مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 10 أبريل 2020 09:18 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
ساحة حرة
الخميس 02 يناير 2020 07:57 مساءً

لأجـل انتصـار الحـق

في غضون أيامٍ قلائل مضت، رأيت لؤلؤة القضاء في قاعة قضائها وهي تقرأ شيئاً من الدعوى – بتأنٍ وروية بالغين – تتقصى ما يجب تقصيه وترجح ما يجب ترجيحه.. ترجيح من استنبط أشياءً ومن علم تفاصيل تؤدي إلى الحقيقة ويقينها بفعل اعتمال وتلاقح جهدها وموهبتها التي ترشدها إلى اتباع أسلوب متميز في قراءة الدعوى وملابساتها.. قراءة من يجيد اقتناص أطرافاً للحقيقة وحبكها ومحورتها استخفت بعيداً عن الدعوى المقروءة. فيتخاطر إلى كل ذي عقل عشقها وتقديسها للحقيقة أكثر من الوظيفة، فور النظر إليها وهي تقرأ وفور سماعها وهي تقول –مستنكرة بحزم- لأحد الأطراف (الرد على الدفع ضرورة لا غنى عنها كونه متعلق بالنظام العام).

تعلم القانون وتُعلمه من أصابه أو لحقه شيءٌ من القصور بالقدر الذي تطبق نصوص مواده وروحه بشفافية وإخلاص دون أن تخاف في العدالة لومة لائم، أكان في سُدة الحكم أو موقع النفوذ انتصاراً لوجه شمس الحقيقة ولا ريب؛ فحققت بذلك إرثاً من الأحكام العادلة في زمنٍ احتقن بظلال الأحكامِ الجائرة وسريان وطأتها القاسية في مجتمع لن ينجو من القضاة ذوي النسختين.

لذلك أجدني في شديد الحاجة والعوز لأن أقول –بملء حنجرتي وبكل نفسٍ يتصاعد من صدري- لمن غابت شُباكها في القضية مفتوح.. سلامات غيابكم المشفوع.

 

 



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
ستجف حناجر النابحين وسيغرقون في نفس الماء العكر الذي يصطادون فيه وستحترق اقنعتهم الجميلة ومعها وجوههم
هكذا كانت وستظل جبهة الضالع ايقونة الفداء والتضحية بكل المقاييس ظلت كغيرها من جبهات القتال على مدى اكثر من
تشير البيانات التي قامت بها مراكز الأبحاث والدراسات  الى أن هناك زيادة واضحة وتوسعا كبير في النمو الكمي
يوم الأربعاء الموافق الثامن من أبريل الجاري كانت منطقة ذكين بمديرية الوضيع محافظة أبين وهي مسقط رأس الرئيس
"أبو مشعل" الكازمي مدير أمن محافظة أبين برغم من منصبه كمدير لأمن أبين والمهمات الملقاة على عاتقة إلا أنه عمل
تطلعاتنا في تحقيق السلام طموحة وعلينا أن نسعى لتحقيق هذا الطموح عن طريق زيادة الوعي المجتمعي بأهمية تحقيق
العصر الذي كنا نعتقد فيه عن الغرب أنهم وصلوا إلى أقصى درجات التطور الصناعي والتكنولوجي والبيولوجي جاء فيروس
يوم من الدهر لم تصنع أشعته شمس الضحى، بل صنعناه بأيدينا، اليوم يوم الملحمة مع عدو ارتهن للشيطان، وباع نفسه
-
اتبعنا على فيسبوك