مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 26 فبراير 2020 06:34 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الجمعة 27 ديسمبر 2019 01:38 صباحاً

رب أوزعني ! 

 

 

#سام_الغُباري 

..

..

 

- أي واحد مِنهم ؟

* أوسطهم !

- الذي يلبس الفنيلة الصفراء ؟

* نعم ..

- ماذا قال لك ؟

* يا والد !!

..

ويقهقه صاحبي، وبطرف عينه اليسرى يجتزء نظرة سريعة إلى شيب إرتسم على فوديّ مثل حدوة حصان، ويعاجلني بلكنته التعزية : لمو تحسب نفسك صغير !

 

فأجفل، أشعر بإرتعاشة عُمر مضى دون أن أراه، بثقل ذلك في جفوني، وفي صِحة عينّي وقد كُنتُ صقرًا !، وابتسامة الرضا، عند مقارنة طولك المهزوم مع إبنك الذي ينسلخ من أمامك مثل نخلة، وتود أن تهز جذعه ليرعوي، ويبدأ خيط شاربه بالبزوع مُحدِدًا ملامح فتى يعدو مبتعدًا ..

..

وتتذكر يوم كنتَ تلون شاربه، ويذهب متأرجحًا إلى المرآة سعيدًا، يرى وجهه المستدير ملوثًا ويضحك، يقول لغة لا تفهمها ويشير بأصبعه إلى ذقنه، فألوّنها بقلم أسود، ثم يظهر والدي صائحًا "وسّخت الولد يا وسخ !" ، وها أنا اليوم والد يا أبي ! ، يفجعني بها فتى كُنت مِثله قبل أيام !، وأراني عجوزًا في ناظريه ..

 

..

حين أرقب السياسيين الذين عرفتهم في صباي يحدقون بطمع نحو كراسي السلطة، أدرك أني مازلت صغيرًا على الوزارة، وأنهم أحق مني بتلك الكراسي الوثيرة، فلم يمت منهم أحد، حتى أشكالهم لم تتغير ، هم أولئك العجائز مذ عرفتهم على شاشة التلفاز ، وها أنا قد أصبحت "والدًا" ولم أستطع بعد أن أكون واحدًا من أولئك الذين يظهرون بأزيائهم الرسمية في نشرة التاسعة . ؤ شف

 

مازلت صغيرًا في نظرهم، ولهذا أحبهم ، متمنيًا لهم عُمرًا واسعًا ، قال صاحبي مرة أخرى متهكمًا : " لِمَ لا تتضرع قائلًا : اللهم إجعل يومي قبل يومهم!" ، ثم يضحك ! 

 

في 2011 كنت قد بدأت أشتم رائحة رجل يكبر داخلي، عمره ثلاثين، وفي عقده الجميل المقبل يصنع حياته ويرسم ملامح مستقبله الشخصي، مستقبل عائلته الصغيرة ، وعلى الفور طار "حسني مبارك" ، كُنت جالسًا على أهداب مقيل جارنا أمضغ القات بأناقة "رئيس تحرير" مُحلِّقًا في نبوءة "ضياع" ، وعلى بُعد أربعة أعوام دفنت رأسي في منصات اليكترونية، كسِبت منها عداء أشخاص لا أعرفهم، وتقدير قليل، وصراع شرس على أمنياتي الخاصة التي تحولت إلى همّ كبير، ثم وجدتني في السجن، ومنه مهاجرٌ إلى أرض لم أكن أعرفها، وتعلّمت، طحنتني ردود الأفعال، وقادتني المكائد إلى إستخلاص عِبر جعلت فمي مفتوحًا مثل باب، وعلى أبواب العام 2020 ، صحوت على تربيت يد ، وصوت من ورائي يقول : يا والد نسيت المحفظة ! 

..

أين إنشتاين لأقول له أني سافرت عبر الزمن بسرعة مدهشة، ولم يمسسني من ذاك العبور شيء، فقط ، صِرت عجوزًا ، ولم أبلغ الأربعين بعد .. خمسة أيام لأنفذ منها .. ثم أكتب على جدار صفحتي : رب أوزعني ! 

 

( عيد ميلاد مجيد )

 

*سام الغباري*



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
3 جرحى بحالة خطرة في هجوم مسلح استهدف منشاءة سياحية بعدن
رفع علم غريب بعدن (صورة)
عاجل : استشهاد 5 جنود في كمين مسلح نصب لقوات التحالف والشرطة العسكرية بالمهرة
ابنة الزنداني : الموسيقى والتعري من اسباب الاصابة بفيروس كورونا
تفاصيل لقاء بين محمد بن سلمان واحمد علي عبدالله صالح قبل انطلاق عاصفة الحزم
مقالات الرأي
لازلت أتذكر برنامج أذاعي كان يبث عبر الاثير من أذاعة صوت العرب من القاهره كان يقدم الساعة الثانية والربع
     على الرغم من مرور خمس سنوات على بدء عاصفة الحزم،الا ان الاوضاع في بلادنا تسير من سيء الى
  ...ويسألوني هل عادك حبيبة ؟أقول نعم أنا حب عدن الأزلي وهناك الكثير من الناس أستنكر رجوعي إلى عدن بحجة
الليلة سأرحل بكم إلى هرجيسا عاصمة دولة صوماليا لاند او دولة أرض الصومال المستقلة عن الصومال وغير المعترف بها
رحل القائد العربي المصري الشجاع حسني مبارك الذي قاد سلاح الجو المصري وضرب تل ابيب ودمر مطارات بني صهيون
لمس الجميع في مديرية لودر وكافة مناطق مديريات المنطقة الوسطى التحسن الكبير في خدمة التيار الكهربائي وذلك بعد
الاخ العزيز محافظ محافظة شبوة محمد صالح بن عديو .. عام مر على اللقاء بك لو تذكر عندما جمعت الاعلاميين للقاء بك
    ترددت في ان اكتب وتهيبت في كيفية ان ابدأ ..ومرت الايام وانا في خواء فكري ..فالحال ليس عال..ولكن الامر
أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني، تلقي بلاده رسائل من السعودية عبر عدة دول منها باكستان والعراق، مشيرا إلى أنه
  اتفاق الرياض الذي تم توقيعه في 5 نوفمبر 2019م، أوجد فرصا ومصالح كثيرة للطرفين الموقعين عليه ولجميع الأطراف
-
اتبعنا على فيسبوك