مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 14 أغسطس 2020 09:07 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
ساحة حرة
السبت 14 ديسمبر 2019 07:49 مساءً

تاريخ أبين.. الحديث عنه لا يخلص

دائمآ ابين ولادة للخير والعز برجالها الذين يسطرون من ابين احرف من ذهب في العمل لاجل خدمة هذه المحافظة.

نقف هنا عند شخصية لا يجب ان ينساها تاريخ ابين في صفحاته.. شخصية عاملة بصدق واخلاص وبقوة في خدمة هذه المحافظة وسكانها.

نتحدث عن شخصية عظيمة احبها المواطنين بكل ارجاء مدينة زنجبار وغيرها من المديريات وهو مدير مصلحة الاحوال المدنية م/ ابين الملازم اول محمد موسى البركاني ذلك الشخص الذي سهل الكثير من معاناة المواطنين ولخدمتهم ذلك الشخص حقآ يستحق ان تذكره اقلامنا وترسم نبذة جميلة ورائعه عن ذلك الشخص باحرف من ذهب.

شخص عمل دون كلل أو ملل ودون توقف باصعب المراحل والظروف ظل يمارس عمله بهذه الادارة بكل جهد وامتياز حتى عمل كل ما يخدم المواطن ويسهل عليه معاملاته قدر المستطاع.

ذلك الشخص جعل من هذه الادارة مستوطن لمواطنيها ولانجاز كل مايحتاجوه من معاملة بهذه الادارة وسهل لهم كل خدمات مصلحة الاحوال المدنية.

ابين عانت الكثير بسبب مرور ايام صعبة للغاية فقد الكثير من مواطنيها معاملتهم لاشهر عدة لا يستطيعون حتى ان ينجزوا الشي القليل ولكن بقدوم هذا المدير جعل منها شريان عامل دون توقف احسن التعامل من الاخرين وقدم لهم كل ماتيسر من تسهيل هذه الخدمة الذي يحتاجها الكثير لمعاملتهم الاكثر اهمية في حياتهم.

محمد موسى البركاني خط عريض يكتبه كل مواطنين هذه المحافظة تحت عنوان شخصية تعمل بكل جهد وامتياز.

هذه هي ابين وهؤلاء هم رجالها الذين جعلوا من ابين موضع تقدم وازدهار فلكم كل الشكر والتقدير والاحترام علىى كل عمل جبار يهدف لخدمة مواطنين هذه المحافظة الذي عانت الكثير من المتاعب.

ابين فيكم تستبشر خيرآ وترى امامها طريق الامل بوجود اشخاص امثال مدير الاحوال المدنيه الملازم محمد موسى البركاني فيكم تزداد ابين فخرآ وعز دمتم وادام الله عملكم الاكثر من رائع في خدمة هذه المحافظة



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
تناقض التقارير جعلتنا في حيرة لأن الأمر يتعلق بدمار وموت وخراب ديار فمن يطمئنا وينزع الخوف من صدورنا لأن
عندما تحضر العزيمة يتولد الإبداع وتتجلى حينها قيود منغصات الحياة والواقع الأليم وترسم في ثنايا الكون فجراً
أتعذّرُ قراءةَ عينيكَ هذا الصباح  فالأخبارُ العاجلةُ فيها باردةُ المشاعر، والنصوصُ بداخلِها ليستْ
  في الوقت الذي يمر به أبناء تعز وساكنيها بظروف هي الأسوء في حياة مدينتهم منذ بداية تاريخها، كنا نتمنا من
إمرأة تُدعى قَبول الحِميري, وردة والدي الذي قطفها من حديقة محاذية لقريتنا, حديقة تُدعى النجارين, من قَبيلة
محافظة شبوة بجنوب اليمن من المحافظات ذات وزن كبير شعبي وقبلي وسياسي. قرر بعض أبناء المحافظة الخروج في مسيرات
  نحن العرب وحدنا من يبكي ، من يحزن ، نحن دمعة وحيدة على خد الإنسانية ، التواقون للأسى، الباحثون عن الألم ،
  *خرج اليوم الخميس 13 اغسطس 2020 اتباع حزب الاصلاح ليعلنوا الولاء للسعودية و البراء من سالم خوفا من غضبها
-
اتبعنا على فيسبوك