مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 08 أغسطس 2020 06:06 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الثلاثاء 10 ديسمبر 2019 10:27 مساءً

لاتاملوا نهاية للحرب قبل 3 سنوات

رغم مرور مايقرب من خمس سنوات حرب في اليمن. الا ان علينا توطين انفسنا على استمرارها لسنوات أخرى قادمة..

الحديث عن مشاورات لحل الازمه في اليمن من وقت الى اخر فهو حديث بهدف تصعيد الاقتتال لا اكثر.. ودفع الإطراف المختصمة على تدشين جولات الاقتتال المحتملة.

فالحديث عن المساعي لحل ألازمه في اليمن ليست جديدة. فقد سمعناها حتى قبل اندلاع الحرب على لسان جمال بن عمر.. واستمر الحديث نفسه خلال فتره ولد الشيخ..

كل مبعوثي الأمم المتحدة منذ بن عمر  في الأساس مهمتهم هي إدارة الصراع و الحرب. فكما كانت مهمة بن عمر التهيئة لهذه الحرب. تم استبداله عندما انجز مهمته.

ثم جاءت مهمة ولد الشيخ المتمثلة في أداره مرحلة الحرب الشاملة.. بين الحوثيين كطرف. والتحالف والشرعية كطرف اخر.

وبعد ان حان الوقت لدخول مرحلة جديدة مختلفة يتم فيها تأجيج الصراعات بين الإطراف  داخل كل طرف من طرفي الحرب الرئيسية جاء جريفت.

وكان قد أنجز مهمته في طرف صنعاء. بعد وصول الخلاف بين صالح والحوثيين الى إخراج طرف صالح من المشهد وأصبح في صنعا طرف واحد فقط.

بعد ان انجز الحوثيين ماهو مطلوب.. أصبح لابد ان يبقى الحوثيين في مامن.. فجاء اتفاق ستكهولهم .. حافزا لهم على مانجزوه.

وبعد كل ذلك كان من الضرورة ان ينتقل العمل الى الطرف الأخر.. الذي تجتمع تحت مضلته إطراف عده منها الاصلاح والجنوبيين.. وقوات طارق صالح في الساحل الغربي.

ماذا يفترض ان يتحقق في مايقال لها مناطق محرره.. ؟

يجب ان تحصل عمليه مايشبه التصفيات. في كل منطقه.. تصفيات. تاتي نتائجها مايكرس مشروع الأقاليم.

الإطراف التي يتم إظهارها على انها مراكز قوه. ويجمع كل منها مشروع تحشد تحت رايته.

هي فقط أداوت لتحقيق تلك الغاية  غاية مشروع الأقاليم..

ولن يكون لمشاريعها اي مستقبل.. وستنتهي كل مشاريعها عندما تنجز بالصدام. ماقد خطط له. من قبل الرعاة..

فالانتقالي لن يكون له محفز للقتال الا برفع شعار الانفصال.. وكذلك بالنسبة للإطراف الأخرى لها مشاريعها التي تحفز اتباعها للقتال..

هذا الدور لهذه الأدوات جميعهاِ. سينتهي عند انجاز المهمة التي أوكلت إليها.

وتأتي قوى أخرى لم تكن طرف في كل تلك الصراعات..

قادات الصراع الحالية يدركون مثل هذه الحيثيات.. لذلك هم يجهتدون في وإد اي قوى جديدة قد تكون مرشحة لمرحله مابعد الحرب وهذا يعد من ضمن عوامل وأسباب أطالت الصراع.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
دولة خليجية تعلن فتح حدودها لليمنيين (Translated to English )
من هي المنطقة اليمنية التي لايتجاوز فيها المهر 120 الف ريال يمني فقط؟
الدائرة الإعلامية لميناء عدن تصدر بيانا بخصوص شحنة نترات امونيوم في رصيف الميناء
وزارة التربية تنفي خبر تأجيل الدراسة.. وتؤكد إن 6 سبتمبر 2020 هو موعد بدء الدراسة(Translated to English )
رحيل الصديق والرفيق.. عبد العزيز الدالي
مقالات الرأي
    عمر الحار    مثال فتحي عدن، نجيب القاهرة، فكلاهما ارتبطت كتاباته بحياة مدينته وجعلها مخزونا
(حت يحت حتاتة ) أتذكر أننا ونحن أطفال عندما يأتي موسم الجلجل ( السمسم ) في دثينة وبعد أن ننتخه ونجعله على شكل حزم
ما يسمى باتفاق الرياض لم يقدم شيئا للجنوب وأهله ولا للقضية الجنوبية فهو الاتفاق الذي لم يظهر فيه أي طرف شمالي
  في مقالة سابقة طالبت بقتل كل حوثي من أجل أن تستمر الحياة ، ففي قتل الحوثيين حياة لليمنيين ، خاصة وأن هذه
  قد تكون العاصمة المؤقتة عدن هي الوحيدة من بين بقية محافظات الوطن التي عانت ولازالت تعاني من مشكلة البسط
إن التخلف في اقتصاد السوق الذي تعيشه عدن  وغياب العدالة والشروط الأساسية للأمن التجاري سمح بتطوير
  .... هناك سر مفقود يستوعب الحقائق المادية الموثوقة التي دللها الاخ فتحي بوثائق، والنفي المبطن بألا وضوح
    محمد عبدالله الموس    اما آن للعقل الجنوبي ان يستعيد توازنه ويبلغ سن الرشد؟ ام سنبقى ندور في حلقة
كُتب بواسطة : محمد سالم بارمادة من فترة وأخرى تخرج لنا أسافل الجوقة الغوغائية الانقلابية على اختلاف أشكالهم
    لقد ترددت كثيرا في الخوض عن العماله والارتهان للخارج بسبب الحساسيه المفرطه التي يعاني منها
-
اتبعنا على فيسبوك