مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 20 يناير 2020 06:57 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
السبت 07 ديسمبر 2019 10:25 مساءً

الدكتور ياسر باعزب.. رائد في زمن الرتابة ..!!

بين أن تكون قيادي وإداري من الطراز الرفيع وأن تكون هامشي ومجرد متسلق مناصب بوناً شاسع..

وبين أن تكون إنسان بما تعنية الكلمة وأن تكون مجرد جسدٍ خاوٍ لايعرف معنى الإنسانية فرقٌ كبير..

وأن تجمع بين القيادة والإنسانية بتلقائية ودون تصنع فهذا هو المعنى الحقيقي لأن تكون إنسان مميز...

ومن هنا أنطلق بكلماتي ومقالي القاصر لغة وتعبيراً ومشاعراً وحقيقة تجاه هامة أجدها قد أمتلكت كلتا الصفتين بل وحوت كل الصفات والفنون..

وهذا ما نحتاجه في وطن تشظى وباتت فيه النطيحة والمتردية تعتلي الكراسي وتتبؤ المناصب وتقود المرافق الحكومية دون أن يكون لها أي فائدة أو قيمة أو نرى على الواقع عملها أو نلمسه، وهذا مصداقاً للقول (نسمع جعجعة ولانرى طحيناً)..

ولأن شخصيتنا من (العيار) الثقيل وصنعت لنفسها موطئ قدم بين الكبار وأجبرت الجميع على إحترامها ووجب علينا أن نكتب ونشير إليها ليس بالبنان فقط ولكن بمشاعر القلوب والأفئدة والأرواح، ليعرف الجميع أن مايصنعه الكبار والأفذاذ لايذهب سدى او هدر بل يخلده الجميع ويلمسه الجميع..

ولأن أبين زاخرة بمثل هذه الهامات وصنعت التاريخ على مر الزمن أستطاع الدكتور/ ياسر باعزب أستاذ الإعلام بجامعة بركبهم مدير مكتب الإعلام بمحافظة أبين أن يناطح بعمله ونشاطه وهمته الكبار ويلحق بركبهم ليس على الصعيد المحلي بل على الصعيد العربي كممثل لليمن في كل المحافل العربية وكان خير ممثل..

تابعت وبشكل دائم نشاط الدكتور ياسر باعزب إبتداءً من نشاطه فب نقل فعاليات المحافظة أو على مستوى المديريات من خلال تفعيل مكاتب الإعلام وإقامة الدورات فأثلج صدري ذلك النشاط وأبهرني بنشاطه الدؤوب والمتواصل دون كلل أو ملل..


وبإمكانيات بسيطة في ظل وضع لايسمح فيه بالعمل إلا أن باعزب صنع من المحن التي يمر بها الوطن مِنح أنعكست إيجاباً على أبين وإعلامها الذي لم يحاول باعزب أو يكبح جماحه أو يلجم أصحابه بل كان شعار لاسقف لمن يملك الكلمة الصادقة والحرف الحر المضيء إلا السماء، فجذب بهذا الشعار الكل وأستحوذ على قلوبهم..

مقالي ليس مجرد كلمات أو أحرف خرساء وإنما واقع لمسته وعاشرته، وقد لايتفق معي البعض وهذه عادة البشر فالإختلاف ظاهرة صحية إن لم تكن مجرد كيد تخفيه الجوانح..



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
قائمة باسماء بعض ضحايا قصف قوات الحماية الرئاسية بمأرب
الحوثيون ينأون بانفسهم عن قصف استهدف قوات الحماية الرئاسية بمأرب
بماذا علق "بن بريك" على جريمة استهداف الحوثيين معسكرا للحماية الرئاسية بمارب؟
قيادة المجلس الانتقالي تلتقي بقيادة حزب الإصلاح بعدن
فتحت السكك الحديدية أجزاء كثيرة من العالم أمام حركة الركاب والتجارة .. ولماذا رفضت الحكومة البريطانية معظمها؟!
مقالات الرأي
البلاد مقلوبةٌ على فلذات أكبادها في مأرب بينما تعجزون حتى عن الكلام!ارتفاع عدد شهداء مأرب إلى 111 شهيدًاثمة
  :::::::::::::::::::"   مائة وأحد عشر جندي تفحمت جثثهم وتناثرت أشلائهم في صحراء مأرب في حادث إجرامي أليم .   بأي
في زمن فات وانقضى، وفي عمر لم يعد يرى، او قابل كما كان في الورى، قابل للتجدد لا يشيخ ولا يبزغ متأخرا. تتعاورهما
معظم الجبهات، وخصوصاً جبهة مأرب، نائمة، ومع ذلك يستمتع الحوثيون باستعراض قدرتهم على القتل، ولو لم ينتج عن
  يظل كثير من الناس أسرى مفاهيم أو معلومات خاطئة لردحٍ طويل من الزمان ، وذلك جرّاء قراءتهم أو سماعهم لها من
  سهير السمان    مجزرة تخلف 90 قتيلا هم من منتسبي اللواء الرابع حماية رئاسية وعدد من الوحدات الأخرى، و
  علي سالم بن يحيى عشرة أعوام ونيف مضت على رحيل الصحافي اللامع الأستاذ عادل الأعسم _ رحمه الله وادخله فسيح
العرب وجدوا أنفسهم طمعا بين ثلاثة محاور تتجاذبهم تركيا .إيران . إسرائيل وخلف هؤلاء يقف بعض من كبار الدول
ما حدث في مأرب بالأمس من استهداف جنود الجيش وأدى إلى مقتل وإصابة العشرات منهم، يستدعي تحركا جديا وسريعا من
عندما نتحدث عن تاريخ موطني تاخذنا العزة والتفاخر لما تركته لنا اقوام قد مضت  فالتاريخ لايسجل بمداد حبره
-
اتبعنا على فيسبوك