مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 18 فبراير 2020 09:57 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
اخبار المهجر اليمني

إتحاد الطلاب اليمنيين بتركيا يزور هيئة المنح التركية بعد رفض مؤسسات وشخصيات يمنية استقبالهم

الأربعاء 22 يناير 2020 03:33 مساءً
اسطنبول (عدن الغد) خاص:

بعد أن رفضت بعض المؤسسات اليمنية المتواجدة في تركيا وشخصيات يمنية دولية دعمهم أو حتى لقاءهم، هيئة المنح التركية تفتح أبوابها لاتحاد الطلاب اليمنيين في تركيا ورئيسها يعد بحضور ملتقى نهضة وطن٢ وتقديم كافة أشكال الدعم المادي والمعنوي لإقامته.

زار وفد من الهيئة الإدارية لاتحاد الطلاب اليمنيين في تركيا ممثلة برئيس الاتحاد الأخ محمد حمزة يوم الجمعة الماضي هيئة المنح التركية YTB حيث كان في استقبالهم والترحيب بهم رئيس الهيئة السيد عبدالله إيرين وذلك لمناقشة مستجدات المشاريع الطلابية التي يقيمها الاتحاد وعلى رأسها ملتقى نهضة وطن ٢ .

اللقاء الذي استهل بالتعريف بالاتحاد ومشاريعه القائمة تطرق أيضا إلى العلاقة الممتازة بين الاتحاد وهيئة المنح والتي كانت نتيجتها تأمين إيصال واستقبال أكثر من ٣٠٠ طالب حاصل على المنحة من اليمن إلى تركيا خلال العامين الماضيين؛ الأمر الذي يدل على متانة ونوعية الشراكة القائمة بين الاتحاد وهيئة المنح.

كما تطرق اللقاء إلى مشروع ملتقى نهضة وطن ٢ الذي تعتزم الهيئة تنفيذه في نهاية شهر فبراير القادم وسبل التعاون بين الجانبين لإنجاحه وتنفيذه بالشكل الذي يخدم الطلاب اليمنيين في تركيا.

بدوره عبر رئيس هيئة المنح السيد عبدالله إيرين عن إعجابه الشديد بمشروع الملتقى واستعداد الهيئة لتقديم كافة أشكال الدعم المادي والمعنوي للاتحاد واعتزامه شخصيا حضور الحفل الختامي للملتقى حرصا منه على التواجد بين أبنائه الطلاب ومشاركتهم إنجازاتهم المبهرة على حد تعبيره.

في نهاية اللقاء قدم الاتحاد باسم كل الطلاب اليمنيين درعا تذكاريا للسيد إيرين تعبيرا عن الامتنان تجاه ما تقدمه هيئة المنح التركية لهم في سبيل رفع مستواهم التعليمي والمهني.

حضر اللقاء إلى جانب رئيس الاتحاد كل من: 

الأمين العام للاتحاد الأخ عبدالله الضيفي.

رئيس فرع الاتحاد في مدينة أنقرة الأخ حاشد الشميري.

المسؤول الإعلامي للاتحاد ورئيس ملتقى نهضة وطن ٢ الأخ محمد صلاح.


المزيد في اخبار المهجر اليمني
تكريم "أفراح جابر" سفيرة السلام والنوايا الحسنة في الشارقة
أقيم يوم الجمعة والسبت الموافق 14 و 15/فبراير/2020  في دولة الامارات العربية المتحدة  المؤتمر العربي الاوروبي للعلاقات الدوليه وقد حضر عدد من ممثلين الدول العربية
افراح جابر سفيرة للسلام والنوايا الحسنة لعام 2020م
    جلال الصمدي-عدن   كرمت أ/افراح عبد الواحد جابر مدير عام تنمية المرأة في محافظة عدن سفيرة للسلام والنوايا الحسنة لعام 2020م في المؤتمر العربي الاوروبي
اختتام فعاليات المؤتمر الدولي لتسريع التعليم بالقاهرة
اختتمت اليوم، الجمعة، 14/2/2020 أعمال المؤتمر الدولي رفيع المستوى لتسريع التعليم الذي أقامه البنك الدولي في العاصمة المصرية القاهرة ووزارة التربية والتعليم والتعليم




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: مجهولون يغتالون قياديا في الحزام الامني بعدن
عاجل: اندلاع اشتباكات عنيفة بالمعلا
تفاصيل جديدة عن واقعة اغتيال قيادي في الحزام الامني بعدن
محمد العرب يسطر تعليقه على ضحك مذيعة العربية بعد قراءته تقرير من مأرب
الزامكي يعود الى عدن
مقالات الرأي
رغم كل شيء إلاّ ان عدن في خير ،ومايحدث فيها في حساب المنطق هو أمر أقل من الحد الطبيعي المتوقع حدوثه.    
    يتسارع الجميع لنفي أن يوم الغد ستشهد عدن عصيان مسلح او عصيان مدني وتؤكد القيادة أن الوضع في عدن مستتب
  بعد توقيع اتفاق الرياض ما الذي يمنع عقد مشاورات سياسية داخلية يمنية صرفة بين الكتلة السياسية عامة تشمل
تُعرّف الدراما – كما في معجم المعاني- على أنّها:حِكاية لجانب من الحياة الإنسانية يقوم بأداء أدوارها
الكتابة عن فخامة الرئيس القائد المشير عبدربه منصور هادي الإنسان والقائد والمسؤول مسألة ليست سهلة، فهي
  فتحي بن لزرق إعلامي بارزٔ ، وكاتبٌ مبارز ، جعل من موقعه وصحيفته ( عدن الغد ) منبرا للدفاع عن قضية الجنوب
عندما تقال الحقيقة ويذاع بها تتعالى أصوات من احرقتهم تلك الحقيقة فيلجأ هؤلاء لاستهداف من يريد أن يقول الحق
    صحفي واحد يتغلب على ترسانة إعلامية مكونة من جيش إلكتروني وقنوات فضائية وصحافيين وإعلاميي دفع
من المعروف عن نظام الحكم السائد في اليمن منذ عقد الوحدة بين الشمال والجنوب حتى عقدنا الراهن بأنه لا يولي
لم يمر المعلمون بظلم كما يمرون به اليوم، ولم تجحف بحقهم حكومة كما أجحفت في حقهم هذه الحكومة، وسابقتها،
-
اتبعنا على فيسبوك