مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 15 ديسمبر 2019 02:23 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
ساحة حرة
الثلاثاء 19 نوفمبر 2019 11:27 مساءً

دوامة التحالف

سكوت الرئيس هادي خلال الأربع الأعوام الماضية هي من أوصلت وشجعت دول التحالف على التمادي في إضعاف الدولة وسلب كل قراراتها الادارية، إضافة إلى استبدال هذه الشرعية بحليف صادق يسير بالمال والسلاح.

فلم تعتبر الشرعية من ما حصل في يناير 2018 ولم تجمع حولها الرجال والصادقين بل مارست نفس الأخطاء السابقة ولم تضع حداً لتجاوزات وتصحيح المسار الحقيقي لتحالف، حتى الرئيس أستخدم سياسية الصمت وتعين اللصوص وتجاهل المشاكل وفتح المجال كلياً لتحالف، وسلمهم زمام الأمور ومنحهم حرية التصرف.

فلا نتباكي اليوم من استبدال الأدوار بين السعودية والإمارات، فالحقيقة كانت واضح بعد تحرير عدن والجميع كان يشاهد كيف تم تجريد المقاومة من السلاح وقطع الإمداد والتموين، وكل من يعارض سياسة التحالف على الأرض يقتل او يكون منفي.

الثقة الزائدة في التحالف والتجاهل والصمت وعدم معالجة المشاكل في وقتها من قبل الرئيس إضافة إلى القرارات الصادرة بتعين اللصوص، وعدم محاسبة الفاسدين هي من جعلت الأمور تتطور سريعاً حتى وصل الحال بنا إلى إضعاف الدولة مثل ما نشاهده اليوم، فلا وزير ولا رئيس يستطيع التنقل بكل حرية

داخل بلده.

فالقرار سعودي إماراتي ومن يقر غير ذلك فهو واهم ويعيش في الأحلام فلا انتقالي ولا شرعية ولا اي حزب يستطيع السيطرة على الأرض أو فرض أي قرار.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
ثمان سنوات تقترب من اكتمالها من حكم المشير الركن عبدربه منصور هادي، قرأنا من خلالها معالم دولة تنتظر
الله الله فيني وفي شعبي المغلوب، الله الله فيني وفي جسدي المفتت، الله الله فيني وفي حق من ينزح من عضو إلى عضو
في اغسطس الماضي توجهت قوات غازية من مأرب مركز الإصلاح في اليمن صوب محافظتي شبوة وابين وقد تصدت لها القوات
  فى أجواء الحروب والانقسامات تصبح الأوضاع مضاده للعقل وللمنطق ويزداد فيها الانتقادات الحاده والغير
دائمآ ابين ولادة للخير والعز برجالها الذين يسطرون من ابين احرف من ذهب في العمل لاجل خدمة هذه المحافظة. نقف هنا
رزئت يافع ومعها كل الجنوب واليمن والجزيرة العربية بخسارة وفقدان احد أبرز فرسانها الابطال الميامين الشهيد
إنّهُ انعدام تصور الشعور بالسعادة مرة اخرى .. غياب الأمل كلياً، برود ولامبالاة غير منطقيين يهمشان كل الدوافع
  إنّهُ انعدام تصور الشعور بالسعادة مرة اخرى ..غياب الأمل كلياً، برود ولامبالاة غير منطقيين يهمشان كل
-
اتبعنا على فيسبوك