مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 27 فبراير 2020 07:05 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

ثمن تراخي الشرعية

الثلاثاء 28 يناير 2020 05:03 مساءً
كتب/عادل الأحمدي


أيام معدودة فقط فصلت بين حديث المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث أمام مجلس الأمن الدولي عن تراجع التصعيد في هذا البلد خلال الشهرين الأخيرين، واستئناف المعارك على أوسع نطاق، ولكن هذه المرة مع ثمنٍ واضح تدفعه الشرعية نظير جملة من الإخفاقات، والتي يمكن أن تتحول في المقابل إلى فرصة للمراجعة.
وبصرف النظر عن المبررات والملابسات التي يُمكن سردها في خضّم حربِ مستمرة منذ سنوات، وعلى امتداد العديد من الجبهات، فإن تصعيد الحوثيين باتجاه شرق صنعاء وحتى مأرب والجوف، وما حققوه من تقدمٍ مفاجئٍ، جاء ليحسم الجدل بشأن حقائق السلم والحرب. كما أنه يعد مناسبة لإعادة النظر في الإخفاقات المتراكمة للحكومة اليمنية، والتي تساهم في إطالة أمد هذه الحرب وما يترافق معها من معاناة للغالبية من اليمنيين.

أولى الحقائق، التي كشفتها أو جاءت تطورات الأيام الماضية لتؤكدها، أن السلام المنقوص، أو ما يُطلق عليه الدبلوماسيون الدوليون وفريق الأمم المتحدة المعني باليمن بـ"خفض التصعيد"، لا يمثل انتصاراً لجهود السلام، بقدر ما يمنح الفرصة لجولة أشد من الحرب. إذ استغل الحوثيون جيداً التهدئة لتعزيز قواتهم ودراسة خارطة انتشار الشرعية ومكوناتها، مستفيدين في ذلك من كونهم المسيطر الفعلي على ما تبقى من مقدرات الدولة اليمنية وأجهزتها الاستخبارية، وصولاً إلى الاتصالات وتقنية المعلومات.

في المقابل، فإن قوات الشرعية، التي كان من المفترض أنها هي الأخرى تستعد لدخول العاصمة، بدت كما لو أنها تدفع ثمن الاستراحة وعقم القيادة، فضلاً عن الحالة التي خلّفتها أزمة الحكومة مع الإمارات العام الماضي، والتي سبّبت إرباكاً في المعركة المحورية مع الجماعة التي تسطو على العاصمة وأجزاءٍ كبيرة من البلاد بقوة السلاح.

أن تمرّ أيام على تقدم الحوثيين من دون وجود محاسبة في صفوف الشرعية أو إجراء تغييرات عسكرية كبيرة، وإن كانت هناك تحركات لاستعادة المبادرة، فإن ذلك يمثل وجهاً آخر لإخفاقات الحكومة. فمهما كانت الملابسات، إلا أن الثغرات التي تُركت دليل على أخطاء جسيمة، وبحاجة إلى مراجعة ومحاسبة للمسؤولين.

القضية الأخرى المحورية، أن تطورات صنعاء - مأرب، جاءت لتكشف زيف الأوهام المتصلة بإمكانية التطبيع مع يمن مُجزأ، تأمن فيه كل مجموعة بالسيطرة على مناطق بعينها. بدون صنعاء، لا مكان لأي استقرار جزئي في مأرب أو تعز وحتى عدن، وربما يكون من فوائد تصعيد الحوثيين، تحريك المياه الراكدة على هذا الأساس، فإما سلام شامل أو تهدئات تعقبها جولات أعنف.

 


المزيد في ملفات وتحقيقات
خصائص التجمعات السكانية في مديريات محافظة أبين (جعار مدينة الوحدة الوطنية الجنوبية أنموذجا)
ورقة العمل المقدمة الى المناظرة البينية التي نظمتها اليوم الأربعاء دائرة البحوث والدراسات للأمانة العامة لهيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي تحت عنوان : ( من أجل
تفاصيل تكشف لاول مرة عن زيارة الفنان فريد الاطرش لعدن
  زار فريد الاطرش عدن في العام 1955م وأستقبل بكل حرارة من قبل أهل عدن، كما أعجب بعدن وأهلها الطيبين والمسالمين، ولمزيد من إلقاء الضوء على قصة زيارته نقتبس بعض من
المنتدبون في جامعة عدن: قرارات تعيين على ورق واستحقاقات مالية غائبة ومعاناة متفاقمة(تقرير)
    أن تبذل مجهود كبيرا من أجل الحصول على درجات عالية في الجامعة وتضع هدفا أمامك وهو أن تصبح من أوائل الدفعة في الكلية وتسعى لذك وتحققه يعني أنك لا بد أن تنال حقك




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
لليوم الثاني.. تجار الجملة بعدن يغلقون محالهم التجارية تخوفا من الفوضى والبلاطجة
عاجل|كتيبة تعلن ولائها للمجلس الانتقالي الجنوبي بسقطرى
تفاصيل تكشف لاول مرة عن زيارة الفنان فريد الاطرش لعدن
عاجل: جندي يفتح النار بسوق للقات بالتواهي ويقتل شخص ويصيب 4
مدير عام محطة الحسوة "لعدن الغد" : أحمالنا بالصيف القادم بين 50 و 60 ميجاوات
مقالات الرأي
الإبقاء على الشراكة والتحالف العسكري مع التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية ، وفض الشراكة
منذ مجيء المتصهين دونالد ترامب الى السلطه في الولايات المتحدة الامريكية, صَوب سِهامه نحو البلدان العربية
هناك معلومات عامة واكاذيب عن عدن ترددها القوى السياسية والمجالس والحوارك الجنوبية، وتحرص على تسويقها لأغراض
لا يعرف الناس في عدن وعموم الوطن الكثير عن عالَم الاتصالات وتقنية تكنلوجيا المعلومات، ولكنهم يعرفوا ألف باء
قرار مجلس  الأمن الجديد ٢٥١١ يكشف عن دخول تطورات دولية جديدة، على خط الأزمة اليمنية الشائكة وتطوراتها
فلسفة المتدثرين بغطاء الشرعية من الاخوان المسلمين وبقية الشماليين طبعا ومعهم المستفيدين الجنوبيين من مناصب
عمر الحار استلق على الرمل ، وانس همومك ، ولا تستودع البحر اسرارك ، فالبحر مثل النساء لا يحتفظ بالودائع .ولا
الثور الإسباني هو من أشهر الأثوار في العالم سبب شهرة هذا الثور أن الإسبان يستخدمونه فقط للمصارعة ( مصارعة
تناقل الكثير صورة لاستقالة نائب وزير الصحة الإيراني بعد العجز عن مواجهة وباء كورونا وكما يقال أنه أصيب
لازلت اتذكر جيدا خطاب الإيرانيين عقب سقوط العاصمة صنعاء بيد قوى الانقلاب وكيف بدا ذلك الخطاب يومها منتشيا
-
اتبعنا على فيسبوك