مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 27 فبراير 2020 01:45 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
ساحة حرة
الأحد 12 يناير 2020 01:14 صباحاً

من ولدوا في العواصف لايخافون هبوب الرياح

مهما قالوا و تطاولوا يبقى الدكتور عبد الله العليمي من افضل رجال الدولة و أكثرهم إخلاصاً لمشروع اليمن الكبير الاتحادي 

يتفنن السفهاء في ابتذالهم
و يبقى الكبار كبار .

الحملة المشبوهة تعبر عن أصحابها بانحدارهم
و اصحاب المواقف الثابتة لن تهزهم الترهات
و من ولدوا في العواصف لا يخافون هبوب الرياح.

العليمي سياسي و علم ورمز وطني عرف بالنزاهة والاستقامة والنبل وله تاريخ طويل حافل بالمواقف الوطنية الشجاعة التي تصب جميعها في اتجاه محاربة الفساد والحرص على بناء يمن اتحادي جديد قائم على أسس الحرية والعدالة والمساواة .. كما انه شخصية مثقفة يعي جيدا كيف يؤدي واجباته، ولديه المام تام بطبيعة مجريات وتحولات الساحة اليمنية، ومنذ تعيينه مديرا لمكتب الرئاسة حقق ما عجز عنه الكثيرون وهذا ما ندركه جميعنا ويشهد له به العدو قبل الصديق .. لذلك فإن اية انتقادات او اساءات توجه له ليست سوى شهادات تؤكد نجاحه وتثبت انه يسير بخطى واثقة ومتزنة في الاتجاه الصحيح .. فهنييا لنا وجود هذه القامة الوطنية السامقة في هذا المكان الهام والحساس خصوصا في هذه الظروف الصعبة التي تواجه فيها بلادنا سلسلة طويلة من الازمات والتحديات الصعبة والمعقدة.

الدكتور عبدالله العليمي رجل وقور، شهم، متواضع، صادق، وإداري صارم، وفيه تجمعت كل صفات القيادة المحنك والانسان النبيل والاصيل والنقي الذي لا يكن لاحد اية ضغائن او أحقاد .. وهذه ليست مجاملة او مدح جزافي كما قد يتصور البعض ولكنها الحقيقة والشهادة التي يقولها فيه كل من عرفه او التقى به، وحقيقة نقولها للجميع هناك بعض الأشخاص يفرضون علينا احترامهم فلا نجد حرجاً في أن ننصفهم ونقول فيهم كلمة الحق التي يستحقونها.

الدكتور العليمي بمواقفة وحنكته السياسية ودوره الحافل بالعطاء والانجازات يستحق منا وبجدارة كل الشكر والإشادة لما قدمه ويقدمه للوطن وما يقدمه ويحققه كل يوم، فا العليمي شخصية فذة تتحلى بكل صفات الإنسانية والنبل فلقد عمل بجهد وتفاني في سبيل نهضة المجتمع اليمني وانتشاله من واقع الخراب والتخلف والفساد والفشل والمحسوبية التي تعصف به على كافة الأصعدة.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
بماذا سوف أبدأ وبماذا سأنتهي عزيزي القارئ والمُتابع عن سرد قضية رفع أعلام وشعارات الدول الآخرى في أغلب
يقوم هذه الايام مدير الاحوال المدنيه بمديرية مودية المقدم محمد عمر الشيخ بالنزول الى القرى النائيه لأجل صرف
اي منطق هذا واي عقلية هذه، تخيلوا تعاطفت مع قضية الجرحى والمرضى والمواطنين الذين اطلقوا صرخة ونداء يخاطبوا
الجندي المجهول في قسم النظافة بمديرية البريقة محافظة عدن ، والذي يبذل جهوداً كبيرة وجبارة دون كلل أو ملل ،
القيادة هي تضحية ذات صفات نادرة مثل الشجاعة  نادرة عند الشدائد والمحن وكما عرف الوطن القائد محمود الصبيحي
سلامات للوالد المناضل والشخصية التربوية والاجتماعية والقبلية الشيخ ناصر حسن باخرش السليماني الحنشي الذي
اختلفنا حول الوحدة وحول الإنفصال، واختلفنا حول شبوة. "لو اتحادنا"... يرددها الكثير. لن تكون كلمتنا واحدة. سنن
استغرب من الذين يفرحون ويهللون بقرار مجلس الأمن الدولي بخصوص وحدة اليمن، فقرار مجلس الأمن الدولي لم يشير إلى
-
اتبعنا على فيسبوك