مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 02 أبريل 2020 04:43 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
ساحة حرة
الخميس 23 يناير 2020 11:54 صباحاً

ادارة الانارة وما ادراك ما الانارة ؟

للوهلة الاولى ينتابك هذا الكم الهائل من أعمدة الانارة العاطل الذي

لا يعمل في الشوارع  الرئيسية والفرعية والأزقة والحوافي أعمدة  كلفت

الدولة الملايين 490مليون  ريال  ، البعض منها لم يعمل منذ تركيبها

والبعض الاخر تعطل وخرج عن الخدمة نتيجة عدم الصيانة الدورية علما بان

الحكومة أنشئت  ادارات مستقلة في كل مديرية من المديريات ليس لديها عمل

سوى تركيب وصيانة أعمدة الانارة بيد ان هذه الإدارات نائمة طول السنة لا

تعمل شيء مهملة متقاعسة في اداء عملها دون رقابة او محاسبة من الجهات

العليا في المحافظة عموما وفي المديريات وماموريها الموقرين، بل الأدهى

ان مشروع انارة الشوارع  بالطاقة الشمسية والذي كلّف مبلغ 2مليون دولار

بتمويل البنك الدولي ،فحدث ولا حرج تم تركيب إضاءات ضعيفة جدا وكأنه لا

توجد اضاءة في تلك الشوارع  يستحي الانسان ان يعد هذه الأعمدة كإضاءة

للشوارع وهي لا تُصلح حتى لانارة غرفة في بيت من البيوت على وعسى ، مشروع

قد نعده الأفشل على الإطلاق من حيث كفاءة المصابيح وضعفها على مستوى

اليمن والوطن العربي وعديمة الكفاءة حيث الكثير منها خرج عن الخدمة ولم

يعد يعمل تجد عمود مضاء وثلاث اعمدة لا تعمل ، قالوا 3000 عمود تم توزيعها

على كافة مديريات عدن اعتقد بل واجزم و بعد شهرين من تركيبها نصفها خرج

عن الخدمة لا يعمل .

المهم اعتقد ان كان من الافضل الاستمرار على الأعمدة السابقة المضيئة

اكثر واقوى من الانارة الحالي

 والاهم القيام بالصيانة الدورية لكل الأعمدة السابقة التي كلفت الدولة

الملايين ومن اجلها تم انشاء ادارة مختصة بالإنارة فقط هذا عملها التركيب

والصيانة على مدار السنة .

والله من وراء القصد



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
بالرغم من تعشيب ملعب الحبيشي بعدن وتركيب الكراسي الا ان هناك اصرارا لترقيع الانارة القديمة وعدم الجدية في
ما الذي جناه الإصلاح من مارب طيلت خمس سنوات؟ الم يمسك الإصلاح زمام الأمور في مارب منذ الوهلة الاولى وقام
لم أكن أتوقع أن تصل ياوطني إلى هذا الحال من هذا الوضع المزري والقبيح والمقزز فكتبت هذا المقال ليس للقراءة فقط
تسبب التفشي المتسارع لفيروس كورونا في إنحاء الكرة الأرضية بتعطيل الحياة في مدن عديدة وإغلاق الأسواق وتعطيل
قرار حكيم من رجل حكيم، لصرح علمي كبير، ومتابعة رجل كبير، وتسلم قيادة هذا الصرح رجل كبير، هذه هي بداية جامعة
كان لي فرصه اللقاء مع العم المرعب كورونا والذي افزع العالم فخضت معه الحديث الاتي ياعم كورونا ليش مازرت
    مقال محسن لشرف_ ١/ابريل   في الخامس من نوفمبر من عام 2019م وقع طرفا الاتفاق الشرعية والانتقالي على
عندما تختل القيم الإنسانية وتنتزع الرحمة من قلوب بعض من وصفوا بملائكة الرحمة، فعلى الدنيا السلام. بدأت قصة
-
اتبعنا على فيسبوك