مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 28 مايو 2020 01:11 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الثلاثاء 07 أبريل 2020 03:55 مساءً

للجامدة عقولهم (الوطن اوسع من أي مكون ) !!

عندما يتحدث الناس في عدن وضواحيها عن الشرعية فإن الشرعية في قولهم وتفكيرهم هي مؤسسات الدولة وليست عبدربه منصور او موظفي مكتبه او حكومته بل نكرر أن الشرعية هي مؤسسات الدولة ..

وهؤلاء الناس يؤيدون الشرعية لانهم وصلوا إلى قناعه (فرضتها سلوكيات البعض المناطقية السيئة ) والتي تؤكد أن المليشيات لا تصنع ولن تصنع دولة وماحدث ويحدث حاليا في عدن أو مايسمى مجازا بالمناطق المحررة ( خلال خمس سنوات عجاف ) يؤكد أن الناس اختارت الطريق الآمن عندما تمسكت بمؤسسات الدولة الشرعية ..

اليوم عدن لا أحد يسيطر عليها سوى مليشيات يقودها افراد تتحكم بهم غرائزهم واهوائهم ولا يعرفون عن عدن إلا أنها مجرد محطة للفيد يجب ان يقتطع كل منهم مايستطيع اقتطاعه من جسدها المنهك ، ومن يحتج تجاه سلوكياتهم الشاذة امطروه بتهم جاهزة منها انت شرعي احمري إصلاحي وغيرها من المرادفات والمسميات التي تؤكد أن هؤلاء لايستطيعون إقامة دولة حتى وإن اتحد العالم إلى جانبهم وسلمهم دولة بمؤسساتها فلن يستطيعوا إدارتها لسبب بسيط هو أن تعريف الدولة في قواميس هؤلاء (( تعني البقعة الجغرافية التي يجب الاستحواذ عليها وتطويع مقدراتها واستعباد وابتزاز اهلها لمصلحة إفرازات العقلية المليشاوية وثقافتها التي لا تتجاوز المنطقة والقبيلة والاسرة ))..!!

كذبة السيطرة في عدن وضواحيها تشبه الى حد كبير خزعبلات البعض المناطقي الذي تراه يثرثر ليلا ونهارا ويهرف بطلاسم لا تفهم منها شيئا سوى أنه يريد اقناعنا بأن الجنوب هو تلك المليشيات وان تلك المليشيات هي الجنوب ، وهي الكذبة ايضا التي تفضحها أعمال الفوضى والانهيار الامني والسلب والنهب التي تدار بها الحياة اليومية في هذه المناطق فلو أن هناك فعلا طرفا مسيطرا لاستطاع في أسوأ الأحوال وقف هذه السلوكيات ، ولكن كذبة السيطرة توسعت لأنها تخدم أجندات الأطراف المتصارعة إقليميا وأدواتها محليا ، فهناك من يغذي كذبة السيطرة لطرف معين لأنه يريد فقط جعل هذا الطرف سببا من الأسباب لضرب القضية التي يتحدث باسمها هذا الطرف زورا ، وهناك من يغذي هذه الكذبة حتى تترتب الأمور له في مناطق الشمال ويصل مع الحوثي إلى توافقات تخدم أجندته وبالتالي فتغذية كذبة السيطرة تعني له إبقاء عدن وضواحيها في حالة سقوط فوضوي بيد المليشيات التي لايحكمها احد سوى من يدفع لها المرتبات الشهرية ، وهناك من يغذي كذبة السيطرة تحت يافطة او مثل (العاشق الكذاب يفرح بالتهم ) فهناك فصيل يبحث دائما لتغطية عجزه في بلوغ أحلامه الضيقة والخاصة التي تفوق قدراته من خلال توظيفه لكل الحركات والسكنات والادعاء بأنها انما تصدر باوامره وهو يدرك جيدا انه مجرد زوج محلل تنتهي مهمته بعودة الزوج إلى زوجته ويصبح هو منتظر أمام بوابة محكمة الأحوال الشخصية للبحث عن قضية تحليل جديدة ، والبعض يغذي هذه الكذبة ليظهر للعالم بانه صاحب القوة في هذه المنطقة وأن ادواته هي الفاعلة لينال حق القوامة في هذه المنطقة الحيوية لصالح القوى الدولية ويخلق لنفسه ندية تواجد مع الطرف الذي استحوذ على هذه القوامة ..

وفي خضم كل ذلك الخليط من صراع المصالح ستبقى مصلحة اليمن أولا والجنوب ثانيا حبيسة ادراج القوى الإقليمية حتى إشعارا آخر تحدده تلك القوى التي اغتصبت حق القوامة على اليمن في غفلة من الزمن بفعل صراع أبناء الوطن فيما بينهم ورفعهم لرايات المشاريع الضيقة المناطقية منها والمذهبية والقبلية والعائلية وجعلها فوق مشروع الوطن...

تعليقات القراء
456220
[1] الموضوع مثل من خلق الاول البيضة أم الدجاجه
الثلاثاء 07 أبريل 2020
ابن الجنوب | الوطن الجريح
يا اخ عبدالكريم موضوعك فلسفي ذكرني بالرفاق الاشتراكيين فلسفه بدون فايده نحن نريد حلول ونصائح لما فيه خدمة وطنا الجنوبي قلناها كثيرا ربط موضوعنا باليمن غلطه كبرى اليمن خلاص بالبائ باي كلهم مع الحوثي القبائل والأحزاب وكل المجتمع وأنتم ضد جنوبكم وتحلمون بمنصب من قيادات الاحتلال عيب عليكم الوطن اكبر من منصب كونوا جميعا مثل أهل اليمن كلهم مع وطنهم بغض النظر من الحاكم سيستخدموكم كورقه لتنفيذ مشاريعهم ثم يرموكم تعلموا من حرب١٩٩٤ التفوا خلف القياده الجنوبية وأصلحوا الاعوجاج أو الاختلال ان وجد بروح اخويه بعيدا عن الاعلام والتهريج وبعد استعادة الدولة لن يحكمنا غير الصندوق والصندوق النزيه تحت رقابه دوليه كلنا وطنيون وكلنا ضحينا الكبير والصغير لذلك الجميع سواسيه بالحقوق والواجبات فخلونا نمشي خلف مشروعنا لنخرجه من خزائن الدول الاقليميه ونحطه امام الجميع ونختصر الوقت المسمى حتى إشعار اخر،

456220
[2] بيان مقاومة ال حميقان يكشف المستور
الأربعاء 08 أبريل 2020
واحد من الناس | اقليم حضرموت المستقل
بيان مقاومة ال حميقان تكشف المستور http://adenghd.net/news/456438/

456220
[3] يا سعدي تساهلت في العنوان
الأربعاء 08 أبريل 2020
واحد من الناس | اقليم حضرموت المستقل
يا سعدي تساهلت في العنوان واستعملت (المجمدة) عقولهم والصحيح (المتحجرة) او (المتكلسة) عقولهم فالمتجمد يمكن أن يعود الى طبيعته بعد قليل من التعرض إذا وضع في الهواء الطلق، فكما تعرف المجمد لا يبقى مجمدا الا إذا وضعته متعمدا في الثلاجة او الفريزر. اما التحجر والتكلس فمصيبة دائمة، لا حل لها. سواءا تركت العقول المتحجرة او المتكلسة في الفريزر او في الهواء الطلق تستمر تلك العقول متحجرة مثل الحجر او متكلسة مثل الكلس. في المرة القادمة لا تتحرج وقلها صريحة العقول المتحجرة بل العقول الحجرية (بفتح الحاء)



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
انفجار عبوة ناسفة في سيارة مسئول عسكري بعدن (فيديو)
قيادة إدارة أمن أبين تصدر بياناً هاماً بشأن الأحداث الأخيرة في مديرية المحفد
وفاة شقيق الزنداني بوباء كورونا ونجل الاخير يثير سخرية اليمنيين
وفاة الشيخ انور الصبيحي
اليافعي : الانتقالي وقوات طارق سيقفون ضد أي تدخل أجنبي
مقالات الرأي
عرف الصعلوك في اغلب المعاجم العربية على انه الفقير الذي لا يملك شيء وهو المتسكع الذي يعيش على الهامش وهو
  ترددت كثيراً عن نشر هذا المقال ولكن وجب قول ما أظنه في خاطر أبناء عـــدن وفي كل المراحل فالمعاناة تلازم
  أحمد سعيد كرامة هذه هي الكمية الضئيلة التي منحتها السعودية عبر قائد قواتها في عدن لمحطات توليد الكهرباء
      للأسف أصبح العصر الذي نعيش فيه مرعى لذوي العاهات النفسية و القتلة و المجرمين..   أصبح هؤلاء
    لقد كشفت لنا هذه الحرب الانقلابية الملشاوية في اليمن حزمة من الثغرات التي نسيناها في نضالاتنا
    عندما نقول الوحدة إنتهت فإن الواقع هو ما يؤكد وبالمطلق هذا الحقيقة، نحن فقط نكتب من أجل أن نتذكر في
قرأت ما كتبه الاخ المدعو محمد جمعان الشبيل من مغالطات كيديه هدفها سياسي بحت . وهذه المغالطات تندرج في اطار
هذه هي الكمية الضئيلة التي منحتها السعودية عبر قائد قواتها في عدن لمحطات توليد الكهرباء في عدن ، كمية إسعافية
وضعت الأمم المتحدة يدها على الجرح الذي يصرخ منه اليمنيون بإعلانها انهيار الوضع الصحي في مواجهة تفشي كورونا
ولدت في عام 1972م وعاصرت مرحلة تقارب الخمسين سنة، ولكنها مزدحمة بالأحداث ولو قدر لي أن أكتب يوميات منذ ذلك
-
اتبعنا على فيسبوك