مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 28 مايو 2020 11:02 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
السبت 21 مارس 2020 03:39 مساءً

كورونا سياسية !!

فرضت وزارة الخزانة الأمريكية الخميس الماضي عقوبات اقتصادية على خمس شركات إماراتية بتهمة نقل النفط الإيراني..

علما ان النظام الإيراني يستخدم عائدات مبيعات النفط والبتروكيماويات لتمويل العمليات الارهابية للحرس الثوري بالمنطقة وعلى هذا الاساس يقبع هذا النظام تحت وطأة العقوبات الاميركية والدولية منذ سنوات ..


بالمقابل شهدنا قبل ايام فقط توجها روسيا مثيرا وعلى غير العادة باتجاه دولة الامارات من خلال تصريحات الرئيس بوتين والتي اكد فيها بأن روسيا ترى في دولة الامارات شريكا مستقبليا وواعدا بالمنطقة ..

وهنا لاحاجة للاشارة بان تلك التصريحات قد حملت رسالة روسية ملغمة وموجهه لاكثر من طرف، كما اكدت في نفس الوقت ان الروس لازالوا يمتلكون بالفعل مفاتيح اخرى لادارة اللعبة والتحكم بأزمات المنطقة اطول فترة ممكنة تضمن من خلالها روسيا مصالحها واهدافها الاسترايجية هناك ..


وهنا وفي ظل هذه التطورات والمستجدات الاخيرة على مستوى الساحة الاقليمية تحديدا فان عدد من التساؤلات ستبرز مجددا الى السطح وباتت حقا بحاجة الى اجابات دقيقة وواضحة ولعل اهمها هو !
هل بدأ الصراع الاميركي ـ الروسي الماثل خلف اسوار حلفاءه بالمنطقة على الاقل حتى الساعة في الدخول الى مرحلة جديدة قد تبدو بالفعل اكثر احتكاكا وحساسية من اي وقت مضى؟
وهل حان دور دول الخليج في دفع فاتورة ذلك السباق الدولي كحال جيرانها سلفا بالاقليم؟


في الحقيقة واذا ما صحت تلك الادعاءات الاميركية بحق الامارات فان مجلس التعاون الخليجي بالفعل سيكون حينها على موعد وشيك مع حالة من التفكك الداخلي ولربما اعمق بكثير من تلك التي انتجتها أزمة العلاقة والخلاف مع قطر .
..وبطبيعة الحال فان هكذا تصور لن يكون واقعا حيا الا بعد ان تكون ازمة العلاقة بين الامارات والسعودية قد اتسعت اكثر وبات من المستحيل إحتواء تداعياتها ؟


عموما..لا احد يتمنى حدوث ذلك ..
فتداعيات وانعكاسات هكذا تصدع خليجي لا محالة ستخلف أثرا مضاعفا واكثر تعقيدا على المنطقة برمتها .كما ان صداها لن يتوقف عند الازمة باليمن وحسب ؛ هنالك اقطار عدة مرشحة لأن تصلها حمى الفوضى والاضطرابات حال فقدت الدولتان الخليجيتان الاهم استقرارهما واتزانهما المعهود بالمنطقة؟



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
انفجار عبوة ناسفة في سيارة مسئول عسكري بعدن (فيديو)
لاتحسن في امدادات الكهرباء بعدن (Translated to English )
قيادة إدارة أمن أبين تصدر بياناً هاماً بشأن الأحداث الأخيرة في مديرية المحفد
اليافعي : الانتقالي وقوات طارق سيقفون ضد أي تدخل أجنبي
وفاة قائد عسكري بفيروس كورونا في حضرموت
مقالات الرأي
  ترددت كثيراً عن نشر هذا المقال ولكن وجب قول ما أظنه في خاطر أبناء عـــدن وفي كل المراحل فالمعاناة تلازم
  أحمد سعيد كرامة هذه هي الكمية الضئيلة التي منحتها السعودية عبر قائد قواتها في عدن لمحطات توليد الكهرباء
      للأسف أصبح العصر الذي نعيش فيه مرعى لذوي العاهات النفسية و القتلة و المجرمين..   أصبح هؤلاء
    لقد كشفت لنا هذه الحرب الانقلابية الملشاوية في اليمن حزمة من الثغرات التي نسيناها في نضالاتنا
    عندما نقول الوحدة إنتهت فإن الواقع هو ما يؤكد وبالمطلق هذا الحقيقة، نحن فقط نكتب من أجل أن نتذكر في
قرأت ما كتبه الاخ المدعو محمد جمعان الشبيل من مغالطات كيديه هدفها سياسي بحت . وهذه المغالطات تندرج في اطار
هذه هي الكمية الضئيلة التي منحتها السعودية عبر قائد قواتها في عدن لمحطات توليد الكهرباء في عدن ، كمية إسعافية
وضعت الأمم المتحدة يدها على الجرح الذي يصرخ منه اليمنيون بإعلانها انهيار الوضع الصحي في مواجهة تفشي كورونا
ولدت في عام 1972م وعاصرت مرحلة تقارب الخمسين سنة، ولكنها مزدحمة بالأحداث ولو قدر لي أن أكتب يوميات منذ ذلك
بداية الأمر كان في تأسيس الجمعية العدنية عام 1949م، الذي ساعد في ظهور قضية عدن. وكان الصحافي الكبير، والسياسي
-
اتبعنا على فيسبوك