مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 22 يناير 2020 08:46 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
صفحات من تاريخ عدن

الشيخ علي ناصر حمامة.. الحارس الوفي للرئيس سالمين

السبت 11 يناير 2020 07:35 مساءً
سرار (عدن الغد) خاص:

الشيخ علي ناصر حمامة احد أبناء مديرية سرار يافع بمحافظة أبين ، من مواليد 1940م ، منطقة مذابه سرار يافع ويعد من أبرز القيادات الجنوبية سابقاً وكان السند الواقي للشيخ فضل محمد عيدروس العفيفي قائد السلطنة العفيفية بقلعة القارة الشهيرة بيافع رصُد ، انظم إلى السلك العسكري الجنوبي شبر في عام 1968وتحصل على رتبة رقيب من قبل الرئيس سالم ربيع علي في كتيبة شبرالواقعة في قعطبة في محافظة الضالع، وبعد ذلك اخذه الرئيس سالمين لنبل اخلاقه وشجاعته حارساً وفياً له.

وقد حكا الشيخ علي ناصر حمامة لصحيفة "عدن الغد" مقتطفات قصيرة عن عمله مع الرئيس سالم ربيع علي ، قال انه كان عسكري في كتيبة شبر مع زملائه في كتيبة شبر في قعطبة كانوا يعملون فوق الخدمة وإذا بقائد العمليات يدعى ناصر الأحمدي يخاطب جنود كتيبة شبر بأنه تحصل على برقية سكات تؤكد بأن الرئيس سالمين على قدوم لزيارة محورهم.

واضاف وبدورهم كجنود لبوا هذا الامر واخذوا الحيطة من قايد المحور بأن يكون جميعهم على انتباه ، وفي اليوم الثاني توصل الرئيس سالمين إلى قعطبة وكان بن حمامة ضمن الأشخاص الذي استقبلوه بحفاوه ، إلى ذلك يضيف ان الرئيس سالمين اجتمع بهم وامر بتوزيع أفراد كتيبة شبر إلى سبعة محاور لكون عددهم "140" فرد وجميعهم ذو كفاءه مدربين تدريب عسكري جم.

وأشار ان الرئيس سالمين دعاه وحصل يتسال معه من أي مكان هوا... واين تدرب وبدوره اجابه أنه من يافع ومن مكتب كلد ، فقال : ونعم الرجال الأبطال والافياء انت خير ما أنجبت يافع كلد ، وامام الحاضرين ، اعلنها الرئيس سالمين ان الرقيب علي ناصر الكلدي حارسه الوفي ، فاخذه معه وعند وصولهم السكن الرئاسي تحدث سالمين مع قيادات عسكرية بمقر عمله.

وقال : كانت زيارتنا موفقه وقد حصلت على حارس وفي لسالمين ، وهذه المقولة لرئيس سالمين تداولت على نطاق واسع بين الجميع أثناء فترة حكمه ،ويضيف بن حمامة انه عمل مع الرئيس سالمين عدة اعوام وبعدها سافر للكويت ، واثنا سماعه بمقتل سالمين حزن حزناً شديداً لم يتناساه إلى وقتنا الحالي ويضيف إن في الجنوب لم يجدوا رئيس وشخصية قيادية بمستوى سالمين قيادياً وعسكرياً واخلاقياً فالجنوب بعده حزينه ، كما ان للرئيس سالمين ذكريات مدونه في ذاكرة هذا الرجل النبيل الذي يعد حالياً من أبرز الشخصيات الاجتماعية ووجها مكتب كلد ويضيف ان الصحيفة الوثائقية تناولت لقاء في عام1977م بعد رحيل الشهيد سالمين يحمل عنوان" تفاصيل للقاء في قعطبة في 15 فبراير1977بين الرئيسين الحمدي وسالمين ".

وأشار ذلك المقال إلى مقولة سالمين بعد رحيله تنص رحل سالمين ويبقى ذراعه وكانت صورة الرقيب علي ناصر حمامة إلى جانب الرئيس سالمين ، ومن ذلك العام إلى وقتنا الحالي والشيخ علي ناصرحمامة محتفظ بكل ذكريات الرئيس سالمين رحمة الله تغشاه.

*من صالح البخيتي


المزيد في صفحات من تاريخ عدن
قصة تنشر لاول مرة عن حياة جاسوس أمريكي عمل في عدن خلال السبعينات : قصة الجاسوس الذي أحب عدن...!!
  مساء يوم الإثنين الموافق 2 أكتوبر 1967م, غادر الجاسوس الأمريكي (بوب إيمز) لندن متجهاً إلى عدن التي وصلها قرابة الساعة التاسعة والربع صباحاً, يوم الثلاثاء الموافق 3
الشيخ علي ناصر حمامة.. الحارس الوفي للرئيس سالمين
الشيخ علي ناصر حمامة احد أبناء مديرية سرار يافع بمحافظة أبين ، من مواليد 1940م ، منطقة مذابه سرار يافع ويعد من أبرز القيادات الجنوبية سابقاً وكان السند الواقي للشيخ
الدكتور كوكرين.. سيرة رجل أفنى حياته لأجل عدن
تريدوا أن تعرفوا من هو العدني..?! اقرأو سيرة الدكتور كوكرين وما قدمه لعدن وتعلموا منها الإنتماء وأغرسوه في أولادكم، حب عدن لا يأتي بالكلام والهدرة الفاضية وإنما بما


تعليقات القراء
435938
[1] (( رجل عاصر غبار الزمن وسمع وشاهد - وكان قريباً من صناعة الجريمة الفردية والجماعية - والضمير مناداة وصوت الخالق من الداخل للمخلوق فهل يدلي بدلوه ويتحدث وفي ميزان حسناته !!))
السبت 11 يناير 2020
(( علي أبووضاح )) | (( المهجر ))
(( وخلف الأكمة دموع الثكالى لاتزال تذرف و أشباح الموتى تصرخ .. و الشاهد الصامت شريكاً في الدنيا ٠٠و ناطقاً في الآخرة .. الكاتب :كان يوماً عنصراً مهماً و شاهداً لأحداث دامية ٠٠أفضت لضياع الجغرافية و التاريخ و الحقوق و النفوس ٠٠ قبل و اثناء و بعد الجلاء ... المقبورون و المخفيون لم تأتِ الأطباق الطائرة لأخذهم ٠٠ بل أيادي الزمن الدموي الرخيص قادتهم الى الهلاك بغير ذنب !! والأيادي نفسها حركت المركبات و حفرت ٠٠و دفنت ٠٠و مزقت٠٠ و أحرقت الجثامين .. كيف و أين ذهبت و غابت تلك الأيادي ..؟؟ =========================================================================== الكاتب بصفته حارساً وقائداً مرموقاً سابقاً كما يعتقد شخصياً !!! لماذا لا يفتح فمه و قلبه ؟؟ و يجعل قَلَمِه يسكبُ حبراً نقياً ليُقدم للتاريخ المُلوث بدماءِ الأبرياء - و للأرامل و الأيتام و للأجيال و الأحفاد شهادة ينتظرها الجميع ..!! ليرصف و يفرش الطريق أمامه و خلفه حتى لا يموت حزيناً !! و جرائم أقران الكاتب والحكام وقادة الدول والحكومات لا تسقط بالتقادم }}[[ والتوثيق التاريخي مصداقية من صميم الواقع المبتسم ]] [[ والبسمة في الجنوب غابت منذُ(نوفمبر 1967 م ) [رُبَّ قَائل٠٠ ماضٍ ] [[ ألمَاضِي لَيسَ حَجَرَاً صَامِتَاً ٠٠٠ هو حَي كَانْ هو حَيٌ ألآن ٠٠]]

435938
[2] من عاش بالسيف مات بالسيف
الاثنين 13 يناير 2020
محمدالدحبلي | السعودية /مغترب
سالمين و جميع المجرمين في الحزب الاشتراكي ارتكبوا فظائع لا مثيل لها في القتل و الاخفاء لرفقاءهم و مناوئيهم و لذلك لقي اكثرهم حتفه بطريقة او اخرى .



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
مراسل قناة الجزيرة في اليمن:هذه حقيقة ما يحصل في جبهة نهم
عدن:ارتفاع جنوني لأسعار المواد الغذائية بسبب تدهور الصرف
عاجل: مجهولون يفجرون عبوة ناسفة حي القاهرة وحدوث اضرار
محكمة الأحداث في عمان تبدأ محاكمة "توجان البخيتي" والأخيرة تنتقد تجاهل بيان المدرسة (وثائق)
مسؤول في الشرعية يكشف عن موعد تعيين محافظ لعدن
مقالات الرأي
  لم ينتبه العزيز فتحي بن لزرق في غمرة انبهاره بمنجزات محمد عيديد لكمية الذباب الساكن في افواه محدثيه بفعل
  للليل في «عدن» حكاية أخرى، وشكل أبهى، ومعنى مختلف .. إنه مهرجان للفرح والمرح والسمر والبهجة والأنس
  مشروع طريق العر- وادي العرقة بمكتب الناخبي يافع .. مشروع حيوي هام يربط قرى منطقة وادي العرقة كلها بمديرية
الوعي هو القوة الحقيقية في بناء الاوطان , دون وعي نقع فريسة للخذلان والانكسارات التي لا ترحمنا , بالوعي نعرف
ﻓﻲ ﻇﻞ ﺍﺳﺘﻤﺮﺍﺭ إﺿﺮﺍﺏ المعلمين في المحافظات الجنوبية ﻭﺗﻤﺴﻚ "نقابة المعلمين والتربويين الجنوبيين"
أعظم ما أنبتت هذه البلاد!هم شهداء مأرب وجرحاهاهم زهرة اليمن الكبير وشوكة عنفوانهشهداء جنوبيون في مأرب
    في عدن انهيار سعر صرف الريال اليمني امام الدولار والريال السعودي يتواصل يوما بعد آخر. هذا الوضع شبيه
المشروع يتمثل في اقامة دوله اتحادية  ويبدو ان الرئيس السابق علي عبدالله صالح رحمه الله  كان قد استشعر
    أحمد سيف حاشد   • من كان يتخيل أنه سيأتي يوم نشاهد فيه عدن بلا ميناء..!! وأن مرسى صيانه السفن يتم
يقولون عندما تختلط عليك الامور او تراها على غير حقيقتها فاصعد الى قمة ترى كل مايجري لتعرف الحقيقة ، وكذلك
-
اتبعنا على فيسبوك