مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 29 مايو 2020 05:25 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
ساحة حرة
الجمعة 13 مارس 2020 04:26 مساءً

رغم الوجع والألم ورغم الخذلان وقلة الدعم لجبهات الضالع إلا أننا صامدون وبعزيمة لن تنكسر

الضالع تقاتل بصمت وكبرياء وتقدم فلذات اكبادها قرابين لأجل الحريه ودفاعا عن الدين والارض والعرض ..

بالأمس شنت المليشيات اعنف هجوماتها على جبهة #الجب_وبتار_صبيره استمرت فيها المعركه اكثر من عشر ساعات هجوم يتلو هجوم ليتم التصدي لكل هجمات المليشيات الحوثيه ببساله رغم ان المليشيات الحوثيه بكثافه ناريه استخدمت فيها جميع انواع الأسلحه الثقيله والمتوسطه والخفيفه وقذائف الهاونات الي كانت بشكل هستيري ومع كل المحاولات انكسرت شوكتها وانهزمت وخلفت العشرات من جثث قتلاها مرميه خلفها .

فمعركة ليلة الامس اثبتت ان الضالع بمقاومتها عصيه لن تنكسر ..
لبى النداء كل ابطال ورجال الضالع من كل حدب وصوب وكسرت اعنف هجوم لذراع ايران ليجروا بعدهم الهزيمه والخزي والعار ...


هكذا ليلة أمس ابطالنا يستميتون بمواقعهم ويتحدون كل التعزيزات دفاعا عن الكرامه ..

هكذا يردد ابطالنا واياديهم على الزناد سنقاتل حتى اخر رمق ولن تكون حدود الضالع إلا براكين تحرق اجساد الغزاه وأرضنا سندافع عنها وسنفديها بأرواحنا ودمائنا ..

الرحمه والخلود لشهدائنا العظماء
الشفاء العاجل لجرحانا الابطال
النصر لمغاوير وابطال مقاومتنا الباسله .

#معركة_قطع_النفس



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
الصراع العبثي العقيم في، اليمن ومنه الصادق.. وصل الي درجة اختلاط الحابل بالنابل ولم يعد المواطن الغلوب علي
تشهد الساحة الثقافية والإعلامية تواجد عدد كبير من حملة سلاح القلم والذي يمارس البعض منهم مهنة الكتابة لأغراض
اليمن السعيد ويمن الحكمة تسميات تطلق على يمننا، ولكنها تناقض الواقع المعاش ، فنحن لم نرى سعادة ولاحكمة ، فكل
      الحياة الاسرية التي يريدها الشرع مبنية على المودة والرحمة قال تعالى "ومن آيته أن خلق لكم من أنفسكم
    المفروض طالما وهو اعترف بوجود الحالات يعلن عن حالة الطواري  ويطلق نداء استغاثة ويفرض اجراءات الحجر
يتكرر علي سؤال دائماً لماذا تنتقد الإنتقالي وحده يا (اخونجي) ويزعجني هذا السؤال دائماً والذي يضايقني اكثر ما
منذ عدة أيام والصحف والمواقع الإخبارية؛ وحتى صفحات التواصل الإجتماعي تطالعنا بأخبار وتقارير ومنشورات
إن الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعد، أما بعد : أيها الأحباب: اتقوا الله - جل وعلا ، وحاسبوا
-
اتبعنا على فيسبوك