مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 18 يناير 2020 09:27 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء رياضية
الأحد 01 ديسمبر 2019 04:59 مساءً

المنتخب اليمني ... كفى مهزلة !

ملايين الريالات تُهدر و ملايين القلوب تُكسر جراء منتخب هزيل يُضرب بالجملة و خسارته تتضاعف من مباراة لأخرى و كأننا أمام درس جدول الضرب للعدد 3 ( 1×3 ) ( 2×3) .

ملايين الريالات تُهدر في مخصصات لوكلاء و لجان مرافقة و بعثات و مخيمات و معسكرات و فنادق ، كان الأولى بها أن تُصرف لدعم الشباب و الرياضة في الداخل لنهيئ و نطوّر أنفسنا بعدها للخارج .

أندية محلية فقرها مُدقع لا تمتلك أدنى مقومات الأندية لقلة الدعم و الإهمال الحكومي لها .

يا أخواني لا نغالط و نقحم أنفسنا في استحقاقات مكلفة مادياً و نحن ندرك تماماً أننا غير مؤهلين لخوض غمار المنافسة و الوصول إلى مربعات التتويج ، كفى مهزلة فأمّا تشريف البلاد بشكل لائق بهزائم مقبولة و أداء متوسط على أقل تقدير أو الإنسحاب طيب من أي استحقاقات قادمة .

ليس عيباً الإعتذار عن المشاركة دام العذر مُقنع ، حرب أكلت الأخضر و اليايس و إقتصاد مُنهار و أوبئة تفتك الصغير و الكبير و جرحى في الخارج و الداخل يتباكون تهميشهم و طلاب مبتعثين يطالبون مخصصاتهم و مبعدين و مسرحين يناشدون برواتبهم و موظفين يتظاهرون بين إنقطاع و ضعف مرتباتهم و و و و و و .

في الأخير أنا لست متحاملاً و لا شامتاً بقدر ما اوجعتني الإهانة و ما أردت إلا الإصلاح ما استطعت .

و دمتم في رعاية الله



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء رياضية
الصالة الرياضية "المغلقة" أو بالأصح "المخزقة" بلهجتنا الدارجة كما هو موضح في الفيديو .. حرب 2011 على محافظة أبين /
لادري ما السر في توالي كثير من الأزمات والإشكاليات في حياة لاعب كرة القدم اليمني ناصر محمدوه طبعا الكل يتذكر
مازالت ثقافة صناعة الحدث وترتيب جمالياته بما يتوافق بالتاريخ والإرث وقيمة الأحداث ..مساحة تشرق عليها الشمس
صعد الحكم الدولي الشاب داود حسن بن مهري بسرعة الصاروخ في درجات سلم التحكيم الكروي لم يكن في اعتقادي الشخصي
عادت عليّ معرفتي بالأحداث الكروية – والجسيمة منها – بخير الجزاء وفاض عليّ اهتمامي بالمبدعين وإبداعهم
تربطني بأخي العزيز عبدالهادي التميمي علاقة أخوية طيبة ليس وليدة اليوم فالعزيز عبدالهادي الذي عرفته من
ماذا تُعرف عزيزي القارئ عن أجيال ومواهب محافظة أبين الصاعدة والشابة في رياضة كرة القدم، تلك المواهب التي
قد يرى البعض أن اطروحاتي السابقة حول استضافة مدينة سيئون واستاذها الأولمبي لمنافسات المرحلة الأخيرة لبطولة
-
اتبعنا على فيسبوك