مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 06 ديسمبر 2019 11:24 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

مدرسة ابن سيناء في ردفان.. صرح تربوي عريق بحاجة الى الاهتمام

الأحد 17 نوفمبر 2019 09:57 مساءً
حبيل جبر (عدن الغد) خاص:

استطلاع وتصوير: فضل قابوس

 

تعتبر مدرسة ابن سيناء للتعليم الاساسي والتي تقع في قلب مديرية حبيل جبر بردفان م/ لحج واحدة من اهم واعرق المدارس في رباعيات ردفان وهي احدى المدارس في محافظة لحج التي يحتل طلابها اوائل المحافظة.

المدرسة اليوم تحتضن اكثر من 850 طالب من مختلف مناطق وقرى المديرية ومن خارج المديرية حيث انها تعاني من الاهمال وعدم الاهتمام من قبل السلطات المحلية والمسؤولين بالمحافظة برغم موقعها الجغرافي واعتبارها واجهة المديرية ولايتم ذكرها الا في الاحتفالات والمهرجانات والاجتماعات القبلية والسياسية باعتبارها المكان الذي يحتضن كل تلك الفعاليات والانشطة.

وبرغم تلك المعاناة لازالت المدرسة تتصدر مدارس المديرية من حيث جودة التعليم وحققت انجازات كبيرة ولازالت الى اللحظة صاحبة المراكز الاولى تعليما ورياضة متربعة على عرش البطولات والمسابقات التعليمية والرياضية.

صحيفة "عدن الغد" قامت بجولة استطلاعية الى هذا الصرح التربوي الكبير لتلمس احوال المدرسة ونقل معاناة المدرسة الى طاولة وايادي المسؤولين سواء في وزارة التربية او المحافظة او المديرية للنظر ولو بنص عين لهذا الصرح العلمي الذي تخرج منها الكثير من الكوادر في مختلف التخصصات.

وكان اول من التقت به الصحيفة الاستاذ القدير والهامة التعليمية المعروفة عبدالباري قاسم صالح مدير المدرسة وسألناه عن اهم المشاكل التي تعاني منها المدرسة فاجاب قائلا: ان مدرسة ابن سيناء ومنذ تدشينها في العام الدراسي 1991/1992م لازالت تمضي بخطى ثابتة نحو المستقبل ولانها تقع في قلب المديرية فهي تستقبل سنويا الكثير من الطلاب الجدد والوافدين لها من داخل وخارج المديرية مما يسبب لنا ازدحام كبير ناهيك عن البنية التحتية المدمرة للمدرسة فلا ابواب ولانوافذ مما يجعل البيئة التعليمية صعبة الى حد ما بالاضافة الى عدم وجود صفوف دراسية كافية وعدم توفر الكتاب المدرسي بشكل كامل وبرغم كل هذه المعوقات التي نواجهها الا هناك مايشجعنا ويحفزنا على الاستمرار في حمل هذه الرسالة النبيلة وهو مانعتبره اهم نقاط القوة التي نتكى عليها هو وجود فريق متكامل من المعلمين المؤهلين حيث تظم المدرسة اكثر من 14 معلم يحملون شهادات البكالوريوس ومعلمين اثنين يحملون درجة الماجستير واما البقية فيمتلكون خبرات كبيرة جدا اكتسبوها خلال سنوات في مجال التربية والتعليم بالاضافة الى التفاعل القوي والتشجيع اللامحدود من قبل اولياء الامور.

وأضاف: وهنا انتهزها فرصة عبر صحيفتكم الغراء لاتقدم بجزيل الشكر للاخ مدير عام المديرية الاخ بديع القطيبي الذي قام مشكورا باصلاح السبورات وبجهد ذاتي وشخصي.. كما نشكر كذلك الاخ مدير التربية والتعليم عبدالحميد شعيلة على وقوفه الى جانبنا رغم الصعوبات والمعوقات.

وتابع قائلا: وعبركم اناشد كل الجهات المختصة وكذا المنظمات الى سرعة ترميم المدرسة وتوفير ابسط مقومات البيئة الصفية للارتقاء بالعملية التعليمية في المدرسة.

بعد ذلك تحدث الينا المعلم حسين راجح حسين وكيل المدرسة متطرقا الى المشاكل والمعوقات التي تعاني منها المدرسة واننا قد لقينا الكثير من الوعود بترميم المدرسة لكن دون جدوى مطالبا الجهات ذات الاختصاص بالاهتمام بالمدرسة لانها واجهت المديرية وقلبها التربوي النابض.

بعد ذلك تحدث المعلم امين محمد مثنى الاخصائي الاجتماعي بالمدرسة منوها الى عدم اهتمام السلطات المحلية والمنظمات الدولية وذلك باعادة ترميمها كما اكد على ان المعلمين يعانون معاناة كبيرة في اداء الحصة الدراسية نتيجة عدم وجود ابواب ونوافذ وان البيئة الصفية غير ملائمة داعيا كل الجهات والمنظمات الى بذل الجهود الحثيثة لسرعة ترميم المدرسة حيث ان الطلاب يفترشون الارض لعدم وجود اثاث مدرسي.

كما اكد كذلك كلا من المعلمين عارف محمد حسن ومجدي جيوب على ضرورة الاهتمام بالمدرسة وترميمها وباسرع وقت ممكن لان صرح تربوي وتعليمي كهذا يجب الاهتمام به وان هناك مناشدات سابقة لكن لاحياة لمن تنادي.

وفي الاخير تحدث الطالب خليل حسين راجح رئيس المجلس الطلابي بالمدرسة مؤكدا ان المدرسة لها تاريخ عريق في تخرج العديد من الهامات التربوية والتعليمية وعلى سبيل المثال فان مديرنا الحالي كان احد طلاب المدرسة وهو الان احد كوادرها .. داعيا الجهات المسؤولة الى الالتفات اليها وترميمها باسرع وقت ممكن، شاكرا الادارة والمعلمين على الجهود التي تبذل.

ووفي الختام ادارة ومعلمو المدرسة يتقدمون بالشكر الجزيل لهذه اللفتة الكريمة من قبل الصحيفة في تلمس اوضاع المدرسة عن قرب مناشدين جهات الاختصاص بالاخذ بهذه المناشدة بعين الاعتبار واعادة ترميم هذا الصرح التربوي والتعليمي العريق.


المزيد في ملفات وتحقيقات
استطلاع .. ما أثر وأهمية مخرجات المؤتمر العلمي الاقتصادي الأول لمنطقة البحر الأحمر وخليج عدن على مستقبل المدينة
استطلاع / مريم بارحمة : توجت فعاليات ومخرجات المؤتمر  العلمي السنوي الأول " المستقبل الإقتصادي لمدينة عدن " الذي نظمته كلية الإقتصاد والعلوم السياسية جامعة عدن
مذكرات الرئيس ناصر..عادات الزواج بدثينة خلو الزوجة من العيب والسرية التامة لمراسم الخطوبة .. فهل للفتاة دور في قبول العريس ؟
(عدن الغد) تنفرد بنشر مذكرات  ( الطريق إلى  عدن )  الرئيس علي ناصر :  الحلقة ( الثالثة عشر   )       متابعة وترتيب / الخضر عبدالله
قضية أبو دست بصيرة تعود مجددا للواجهة وسكان عدن يرفضون استيلاء المتنفذ على المتنفس(تقرير)
    تقرير:  عبداللطيف سالمين.       يعتبر متنفس "أبو دست " أحد أهم المتنفسات البحرية الطبيعية في مديرية صيرة و يرتاده أهل عدن منذ عقود طويلة لموقعه المطل




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
وثيقة: التحالف هدد بقصف قوات هادي في شقرة
عاجل:طيران حربي يلقي قنابل ضوئية في سماء عدن
تعز : قتل طفلة في التاسعة من عمرها بثلاثين طلقة نارية في شرعب
معلومات شحيحة عن واقعة إطلاق نار بجولة فندق عدن خلفت قتيلين (تفاصيل)
ظهور رواية جديدة حول مقتل العميد عدنان الحمّادي.. ما الذي حدث خلال الدقائق الاخيرة؟
مقالات الرأي
سأبدأ معك أيها القارئ، إن الحياة التي نعيشها تنقسم الى حياة واقعية وحياة وهمية,  فلا أدرى الى متى يستمر
      ✅‏ذكر انجرامس وهو مندوب سام انجليزي انه بعد اتفاقية ١٩٣٤م لرسم حدود الجنوب العربي بين بريطانيا
الصحافة مهنة مهمة للغاية وموهبة وامانه لقول الحقيقة والإبلاغ ويمكن اعتبارها إتقان ورغبة في التواصل مع ما
عادت الحكومة الشرعية إلى العاصمة المؤقتة عدن لتسيير الأعمال المتعثرة منذ مغادرتها في شهر أغسطس المنصرم..
  كما يعلم الجميع نص اتفاق الرياض الموقع بين حكومة الرئيس الشرعي عبد ربه منصور والمجلس الانتقالي الجنوبي
  لا يضاعف الشعور بالمرارة والحسرة في أعماق النفوس مِــن إبقاء الوضع في عدن كما هو على حاله من دمار المباني
كم رئيسا التقاهم الرئيس هادي خلال 2019 ..السنة التي توشك أن تلفظ أنفاسها؟كم سفيرًا قابله؟ وكم وزيرًا أجنبيا
جميل جدا ان نتحدث عن تعيينات وقرارات تعزز التوجه والرغبة بضم القيادات الشابة الى رئاسة المجلس الانتقالي؛ بل
الحقيقة ان عدن عاشت صراع مرير ضد الاستلاب , استلاب ثقافي وتاريخي وحضاري , استلابا مدنيتها  , باعتبارها
تحل علينا الذكرى الرابعة على رحيل الأب الروحي لكل العدنيين الفقيد اللواء الشهيد/ جعفر محمد سعد، والذي افتتحت
-
اتبعنا على فيسبوك