مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 09 يوليو 2020 12:40 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
اخبار المهجر اليمني

عدد جديد من مجلة المنبر اليمني يسلط الضوء على التجريف الحوثي للهوية اليمنية 

الجمعة 29 مايو 2020 09:00 صباحاً
عدن ((عدن الغد)) خاص

 

صدر العدد (23) من مجلة المنبر اليمني الشهرية عن شهر رمضان 1441هـ - مايو 2020م.

أفردت المجلة غالب صفحات عددها لمناقشة المساعي الحوثية الخطيرة لتوطين الثقافة والهوية الإيرانية الخمينية في اليمن، وتحدث باحثون وكتاب في ثنايا صفحات المجلة عن عملية الاستهداف الحوثي الإيراني للعقل اليمني بتزييف وعيه بماضيه وحاضره رموزاً وتراثاً وهوية؛ سعياً إلى التحكم بمستقبله باستعباده وتطويعه لخدمة المشروع الإيراني.

وذهب باحثون وكتاب إلى أن الهادوية هي الخمينية الأولى التي مهدت الطريق للخمينية الحديثة للوصول إلى اليمن، وتحويله إلى أكثر بلدان العالم كوارث ومآسي وفقراً وتخلفاً في كل المجالات، كما أثبت ذلك الكاتب يحي الثلايا في مقاله.

وناقش الكاتب عادل الأحمدي دعاوى القائلين بإمكانية فصل الحوثي عن إيران وعدّ تحقُّق هذه الدعاوى أمراً أبعد من الخيال، وسرد في مقاله أدلة موثقة تدعم تأكيداته.

وحذّرت المجلة عبر عدد من كتابها ومحرريها من البرامج والدورات الطائفية التي تستهدف مسخ الأجيال، وتفخيخ العقول، وتحويل الشباب إلى آلة فتنة وقتل وفوضى وأدوات حروب في اليمن والمنطقة.

ولأول مرة تتحدث أكاديمية تربوية عن تفاصيل الدورات الطائفية للنساء وبرامج مسخ هوية المرأة وأنشطة الاستقطاب الحوثي في أوساط النساء.

وأجرت المجلة حواراً مهماً ومفيداً مع الباحث في التاريخ اليمني حارث الشوكاني، أكّد فيه الشوكاني أن تمجيد الحوثيين لرموز إيران سببه أن أصولهم ترجع إلى طبرستان والديلم منتحلين النسب العلوي كذباً وزوراً.

من جهة أخرى قدمت المجلة دراسة تكشف انتهاج الحوثيين لإنتاج الألقاب ذات القداسة، وإطلاق الألقاب العدوانية على المخالفين؛ لأن حالة الانفصام الديني خلقت لديهم مسلكًا دينيًا مثاليًا على جفاف المضمون والقيم الدينية، الدراسة قدمت تحليلاً علمياً لخلفيات وأسباب توظيف الألقاب في الثقافة الحوثية الإيرانية.

وتضمّن العدد استطلاعات وتقارير ومقالات تحليلية عميقة، وتتميز مجلة المنبر اليمن إلى جانب الاهتمام النوعي بالنص الصحفي والفكري، اهتمامها بإعطاء الصور المرافقة للنصوص عناية كبيرة؛ لكونها دالة تعبيرية لا غنى عنها توازي أهمية النص.


المزيد في اخبار المهجر اليمني
العالقين اليمنيين في الخارج مأساة تضاف إلى مآسي اليمنيين في الداخل
في ظل صمت وتجاهل ولامبالاة معاناة العالقين اليمنيين في تركيا من قبل السلطات اليمنية عبر سفارتها في تركيا وتنصل القائمين ممن يفترض بهم القيام بواجبهم نحو أبناء
سفارة اليمن في القاهرة ناعية الفريق العصار: من أبرز فرسان العسكرية العربية
    نعت  سفارة اليمن بالقاهرة ببالغ الحزن والأسى الفريق محمد العصار  وزير الدولة للإنتاج الحربى الذى وافته المنية أمس، وأعرب سفير اليمن فى القاهرة الدكتور
الخارجية الهندية تكريم الدكتور وليد البكيلي لجهوده الانسانية في مواجهة وباء #كورونا
  كرمت الخارجية الهندية الدكتور العدني وليد البكيلي نظير جهوده الانسانية الطبية في مواجهة وباء كورونا. وسلمت وزارة الخارجية الهندية الدكتور البكيلي شهادة




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
نجاة عبدالعزيز جباري من محاولة اغتيال وعدن الغد تنشر صور وفيديو للتفجير
مصادر تكشف لـ"عدن الغد" بنود الاتفاق والاختلاف بين الشرعية والانتقالي لتشكيل الحكومة
الكشف عن شكل الحكومة القادمة في اليمن
الأهالي بعدن يطالبون السلطات بضبط حركة (الحمير) في المدينة
الفن التشكيلي في أوروبا بعيون يمنية... وموهبة مكتشفة في زمن كورونا
مقالات الرأي
كثيراً ما تطغى على بعض بني البشر ثقافة العنصرية المقيتة فينظرون بازدراء لمن هو أقل منهم مكانة من حيث الجاه او
سيكتبُ التاريخُ يوماً إن اليمن ابتُليت بمليشيات انقلابية مسلحة مستفزة للكرامة والمشاعر الوطنية, مليشيات
محمد بالفخر كثيراً ما تطغى على بعض بني البشر ثقافة العنصرية المقيتة فينظرون بازدراء لمن هو أقل منهم مكانة من
يبدو من خلال المتابعة و التسريبات التي تنشر حول جلسات الحوار في الرياض، ان الهوة واسعة بين طرفي التفاوض ، فلا
مع كل صفارة حكم، يدخل لاعب جديد، ويغادر آخر، ومن يلعبون أمامنا تحت الأضواء، ليسوا هم أصحاب القرار، وليسوا هم
يقال ان الثور يندفع نحو اللون الاحمر لانه يبغضه والحقيقة ان الثور لايفرق بين الالوان وبغض النظر ان يبدو
رفضُ الاعتراف بخطأ حرب 94م وبجريمة قتل المشروعة الوحدوي وخارطة طريقه السياسي المتمثل بوثيقة العهد والاتفاق،
لعبة الحرب في اليمن هي اممية بامتياز و هي الحلقة المطورة والمعقدة من ايدلوجيا الكاتب الامريكي الشهير كوبلاند
  قبل أن نبدأ تشخيصنا للحكومة القادمة ، يواجهنا العديد من الأسئلة : هل ستكون هذه آخر حكومة تشهدها اليمن ؟
بداية الأمر: ساعد تأسيس الجمعية العدنية عام 1949م في ظهور قضية عدن. وكان الصحافي الكبير، والسياسي العدني، وقائد
-
اتبعنا على فيسبوك