مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 30 مارس 2020 02:21 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

استطلاع.. (تهاني) الطفلة التي كافحت من أجل إعالة أسرتها

السبت 15 فبراير 2020 06:36 مساءً
استطلاع / بليغ السامعي:

لم تستطيع الطفلة تهاني أحمد سعيد الخولاني ، (10 سنوات) ، رؤية والديّها وهما يتعبان ويكدان و مغمومين حيال ثمن الوجبة القادمة ومن أجل توفير قوت يومي للأسرة بعد أن توقف راتب الأب منذ اندلاع الحرب على اليمن في مارس 2015 وتوقف راتب الأم الذي ظلت تتسلم نصفه كل ستة أشهر قبل توقفه تماما وأمست الأسرة بلا عائل ، وبحسها الطفولي لم تستطع تهاني تحمل معاناة والديّها والانتظار ساهمة عند الباب، فقررت اختراع موهبة خاصة بها و ان تجعل من الرسم عملا يساعدها على مساندة والديها وحمل أعباء أسرة مكونة من 5 أفراد.
تقول تهاني :"بعد توقف نص راتب أمي نهائيا الذي كانوا يجيبوه بعد 5 أو 6 أشهر وراتب أبي في بداية الحرب قررت اخرج ارسم أي حاجة يطلبها الناس مني وأشقي على البيت وأصرف على أخواني".

 

البيت والمدرسة والحديقة.. محطات نجاح

بدأت تهاني مشوارها مع الرسم بسن مبكرة وبهدف كبير وكان المنزل أول محطة انطلاق في مشوارها، تقول تهاني:"بدأت أرسم وعمري خمس سنوات وكان أبي يشجعني ويعلمني دائما".
التحقت تهاني بالمدرسة وكانت ترسم فراشات وصور حيوانات على دفاترها المدرسية فلاحظن زميلاتها رسومها وطلبن منها رسم وجوههن، وسريعا ذاع اسم تهاني في المدرسة وحرصت مديرة المدرسة على متابعتها وتشيجيعها،"كانت مديرة المدرسة تسألني عن رسوماتي الجديدة وتشجعني وتقول لي ان أرسم لجميع الطالبات".
وانتقلت تهاني مع أخوتها إلى مدرسة حكومية بسبب توقف راتبي الأب والأم وعدم قدرتهما دفع تكاليف التدريس في مدرسة خاصة، وتضيف: "كنت أدرس في مدرسة خاصة ومع الظروف وتوقف راتب أمي انتقلنا إلى مدرسة حكومية".
ثم انتقلت الطفلة تهاني وموهبتها وعلب ألوانها وسريعا لفتت انتباه الطالبات والمدرسات، ومن المنزل إلى المدرسة إلى حديقة الشعب، المكان الذي تواظب عليه عصرا حيث يتواجد حشود من الناس المتنزهين.

 

نجاح كبير

أثناء ما كانت تهاني ترسم على دفاترها وعلى درج البيت بأريحية تامة لم يخطر في بالها أنها ستعكف ساعات من الرسم المتواصل على رسم أشياء جديدة لم تجرب رسمها سابقاً، وتعود للبيت حاملة الأمل لأسرتها ومتعبة وتنام بلا عشاء من الجهد المضاعف الذي تبذله حتى بات الكثير من الأطفال يعرفونها ويتحلقون حولها أثناء ما تقوم بالرسم ، وهي ترسم على وجوه الأطفال الفراشات والجوكر والقط وتجعل الأطفال سعداء، تقول والدة الطفلة تهاني ":أصبح لدى تهاني صديقات والأطفال يسعدوا عندما ترسم على وجوههم... وتعود بمبلغ يعيننا على مواصلة الحياة".

 

معاناة ومسؤولية مبكرة

مبكرا ألقت الطفلة ذات العشر سنوات على عاتقها مسئوولية إعالة الأسرة بعد توقف راتبي والديها وبيع مدخراتهما من الذهب، خرجت مع والدتها ترسم للناس مقابل مبلغ يضمن حياة أسرتها لليوم التالي، تقول والدة الطفلة:" توقف راتبي وراتب زوجي عندما اندلعت الحرب واضطررت لبيع الذهب بعملية قيصرية ومن أجل حياة أولادي ... بعت كل ما أمتلكه وبعدها اضطررت أخرج للحديقة مع إبنتي، أنا أبيع حنى وهرد وابنتي ترسم عشان تصرف علينا ولا نمد أيدينا لأحد".

 

مناشدة لإيقاف الحرب

وناشدت تهاني في رسالة لجميع الأطفال ان ينمو مواهبهم ويخففوا من معاناة أسرهم:" أتمنى من جميع الأطفال ان ينمو مواهبهم ويصرفوا على أسرهم. واتمنى من كل المتحاربين ان يتصالحوا وأن تنتهي الحرب سريعا.. تعبنا".


المزيد في ملفات وتحقيقات
الملائكة ..ومعركة البقاء..
بقلم ✏ مروان التميمي تتساقط الأرواح وتتهاوى الدول وتنهار من بلاء حل بالعالم اجمع يغزو كل بقعة ..وينتشر بأقصى سرعة ..لا مجال للانسحاب والاستسلام .. المنافذ مغلقة
فيروس كورونا: هل تقضي درجة الحرارة المرتفعة على الوباء؟
تستشري الكثير من الأمراض المعدية أو تنحسر في مواسم معينة من السنة؛ إذ تنتشر الإنفلونزا وفيروس نورو المعوي في الأشهر الباردة، بينما تبلغ معدلات الإصابة بالتيفود
تحليل سياسي : لماذا اطلق بحاح النار على الجميع الآن؟
قراءة وتحليل لمقال مستشار رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة اليمنية الأسبق خالد بحاح حول الأوضاع في اليمن... - الانتقالي أخفق بتقديم نموذج مشرف في عدن- عدن تدفع ثمن خمس




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: شركة النفط بعدن تعلن تخفيض سعر البترول (Translated to English )
حصري : شركة طبية بدأت سحب عقار الكلوروكين المضاد لفيروس كورونا من الصيدليات بعدن تمهيدا لبيعه للخارج (Translated to English )
وصول سيارات اسعاف لعدن من الصحة العالمية ووزارة الصحة تشكو الاستيلاء على 9 منها (Translated to English )
عاجل: مقتل شخص باطلاق نار اثر نزاع على ارضية بقرية قرو غرب عدن
يارا : هذا ما عرفته عند وصولي إلى اليمن
مقالات الرأي
من خلال قراءتنا لمذكرة رئيس الوزراء مخاطباً وزير النقل صالح الجبواني  جاء فيها، ( نظراً للإخلال الجسيم في
عند اطلاعي وقراءتي لاهداف ومبادئ الائتلاف الوطني الجنوبي استوقفتني احدى فقرات مبادئ ذلك الائتلاف وتأملت في
في الوقت الذي جيش فيه النظام العالمي اليوم كل اجهزة الاعلام وحرك كافة المراكز الاعلامية مقروئه ومرئية
    لَقَدْ كَانَتِ السَّنَوَاتُ الْمَاضِيَةُ، وَفِي ظِلِّ وُجُودِ أَحْزَابٍ وتياراتٍ مُتَعَدِّدةٍ،
لم اعد مستغربا بعد اليوم من وقوع اليمنيين في ثالوث الشر الفقر والجهل والمرض الذي جثم عليهم قديما ولازال مستمر
خبرات و كفاءات علمية منسية لانه ليس هناك من يتبناه لدى صناع القرار والتعيينات، ومن يتواجدون حوالي رئيس
الاخ وزير الصحة العامة الدكتور ناصر باعومالاخ وكيل وزارة الصحة الدكتور على الوليديالدكتور عبدالناصر الوالي
عدن في واقع إنساني حرج وتعيش ظروفا بالغة التعقيد والصعوبة من جراء نزاع دموي، ولصالح الغير منسوب إلى أربع
ـ كورونا حيرَ العالمَ . وصاحبُنا حيرنا .ـ كورونا خطيرٌ فتاك . وصاحبنا نجمُ شباك .ـ كورونا ما فهم أحدٌ أصلَه .
من مراد و تاريخها، مراد من أشهر القبائل اليمنية ومن قدمها عراقة وتاريخ ولها أحرف من نور سطرها لها التاريخ
-
اتبعنا على فيسبوك