مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 18 فبراير 2020 10:09 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
ساحة حرة
الجمعة 14 فبراير 2020 01:26 صباحاً

فكرة قابلة للنقاش والتطبيق

حرصا منا على عدم حرمان الطلاب من التعليم وتأكيداً للمطالبة الشرعية والحقوقية للمعلمين فإننا نتقدم اليكم بهذا المقترح لعل وعسى ان تجد اذان صاغية . وفي الاول والاخير يبقى مجرد فكرة ورأي شخصي واجتهاد قد يخطئ ويصيب .


لماذا لا تستأنف العملية التعليمية في المدارس الى ان ينتهي العام الدراسي حيا في أبنائنا الطلاب وبناتنا الطالبات وتستمر المطالب الحقوقية والمستحقة للمعلمين عن طريق تخصيص يوم دوام من كل أسبوع للخروج في مسيرات ومظاهرات تجوب الشوارع في كل البلاد بمشاركة الطلاب والتلاميذ واولياء الامور ومنظمات المجتمع المدني نصرةً للمعلمين ومساندةً لهم في مطالبهم المشروعة .
واذا لم تستجب الحكومة طوال فترة التدريس حتى انتهاء العام الدراسي الحالي للمطالب المشروعة للمعلمين . يقوم المعلمون بحجز النتائج النهائية وعدم تسليمها الا بعد تحقيق المطالب . وبالتالي ستكون أمام الحكومة فرصة للمعالجة . ويكون أبنائنا الطلاب نالوا تعليمهم وسيشكل ذلك ورقة ضغط قوية على الحكومة .

ويتم اشعار الوزارة المعنية بان
الاختبارات النهائية للمراحل الانتقالية (الصف التاسع والثالث ثانوي ) لن تتم .
والتطبيق هذه الفكرة يشترط أن تتم موافقة كل الجهات المعنية بهذا في محضر رسمي .
مجالس الاباء
إدارات التربية في المديريات والمحافظات
النقابات
السلطات المحلية
الاجهزة الامنية
مشائخ وعقال وشخصيات اجتماعية وأئمة المساجد
ومنظمات المجتمع المدني
أحزاب سياسية
المجلس الانتقالي
تحت إشراف التحالف العربي

هذا وبالله التوفيق



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
لاتسالني عن سبب هذا العنوان فانا لن أجامل أحبابي وربعي والإخوان . ولست ممن يبحث عن المال انني اكتب بالحق والحق
أيها الرئيس الصامت... أغافل أم متغافل؟! أيها الانتقالي الساكت...أمخذول أم متخاذل؟!أيتها الأحزاب الباطلة...أيتها
مع احتدام المعارك شمالي محافظة الضالع مع مليشيات الحوثي ، وفي ظل فعالية وجدية القوات المقاتلة وتماسكها في
كما يعرف الكثير مننا الفقيد محمد عوض سعيد القنبلة بالمقابل هناك اناس كثر لايعرفونه ويجهلون الكثير من صفاته
ابوبكيل الحالمي قائد اللواء الثاني صاعقة رجل عرف الحياة العسكرية وعرفته ، رضع من بارود الحرب واستنشقه منذ
المتابع لمجريات الاوضاع التي تمر بها المحافظات المحررة ومجريات الاحداث في مرحلة إلا دولة وغياب وشلل في
سألوا خالدًا في مؤتة وقد ضاق الأمر عليهم : "إلى أين الملجأ يا خالد: أإلى جبال سلمى و أجا ؟" فيقول : "لا إلى سلمى
على مدى اسبوع كامل، جيش الكتروني ضخم يدعو الناس للتظاهر والاحتشاد يوم الخميس القادم في ساحة المنصورة. لأجل
-
اتبعنا على فيسبوك