مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 10 أغسطس 2020 09:34 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
اخبار المهجر اليمني

إتحاد طلاب اليمن في باكستان يدين تأخير المستحقات المالية

السبت 11 يوليو 2020 01:58 مساءً
(عدن الغد) خاص:

 


دان الاتحاد العام لطلاب اليمن في باكستان تأخير المستحقات المالية للطلاب اليمنيين المبتعثين للدارسة في الخارج ومنها باكستان، وحالة التقصير والإهمال الواضح من قبل الجهات الرسمية الممثلة بوزارة التعليم العالي ووزارة المالية ورئاسة الوزراء

 

و في بيان صادر عن الاتحاد العام لطلاب اليمن في باكستان أشار إلى أنه ورغم قيام أصحاب الحقوق بمظاهرات إلكترونيه في ظل جائحة كورونا ووقفات احتجاجيه واعتصامات مفتوحة أصبح الطالب المبتعث يعاني الأمرين نتيجة تأخير المستحقات المتأخرة لأكثر من (ربعين) وخطورة إصابته بفيروس covid-19

 

و طالب البيان وزارة التعليم العالي والبحث العلمي بسرعة إرسال مستحقات الطلاب اليمنيين بالخارج بصورة عاجلة كون الوضع لا يحتمل مزيدا من التاخير.

 

كما طالب الاتحاد باعتماد سنة لغة للطلاب الجدد الواصلين لبلد الدراسة، واعتماد رسوم دراسية أسوة ببقية دول الابتعاث لأن نظام الجامعات تغيرت ورسوم الجامعات لم تعد رسوم رمزية كما كانت بالسابق بل رسوم لم يستطع الطالب دفعها من مستحقاته.

 

وتضمنت مطالب الطلاب اعتماد الطلاب الجدد الواصلين إلى بلد الدراسة وهم تبادل ثقافي، و مراجعة مذكرة وزير التعليم العالي بخصوص عملية إعداد كشوفات مستحقات الربع الأول في بندها الأول فيما يتعلق بإضافة الطلاب الواصلين للبلد الدراسة في موعد الاستحقاق في دول الابتعاث باستثناء باكستان ونطالب وزارة التعليم مراجعة الأمر واعتماد الطلاب الواصلين أسوة بزملائهم في كافة دول الابتعاث.

 

وطالب الاتحاد بعدم احتساب فترة الحجر الصحي من فترة ابتعاث الطالب، واعتماد مستحقات الطلاب الذين لديهم أوامر الصرف إلى الربع الثاني والثالث والرابع.


المزيد في اخبار المهجر اليمني
المركز الثقافي اليمني يقيم الندوة الثقافية الحادي عشر عبر برنامج zoom عن بعد
اقام المركز الثقافي اليمني ندوته الحادي عشر برعايةسعادة سفير بلادنا الدكتور /محمد مارم حفظه الله وبإشراف المستشارة الدكتورة/عائشة العولقي حفظها الله وتنفيذ
المبادرة الإغاثية في ماليزيا تختتم مشروع توزيع لحوم الأضاحي على أبناء الجالية اليمنية
      أختتمت المبادرة الإغاثية للجالية اليمنية في ماليزيا الاثنين تنفيذ مشروع توزيع لحوم الأضاحي وذلك ضمن البرامج الإغاثية لإغاثة أبناء الجالية اليمنية
مسؤول بسفارة اليمن بلبنان يكشف مصير الطلاب اليمنيين الدارسين ببيروت (Translated to English )
علق المستشار الثقافي في سفارة الجمهورية اليمنية في لبنان الأستاذ / ناصر سالم يوسف بافقير عن مصير طلاب يمنيين أصيبوا انفجار الأمس بالعاصمة اللبنانية بيروت . ونفى




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: شاب يرتكب جريمة مروعة في عدن
شاهد بالفيديو ، كائنات غريبة في أسقف منازل بصنعاء بعد هطول الأمطار (Translated to English )
البلطجي الذي اهان تعز وقياداتها
عدن: زوج يشكو منعه من دخول منزله بأمر من الشرطة واجباره على تطليق زوجته (Translated to English )
عاجل : تجدد الاشتباكات بين الجيش وقوات الإنتقالي بأبين (Translated to English )
مقالات الرأي
هجمت عصابة "غزوان" أمس على بيوت عائلة عصابة "غدر" في شارع المغتربين. أولا: مسرح الأحداث شارع المغتربين، هو من
  أقر مجلس النواب المنعقد في سيئون بتاريخ ٢٠١٩/٤/١٥ ، عقد جلساته بصورة دائمة ، ومن حينها لم يعقد أي جلسة ، بل
       بعض الناس يشكلون روح المدينة ، ويوم يغادرون الدنيا ، تشعر بأن روحك تغادر معهم  .. بل ان
العرب ، ومنذ أن تحملوا مسئولية بناء دولتهم الوطنية برحيل المستعمر والمحتل الأجنبي بأرديته المختلفة ، وهم
  راهن عفاش سابقا على جيل الوحدة ونحن قبلنا الرهان في الحراك الجنوبي السلمي وكانت النتيجة أن جيل الوحدة هو
أعلن محافظ محافظة شبوة ، عن توجيهات رئاسية بالموافقة على تشغيل ميناء قنأ بمديرية رضوم ، ووجه جهات الاختصاص
  في إحدى الليالي من ليالي عدن الجميلة.. تحرك الرئيس سالم ربيع علي ..دون حراسات ولاطقومات ولامصفحات سيرا على
    كتب / حسن علوي الكاف :  ================= اهتز العالم من جور الإنفجار المتتالي والكبير الذي حدث بمرفأ بيروت
لو أن منزل آلهة الشعر وراهب الادب الراحل عبدالله البردوني كان احد اضرحة الإمام الهادي وابن علوان لسمعت نواح
  الطريق الطويل الذي يسلكها الانتقالي تنمي عن سياسة جديدة  وما ظهر في اتفاق الرياض يجعلنا نتساءل
-
اتبعنا على فيسبوك