مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 03 أبريل 2020 12:18 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الأحد 16 فبراير 2020 11:34 مساءً

ساحة ١٦ فبراير المنصورة

هذه الساحة ساحة شباب 16فبراير الأحرار احتضنت هذه الساحة خيرة شباب الجنوب الإبطال قادوا الثوار الشباب في هذه الساحة شباب في سن الزهور بعقول تفوق سنهم بعشرات السنين وعلى راسهم القائد البطل الشهيد احمد الادريسي الذي كان بالنسبة لي ليس مجرد شاب مناضل عرفته في ساحات النضال الثوري التحرري في الحراك الجنوب بل كان بمثابة الابن والذي رحمة الله عليه كان لاينقطع عني ابدا وكان يستشيرني في كثير من الإعمال البطولية الذي كانوا ينوون القيام بها وكنت أرشدهم بقدر إمكانياتي المتواضعة وكنت حريص عليهم ولا اسمح لهم بالمغامرات التي ارى انها ستكون خسارته كبيره علينا .

احمد الادريسي وجياب السعدي وهشام الادريسي وشرف محفوظ والكثير منهم فمنهم من قضاء نحبه شهيدا بارا ،

 ومنهم لايزال يسير على نفس الدرب الذي سقطوا عليه رفاقهم الشهداء الابرار.

وعندما يتمعن المرء في هذه الساحة وشبابها سيشاهد لوحة جنوبية مرسومه تضم كل ابناء الجنوب ولا يوجد لدى شباب ساحة 16فبراير مفهوم المناطقيه والحقارة التي تمارسها بعض الاطياف والمكونات المفرخة .

لوحة شهداءالجنوب في هذه الساحة لن تستثني شهيدا جنوبيا قدم حياته من اجل الجنوب انها الساحة الوحيدة التي ترسم المستقبل المشرق لجنوب الغد وليس كبعض الساحات الذي حتى الشهداء يتم اختيار صورهم فيها وفقا لمقياس مناطقي وبصورة معززه تعكس مدى ضحالة وعي المقيمين عليها .

عشتم ايها الاحرار شباب 16 فبراير الابطال وحافظوا على أللحمه الجنوبية العظيمة التي لانجد اليوم من يتمسك بها غيركم .

نصركم الله تعالى وحفظكم رب العرش العظيم فانتم خير من يؤتمن عليكم من عدم الانجراف الى  التبعية والارتهان والارتزاق.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
شهود : قوات تابعة للأنتقالي تتجه غرب عدن عقب انتشار قوات يدعمها التحالف بالمنطقة
قوة يرعاها التحالف تبدأ انتشارها غرب عدن
تضارب الأنباء حول اكتشاف اول اصابة بفيروس كورونا في اليمن (تفاصيل خاصة)
قيادي في الانتقالي : هناك مخطط لإسقاط عدن من الداخل
عاجل: المعلا-سماع دوي انفجار
مقالات الرأي
حادثة تلو الأخرى،وتعدٍ يتبعه آخر،وتجاوزات لم تجد من يردعها أو يصدها،ورغم هذا وذاك غامر الأطباء والعمال
  د. محمد  مأرب التي جرب حربها الحوثيون في ٢٠١٥ هي مأرب التي يحاول "كتبة المحوات والتعاويذ" أن يختبروها
  بعد خمس سنوات من الحرب يتساءل الكثير من الناس اليوم عن الأسباب التي أدت إلى عدم حسم المعركة وحدوث بعض
حينما أطلق إسماعيل هنيّة لقب "شهيد القدس" على الجنرال الإيراني، قاسم سليماني، القائد السابق لفيلق القدس بعد
     د. عبدالرحمن الوالي    ((هذه مقالة كتبتها في 12 فبراير 2017م (قبل تأسيس الانتقالي) ويبدو أن محتواها
من ظن ان لحج تحررت لاستعادة شرعية الفنادق فهو واهم قضيتنا ليست شرعية او مناصب ...لحج خرجت للدفاع عن ارضها
عندما ينظر المرء إلى واقعنا نحن اليوم كأمة كانت تتربع كرسي صدارة العالم لقرون طويلة والتي وصفها ربنا سبحانه
لا شك أن محافظ محافظة مأرب اللواء" سلطان العرادة " هو من الرجال الكبار الذين سيسجل لهم التاريخ أنه مع الجيش
  _____   ما كتبته قبل يومين، عن وباء كورونا في صنعاء، أثار فزعا لدى شريحة من الناس، وجدلا على مستويات
  ----------------------- ٣- اليمن وطن وليس غنيمة حرب . واليمني مواطن ، وهو مالك السلطة ومصدرها ،  وليس رعوياً أو أسير
-
اتبعنا على فيسبوك