مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 15 أغسطس 2020 07:49 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
ساحة حرة
السبت 01 أغسطس 2020 03:07 مساءً

من مذكرات امرأة شاردة(15)

 

بين حقنا من فك الحصار وعدمه ، بين الحوبان وجولة القصر الرئاسي أناس معارضون وأناس تتأهب لفتح الطريق
هناك آخرون يموتون في طريق الأقروض وأناس متعبون من ساعات يطول حسابها ،
حين يأتي رجل ليوقع سلام مرور ، ليدخل الأمان لبعض البقاع ليكون مفتاحا للأنسانية وللمدينة
لمَ نعارض الأنسان حين يبادر في نشر الحياة ونبذ الشقاء ؟!

دعوا الهواء يدخل لرئة المتعبين ،يمر الغذاء لشفاه الجائعين ، اجعلوا الريحان يمر ، وانفضوا غبار الحقد عن تعز ..



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
*تمر بنا الايام والسنين وتجدنا دوما نتذكر الايام الخوالي التي قضيناها مع الشهيد خالد علي العرماني الذي
  كل يوم تزيد آلمنا وتتوسع اوجاعنا الدولار يرتفع الاسعار ترتفع , والاحباط يزيد, والأمل يختفي كل يوم
الحملة المغرضة التي تشنها جماعة الاخوان المسلمين على دولة الامارات العربية المتحدة بصدد الاتفاق الذي تم بين
تلك العبارة لازال يتردد صداها في ذاكرتي منذ أكثر من 38عام من الزمن..سمعتها من المرحوم جدي العبد سالم علي
  *فيما يطالب ابناء تعز الاحرار بسرعة القبض على جميع المطوبين امنيا ، نتفاجا ان شرطة تعز تنشر اليوم السبت 15
  قصة قصيرة يقع مكتبه الفخم وسط غرفة ذات طراز رفيع المستوى في الطابق العاشر ، بندول الساعة يشير إلى العاشرة
  يذهب أغلب المحللين السياسين إلى أن ماقامت به الإمارات من تطبيع لعلاقاتها مع الكيان الصهيوني ليس عفويا
  الخبز الذي تنفقه على فقراء البلدة كما تدعي لم يكن أنت من جلّبه لهم ولم يكن من حر مالك ، بل من ظهورهم ومن
-
اتبعنا على فيسبوك