مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 25 مايو 2020 02:07 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
ساحة حرة
السبت 23 مايو 2020 12:58 صباحاً

وعدٌ وعهد!

سنحافظ على 22 مايو لأنه حبل نجاة اليمن الوحيد للخروج من كارثة مايعيشه اليوم!

سنحافظ عليه لأنه حبل النجاة الوحيد للجمهورية
الجمهورية بوابة العصر والحياة بالنسبة لليمن
الذين يريدون تشرذم وتقسيم اليمن يقدمون أكبر جائزة لخصوم الوحدة لأنه لا يهمهم سوى أن ينهشوا نتفةً من الجسد اليمني المتهالك ليحكموه!

22 مايو حبْلٌ للنجاة واحدٌ ووحيد
لن يقدروا على بلْع اليمن الكبير ..سيكتفون كالعادة ببث السم الزعاف في جسد اليمن: التشرذم والتقسيم!
وكما هو حاصلٌ اليوم!

تأمّلوا يا شباب اليمن وافهموا

اقرأوا تاريخ التشرذم واعرفوا السبب!

22 مايو لا نحتفل به اليوم لِما كان
بل نحتفل به لِما سيكون
لا نحتفل بالماضي ..بل بالمستقبل
لا نحتفل بما أراد الناكثون للعهد ، بل بما نريده نحن وبما تعلمناه ووعيناه

لقد تعلّمنا الدرس ونضُجْنا ..
نضُجنا حتى احترق جِلْدُنا
واحترق جِلْدُ البلاد

سنحتفل اليوم بما نريده لليمن ..وللأجيال القادمة
وستخرج البلاد من البئر الآسنة المميتة وستصعد..ستصعد .. والعالم معها
ووحدهم الكارهون قابعون في بئر الأوهام!

تعليقات القراء
464977
[1] ههههههههه
السبت 23 مايو 2020
عدني | عدن
كما في التعليق هههههههههههههههههههههههههههانتههههههههههههههههههى



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
أتى العيد يا نبض، وأنا أشتاق لهمسك، لبقايا رائحتك العطرة لأرتوي عشقا وحبا... أخبريني.. كيف أنتِ ؟كيف تقضين
أزعم أن حياتي لا تعرف للغرور باب أو طريق، بل أظن أن الخجل الشديد قد طالني بخسران أشد، وقد خسرت في حياتي أشياء
حقا إنه الجندي المجهول في هذا الشهر الكريم .ذلك الجندي الذي جند نفسه وسخر طاقاته وحشد كل قواه الجسدية لخدمة
العيد هذه الهديه الربانيه ، وهذه الجائزه المهداه لعباده ، وتلك النعمه التي من بها الله جل علاه علينا. هدية
مصطلح عنصري بغيض يهدف الى تمزيق النسيج الاجتماعي يبثه وللأسف بعض نشطاء الإنتقالي ويطلق هذا المصطلح على
لاا يزال سجل الكويت يكتب أنصع الصفحات في المواقف والسياسات والدعم تجاه اليمن  . ليس اليوم فقط بل بالأمس
لاينُكر دور (الميسري) في ظل هذه الاحداث الذي اختطلت فيها جميع الاوراق جراء التيارات التي تتعارض مع جميع
-
اتبعنا على فيسبوك