مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 09 أبريل 2020 11:53 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

قرار اممي جديد حول اليمن

الأربعاء 26 فبراير 2020 12:15 صباحاً
وكالات

أقر مجلس الأمن الدولي قرار مشروع رقم  2511 الخاص باليمن.

‏‎وقال المندوب الأميركي إيران هربت الأسلحة إلى الحوثيين واستهدفوا السعودية بها.

‏وتابع المندوب الأميركي بالقول  ندعو الدول الأعضاء لمراقبة تهريب السلاح إلى الحوثيين.

واضاف  المندوب الأميركي نعيد التأكيد على دعمنا لجهود غريفيثس.

فيما المندوب الفرنسي قال: على كل الأطراف اليمنيين تقديم تنازلات بالمفاوضات.

وشدد 2511 قرار جديد من مجلس الأمن الدولي على أهمية وحدة اليمن وسيادته.


المزيد في أخبار وتقارير
"الأمين العام لمجلس التعاون"يرحب بإعلان وقف إطلاق النار في اليمن
رحب معالي الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية ، الدكتور "نايف فلاح مبارك الحجرف" بإعلان قيادة القوات المشتركة لتحالف دعم الشرعية في اليمن ، وقف إطلاق نار
الثوري يلتقي نائب رئيس الوزراء رئيس لجنة الطوارئ
أبدى المجلس الاعلى للحراك الثوري استعداده للعمل مع الأجهزة المختصة في السلطات المحلية وعبر تنسيق مباشر مع الحكومة ولجنة الطوارئ العليا وبالشراكة مع كافة المكونات
المقاومة الجنوبية ترحب بقرار قيادة قوات التحالف العربي بوقف إطلاق النار.
    قال العقيد علي شايف الحريري الناطق باسم قوات المقاومة الجنوبية أن القوات المسلحة الجنوبية ترحب بمبادرة التحالف العربي بقيادة السعودية التي تنص على وقف


تعليقات القراء
446389
[1] العكس هو الصحيح
الأربعاء 26 فبراير 2020
ابو احمد | السعودية
لم تنفذ اي من قرارات الامم المتحدة ولكن قالوا ان الحوثي اغتصب الشرعية والدولة في اليمن وان عبدربه هو من يمثل الشرعية ولكن يدعمون الحوثي بالمال ويدعمونه بالسلاح في غض الطرف عن ما تقوم به ايران من تهريب للاءلحة للحوثين وعندما كادت تسقط الحديدة بيد الشرعية اوقفت الحرب الامم المتحدة لهذا اي قرار من الامم المتحدة يجب ان يكون العكس هو الصحيح وقولها دعمهم لبقاء اليمن موحد اعكسوا الموضوع وسوف يتم تقسيم اليمن الى اكثر من دولة هذا اكيد والايام بيننا اذكر في ٩٤ عندما قالت امريكا ان عدن خط احمر في اليوم التالي دخلت القوات الشمالية الى عدن ولن انسى ذلك الميزان الذي اخذة احدهم من بين المنهوبات ايبان الاجتياح لعدن ايام كانت سوداء واليوم ازدادت سواد من خلال متابعتنا لما يجري في الجنوب بالاخص حيث انه تحرر من الحوثة ولكن لم يزل محتل من المحتلين القداما

446389
[2] شكرا لمجلس الامن و لكن الوحة اليمنية سيحميها الشعب اليمني شماله و جنوبة
الأربعاء 26 فبراير 2020
عبدالله الكمراني | عدن
وفي طليعة هؤلاء الجيش اليمن الوطني و المنظمات الجماهيرية وفي طليعتهم الاخونج وبقية الاحزاب وحتى الحوثي .



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
وفاة طفل بعدن بمرض المكرفس واسرته تقول ان المستشفيات رفضت استقبال حالته
المساجد بعدن تُعيد فتح ابوابها عقب اغلاق دام اسبوعين (Translated to English )
عاجل: اندلاع حريق كبير بالمنصورة
البركاني: هؤلاء هم من وافق على اغتيال الرئيس صالح وأمين حزب المؤتمر عارف الزوكاء
نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية يؤكد صحة رسالة رفعها ١٢ وزيرا في الحكومة لرئيس الجمهورية بشأن تجاوزات رئيس الوزراء
مقالات الرأي
      نعمان الحكيم هذا مقال ارثي فيه صديقي وحبيبي الاكرم الشهم المثقف الانسان كتبته في وفاته العام
في كل جولة من المعارك ويتم فيها الإعلان عن تقدم وتحقيق انتصارات لقوات الشرعية! فجأة تسمع عن وقف فوري لإطلاق
قرأت اليوم قرارا بفصلي من اللجنة العامة مع مجموعة اسماء أخرى من قبل مشرفي الحوثي بصنعاء . سبق وأن قرأت فصلي
عند استحضار سلوك الحوثيين تجاه السلام منذ الحرب الأولى 2004، تشعر أن السلام الحقيقي ليس في أجندتهم أبدا، وهو
⁃ حتى هذا اليوم الخميس ٩ ابريل ٢٠٢٠ م لم تسجل في بلدنا أي حالة اصابة بفيروس كورونا. لله الحمد والشكر. ⁃ هناك
  أغلب الناس يهتمون باخبار العالم بغض النظر عن مصداقيتها وقليل منهم من يتجاوز ذلك إلى النظر إلى الجوهر
    في بلدة ممسني غرب شيراز يوجد شاهد قبر لمتوفي بتاريخ الرابع من نوفمبر 1918 يصف وباء الانفلونزا الاسبانيه
مع أن أولادي محمد وأسامة خرجوا من منطقة مودية وهم صغار وكانت زياراتهم إليها محدودة وسريعة فقد قررنا في
لا أدري كيف كان مجيئي إلى هذا العالم الصاخب بالجلبة والضوضاء! المزدحم والمحتدم بالصراع والغضب والجنون..
  --------------------- هاهي الوقائع تؤكد مجددا أن الحوثية فكرة تعيش بالحرب ، وتتلاشى بالسلام ، وهي لذلك لن تقبل بأي
-
اتبعنا على فيسبوك