مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 15 أغسطس 2020 07:28 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
ساحة حرة
السبت 01 أغسطس 2020 03:40 مساءً

بطاقة معايدة للكاتبة والشاعرة منى الزيادي

كل عام وانت بخير..يا أبنة رداع الشموخ والعزة والفخر والتاريخ ، حفيدة الملكة أروى بنت أحمد الصليحي .

أبنة الزيادي منى....

المرأة التي تقطن صنعاء الحبيبة العاصمة التاريخية لكل اليمنيين دون أستثناء ، المرأة التي قهرت كل الظروف والمعوقات الحياتية لتشمخ بالكتابة والشعر شموخ نقم وعيبان وشمسان وعطان..


المرأة الأم المثالية لخمسة من الابناء اللذين يلتحقون بالتعليم الجامعي جميعهم ومنهم أبنتين توأم ، وهي المرأة التي حصلت على عدد من التكريمات من أكثر من جهة وطنية رسمية ومجتمعية وعربية ودولية ومن لايعرفها ؟ فعليه أن يقرأ من غزيرأنتاجها ديوان ( اليمن الجريح ) وأشياء اخرى في الكتابة والشعر....
منى الزيادي هي المراة التي قدمت الشعر بفلسفة خاصة في كتابته وهي تدرك أن الشعر فضاء رحب لاتحده حدود.


منى الزيادي هي المرأة التي جسدت نبض المواطن والوطن بكل أنشطتها وتوشحت بالعروبة والفكر التقدمي التحرري ، ولها مكانة أدبية ومجتمعية وتحظى بحب الناس لها في عموم اليمن الكبير والكريم

وأقول لها :

أن رأس مالي رزمة أوراقي وقلمي الحر ، وقد أصبح لي حلم عابر في آخر الرحلة ، وأن سألتيني عن حالي وكيف أكون فأنا غارق في بحر وحب عدن وماادراك ماصار لعدني لان هناك من يحاول أغراقنا بالدم بعد أن غمروها بتجديد فرق تسد وهي تبدو اليوم كثغر متوج بتاج مدور أسود اللون ليس كتاج مليكة الامبراطورية التي لاتغيب عنها الشمس المبهر لكن التاج للثغر اليوم بات مغلف بعقلية ذات طابع متجبر ومتكبر وجاحد يكتنزه الحقد وتمزيق النسيج ...


فكل ماتكتبيه شعرا ونثرا قد خفف عني الكثير وسكن الاعماق بالرغم من أحساسي الغربة في وطني وبداخل الاحشاء عتمة سجن سري لا اراك الله أياه يوما ، فأن طوق الحمامة بالتاريخ يذكرني على الدوام بالنجاة.......أن كتبت لنا الحياة بميلاد جديد وعمر جديد...

وكل عام واليمن بخير وسلام



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
*تمر بنا الايام والسنين وتجدنا دوما نتذكر الايام الخوالي التي قضيناها مع الشهيد خالد علي العرماني الذي
  كل يوم تزيد آلمنا وتتوسع اوجاعنا الدولار يرتفع الاسعار ترتفع , والاحباط يزيد, والأمل يختفي كل يوم
الحملة المغرضة التي تشنها جماعة الاخوان المسلمين على دولة الامارات العربية المتحدة بصدد الاتفاق الذي تم بين
تلك العبارة لازال يتردد صداها في ذاكرتي منذ أكثر من 38عام من الزمن..سمعتها من المرحوم جدي العبد سالم علي
  *فيما يطالب ابناء تعز الاحرار بسرعة القبض على جميع المطوبين امنيا ، نتفاجا ان شرطة تعز تنشر اليوم السبت 15
  قصة قصيرة يقع مكتبه الفخم وسط غرفة ذات طراز رفيع المستوى في الطابق العاشر ، بندول الساعة يشير إلى العاشرة
  يذهب أغلب المحللين السياسين إلى أن ماقامت به الإمارات من تطبيع لعلاقاتها مع الكيان الصهيوني ليس عفويا
  الخبز الذي تنفقه على فقراء البلدة كما تدعي لم يكن أنت من جلّبه لهم ولم يكن من حر مالك ، بل من ظهورهم ومن
-
اتبعنا على فيسبوك