مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 18 يناير 2020 03:30 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

عدن الغد تزور جمعية الرحمة لرعاية الطفل ذهنيا بالمعلا وتلتقي إدارتها

صورة من الزيارة يوم الاحد
الأحد 08 ديسمبر 2019 02:42 مساءً
التقاها / نضال فارع

 زارت صحيفة عدن الغد يوم الأحد  جمعية الرحمة لرعاية الطفل ذهنيا الكائن في المعلا محافظة عدن .

وكان في استقبالنا في مكتبها الأستاذة القديرة ومؤسسه الجمعية رحيمة قاسم سعيد وكذلك مديرة العلاقات الخارجية في الجمعية .

المديرة شرحت لنا بالتفصيل بداية الفكرة  كانت عام 2000 حيث ان المبنى كان عبارة عن غرفة صغيرة وخرابة تم منحنا لعمل هذه الجمعية الأستاذ مهدى عبدالسلام مدير التربية والتعليم بالمحافظة سابقا حيث إنني شرحت له الفكرة وضرورة إيجاد مقر وهو بصراحة ماقصر .

 

تضيف بالقول "  كان في البداية لدينا طالبين فقط . الآن أصبحوا 120 طالب وطالبة إعاقة ذهنيا بنسب متفاوتة وأعمار مختلفة . وأصبح لدينا الآن ثلاث فروع المعلا والبريقة والعريش مع طاقم تدريس مكون من 30 معلمة متطوعة خريجات علم نفس وعلم اجتماع بدون رواتب حكومية سوى مبلغ صغير من الشؤؤن الاجتماعية .

 

تتابع الأستاذة بالقول :" هناك نواقص كثير تواجه الجمعية وتعيق عملها . أول شي الدعم المادي حيت ان الطلاب من مناطق مختلفة بالمحافظة ونطر نوفر لها مواصلات . لدينا حافلات تتبع الجمعية ولكن نحتاج راتب شهريا للسائق إضافة إلى قيمة المحروقات .

 

سألنا الأستاذة رحيمة بحكم ان الجمعية تقع في مديرية المعلا مادور المأمور فهد مشبق معكم هل هناك دعم؟ .

قالت :" كان هناك دعم في السابق لكن الآن توقف حتى أجرة الحارس للجمعية تم قطعها وأصبحت المدرسة بدون حراسة ونتعرض عدت مرات للسرقة وخاصة في الإجازات الصيفية . هناك نواقص في التكييف والألعاب والأثاث .

بعد ذلك تجولت الصحيفة بأقسام الجمعية برفقة مديرة العلاقات الخارجية في الجميع والتقت بالطلاب والطالبات الدين فرحو بنا وتم التقاط الصور معهم .


المزيد في ملفات وتحقيقات
بعد أصبحت ظاهرة مزعجة.. حملة لمنع إطلاق الرصاص في الأعراس والمناسبات بتعاون منظمات مجتمع مدني وجهات أمنية
بعد أصبحت ظاهرة مزعجة:حملة لمنع اطلاق الرصاص في الأعراس والمناسبات بتعاون منظمات مجتمع مدني وجهات أمنية حمل السلاح أصبح الهاجس الذي يؤرق المواطنين داخل عدن خاصة
معالم حضارة الحواشب التاريخية والأثرية هل تصبح أثراً بعد عين؟
تقرير/ محمد مرشد عقابي:   عتبر الآثار والمعالم في اي وطن هي الدلائل على رقي وتحضر هذا الشعب او ذاك، وهي الشواهد الحية والبراهين الدامغة على عظمة ومجد وعراقة
عدن الغد تنفرد بنشر مذكرات الرئيس علي ناصرالحلقة (الاخيرة) ( الطريق إلى عدن )
متابعة وترتيب / الخضر عبدالله : الرئيس علي ناصر : كنت أفكر في عدن، وفي الأيام الجميلة التي قضيت فيها، فقد عشقت عدن وجبالها ورمالها وشواطئها وأهلها الطيبين .. ولكن


تعليقات القراء
428132
[1] جريمة عدن الغد
الأحد 08 ديسمبر 2019
عبد القبار | المقبرة
اكبر جريمة الاعلان عن الزيارة / هولاء البراعم / واطفال مرضى السرطان / ودار العجزة / وقسم العميان / تعتبرقتابل هتلر تحت قبة الشرعية لتناقضها ورقصات ناير وجلال وفهد مشبق !!

428132
[2] الله المُعين
الأحد 08 ديسمبر 2019
عبد القبار | المقبرة
ثمن مدرعة رئاسية تكفي لوسائل المواصلات ٠٠٠٠ سيارة واحدة من العشر السيارات الروز بعهدة المقدشي وزير دفاعات حمامات الشرعية تكفي رواتب المشرفات لسنة٠٠٠٠ الغاء سفرة فحص انابيب تدفق نفط الرئيس بقلبه في سياتل الامريكية تكفي لشراء مدرسة كبيرة وحديقة وقاعات للمعاقيين الجنوبيين ٠٠٠٠ حفلة من حفلات الجبواني او الميسري او جلال او العيسي او العليمي او الاحمر تكفي لاطعام ال 120 معاق لمد سنة ٠٠٠٠ التنازل مرة واحدة لاعضاء الحكومة عن مخصصات البدلات وحفاظات البيت العائلي تكفي رواتب السائقين ٠٠٠٠ رشوات ارتكاب الجرائم والحرائق بعدن تكفي للمشتقات البترولية لوسائل مواصلات الدار لسنة كاملة وللحديث بقية



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
بعد يوم من فقدانها ..العثور على الطفلة لجين في أحد براميل القمامة في صنعاء .
عاجل: اندلاع اشتباكات بين مسلحين في الممدارة بعدن
لاول مرة منذ انقطاع النت في اليمن .. شركة "تيليمن" توضح سبب خروج شبكة (الانترنت)
الزبيدي : لا انفصال لجنوب اليمن في الوقت الحالي
انتشار مرض غريب بدار سعد
مقالات الرأي
  كسابقاتها تكرر أيامنا نفسها حاملة ذات الأخبار والتفاصيل والملامح .. وحده عزرائيل يواصل التحليق والدوران
من المعيب ان يوصم اتفاق الرياض بين الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي بانه صمم لغاية نزع فتيل القتال
هذه هي المرّة الأولى في تاريخ العرب التي يصبحُ فيها وزيرٌ للتراث والثقافة حاكمًا لدولةٍ عربية!لكنّ الأهم
ودعت جماهير الشعب العماني الأيام القريبة الماضيه جلالة السلطان "قابوس بن سعيد" إلى مثواه الأخير .. بعد حياه
خرجت مظاهرة حاشدة في ألمانيا قبل سنوات ضد التقشف والبطالة التي بدأت  تتفشى في ألمانيا , وخرج جميع كوادر
عندما خرجت مظاهرة حاشدة في ألمانيا ضد التقشف والبطالة خرج جميع كوادر الدولة ماعدا المعلمين وعندما قابلتهم
  محمد ناصر العولقي لم يعد في اليمن الشمالي ولا الجنوبي من مؤسسة سياسية مركزية أو محلية تمارس نشاطا مؤسسيا
لا يختلف اثنان من إن فخامة الرئيس القائد عبدربه منصور هادي قائداً عظيماً بمعنى الكلمة وبكل ما تحتويه الكلمة
الرئيس علي ناصر محمد رجل بنى دولة، ولكن للأسف فرط فيها من جاء بعده، فما من أيام جميلة يتذكرها المواطن الجنوبي
هل أقتنع الشماليون بحقيقة الواقع الجديد على أرضهم والرضوخ الكامل له والاعتراف به وبالتالي التعامل والتعايش
-
اتبعنا على فيسبوك