مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 21 نوفمبر 2019 02:19 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
أخبار عدن

بحضور العقيد حسين مسهر.. منتسبو أمن المنصورة والحزام الأمني بالمديرية يقفون مع انعقاد أول جلسة لمحاكمة قاتل الشهيد ماجد المشدلي

الجمعة 08 نوفمبر 2019 02:04 صباحاً
عدن ((عدن الغد)) علاء بدر:

 

تضامن صباح الخميس رجال الأمن في المنطقة الأمنية الخامسة والحزام الأمني بمديرية المنصورة مع أسرة الشهيد البطل ماجد صالح المشدلي بحضور العميد صالح محمد القملي مدير البحث الجنائي بإدارة أمن العاصمة عدن والعميد حسين صالح مسهر مدير قسم شرطة المنصورة.

وكان قد انطلق موكب أمني كبير ضم قسم شرطة المنصورة والحزام الأمني بقطاع المنصورة، وشرطة الدرين، وشرطة القاهرة مُشكلين لوحة تضامنية قوية مع أسرة المغدور به الشهيد ماجد المشدلي ضابط نوبة قسم شرطة المنصورة الذي لقي حتفه برصاص مواطن أثناء أداء واجبه الأمني بصفته مأمور ضبط قضائي.

ووفقاً لمصدر أمني فإن الشهيد المشدلي تلقى بلاغاً من أحد المواطنين وعلى الفور تحرك الشهيد إلى حارة المُشتكى عليه والذي باغته بإطلاق عدة أعيرة نارية في جسد الشهيد ليتوفى على الفور وسط بس ذهول واستعراب شديدين من سكان الحي الذين تزامن وجودهم وقت العملية الغادرة.

ومن أمام محكمة المنصورة الابتدائية وقف العشرات من رجال الأمن متلاحمين مع أشقائهم من رجال الحزام الأمني في قطاع المنصورة.

إلى ذلك قال العميد صالح القملي مدير البحث الجنائي في إدارة أمن العاصمة عدن "نترحم على شهيد الواجب المناضل ماجد صالح المشدلي سائلين الله جل وعلا أن يتقبله في واسع رحمته وغفرانه وجميع شهداء الجنوب"، مردفاً أن هذه الوقفة هي تعزيزاً للنظام والقانون لنصرة المظلوم سواء كان جندياً أمنياً أو عسكرياً أو مواطناً، مطالباً من عدالة المحكمة إصدار العقوبة تجاه من سوَّلت له نفسه الاعتداء على رجال الأمن الذين يؤدون واجبهم امتثالاً لأحكام القانون.

من جهته تحدث العقيد حسين صالح مسهر مدير قسم شرطة المنصورة قائلاً ''نقف تضامناً مع أسرة الشهيد ماجد المشدلي وهو من الضباط الأكفاء في القسم، ومشهود له بحسن الخلق، وله إسهامات عديدة في تعزيز دعامة الأمن بمنطقته يعرفها القاصي والداني"، مضيفاً أن الوقفة هي للمطالبة بأن تأخذ العدالة مجراها في القضية.

وشكر العقيد حسين صالح مسهر جميع من شاركوا في الوقفة التضامنية ابتداء بقيادة كتيبة الاحتياط الثانية وقطاع المنصورة ممثلةً بالقائد كمال مطلق الحالمي الذي وجَّـه بإرسال أطقم من سرية الطوارئ عرفاناً لدم الشهيد ماجد صالح المشدلي.

وقيادة المنطقة الأمنية الخامسة ممثلةً بقائد المنطقة الأخ علي بن علي.

وقيادة شرطة التواهي ممثلةً بالأخ نبيل عامر.

وقيادة شرطة الدرين ممثلةً بالأخ محمد قائد صلاح.

وضابط النوبة وأفراد من قسم شرطة القاهرة.

وأمن المنطقة الحرة (ميناء عدن).

كما أوضح الأخ علي بن علي قائد المنطقة الأمنية الخامسة أن الهدف من هذه الوقفة من أجل لفت نظر القضاء للعناية بهذه القضية البالغة الأهمية كونها تتعلق بمصير رجال الأمن أثناء تنفيذهم مهمات قانونية لاستتباب الأمن وحماية المواطنين، داعياً القضاء إلى أن يوصل رسالته لكل الجنود الذين يؤدون مهمات أمنية بأن القضاء منصف وسيأخذ بحقهم فيما لو حصل لهم مكروه أثناء أداء الواجب.

وعبر الأخ محمد قائد صلاح مدير شرطة الدرين عن حزنه جراء استشهاد الشهيد ماجد المشدلي الذي كان مصيره مشابهاً للعديد من شهداء زملاء مهنته في السلك الأمني على أيدي ضعفاء النفوس من "البلاطجة" حيث استشهد في حارته التي يقطن فيها، مستنكراً هذه الأعمال التي وصفها بـ"القذرة وغير الإنسانية".

ووصف الأخ نبيل عامر مدير شرطة التواهي ماجد المشدلي برفيق الدرب الذي ضحى بحياته من أجل أن تنعم منطقته بالأمن، مؤكداً أن البلطجة قد انتهت وأن رجال الأمن سيكون بالمرصاد لكل من تسول له نفسه العبث بأمن مدينة عدن، داعياً القضاء لأن يعقد جلساته سريعاً لإصدار الحكم العادل لكي ينصف رجال الأمن ليتمكنوا من حماية مدينتهم ومواطنيها.

وطالب الأخ رأفت محمد علي سلام ضابط نوبة في قسم شرطة القاهرة بالقصاص من قاتل الشهيد المشدلي حتى لا يتم التمادي على رجل الأمن الذي يقوم بخدمة المواطن، مستطرداً أنه وزملائه جاؤوا متضامنين كوقفة رجل واحد وفاء لدم الشهيد المشدلي.

ومع بدء أولى جلسات محاكمة قاتل الشهيد المشدلي ناشد الأخ سند النعيمي نائب مدير قسم شرطة المنصورة المحكمة بالعدل، ورد الاعتبار للجمدي الشهيد، مشيداً بمواقف الشهيد المغدور به ماجد والذي نزل في مهمة أمنية لكي يقوم بالصلح بين طرفين متخاصمين من الجيران ليلقى حتفه على أيدي أحد جيرانه داخل منطقة سكنه، آملاً في أن يعود الحق إلى أهله.

وكان من بين المتضامنين العقيد رمزي محمد قاسم رئيس الدائرة الجماهيرية في محلي المجلس الانتقالي بمديرية المنصورة الذي لبى نداء التضامن وفاء للشهيد ماجد المشدلي جنباً إلى جنب مع الضباط والصف والجنود في المديرية، داعياً القضاء أن يبت في القضية وفق مجراه الصحيح للقصاص من القاتل.

أما الأستاذة وداد جازم العواضي -الدائرة الجماهيرية في المجلس الانتقالي بمحلي المنصورة- فتمنَّت أن تعود العدالة إلى القضاء، مردفة أنه طال انتظارها.

وكما أفاد الأخ عماد عبدالرقيب ضابط في قسم البحث الجنائي بقسم شرطة المنصورة أن الشهيد ماجد المشدلي استشهد بواقعة (الإيذاء العمدي) أثناء نزول الشهيد للتعامل مع بلاغ من أحد المواطنين.

وفي قاعة المحكمة جرت وقائع أول جلسة للبت في قضية استشهاد الشهيد ماجد صالح المشدلي ضابط نوبة قسم شرطة المنصورة برئاسة فضيلة القاضي فهد البنا الذي اطلع على ملف القضية ثم أمر قاضي النيابة بقراءة قرار الاتهام، ليتبعه الرد من جانب محامي الدفاع عن المجني عليه واصفاً القرار بالباطل، مفنداً ذلك البطلان من خلال طرح عدة نقاط تتعلق بإغفال قرار الاتهام عن الحيثيات التي كان يجب على النيابة أن تضعها في عين الاعتبار، ليأمر قاضي بتأجيل الجلسة حتى يوم الخميس القادم الموافق للرابع عشر من الشهر الجار.


المزيد في أخبار عدن
البسط على اجزاء من شرطة خور مكسر بعدن
بسط نافذون على اجزاء من شرطة خور مكسر في واقعة هي الاولى من نوعها في تاريخ مدينةعدن.. وقال قائد الشرطة ناصر عباد الحسني لصحيفة عدن والذي يعيش خارج عدن حاليا انه ابلغ
جريمة بحق تاريخ عدن
جريمة اليوم، تؤكد لنا و للجميع بأن الجهات المسؤولة على المعالم الأثرية والتاريخية بعدن غير جديرة بتحمل مسؤولية الحفاظ عليها وفي الوقت الذي يشتعل فيه الشارع العدني
اللجنة النقابية لمستشفى الصداقة تصدر بيانا
  عقدت اللجنة النقابية بمستشفى الصداقة بالشيخ عثمان اجتماعا طارئاً لمناقشة جملة منالهموم والقضايا التي تهم العاملين بالمستشفى والتي رفعتها النقابة إلى مديرة


الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عدن الغد تنشر قائمة أسماء الدول المرحبة باليمنيين دون تأشيرة مسبقة
توجهات لإغلاق الطريق الرابط بين الجنوب والشمال
بعد تنفيذ أول خطوة من اتفاق الرياض.. المفلحي يكشف معايير وأسس تشكيل الحكومة القادمة
اليمنية : عشر طائرات جديدة في طريقها للإنضمام الى أسطولها في اليمن
احذروا هذا النوع من الادوية بعدن
مقالات الرأي
في تاريخ كل أمة , أيام مجيدة ومشرقة قادتها إلى العزة والكرامة , حيث تظل هذه الأيام خالدة في ذاكرة الزمن
يدور جدل سمج ومقرف حول إشكالية لا قيمة لها ولا أهمية تتعلق بما نص عليه اتفاق الرياض حول عودة رئيس الحكومة خلال
تاريخ الأمم والشعوب مليء بالقصص والأحداث المثيرة تستفيد منها الأجيال اللاحقة فتأخذ من الإيجابيات فتستفيد
قال المندوب الأممي إلى اليمن "مارتن جريفت"، الثلاثاء، أثناء لقائه بالرئيس هادي: (نأمل البناء على زخم "اتفاق
لا يوجد أي مُبرر لتلك الأساليب التي تمارسها الحكومة وبشكل متعمد مع سبق الإصرار وذلك من خلال عدم صرف الرواتب
توجد منازعة حقيقية، بين أبناء عدن والقادمون إليها, من شتى المناطق والقبائل الجنوبية،   الذين أحتلوها
صدق أو لا تصدق أن خزينة بنك عدن المركزي تحتوي على مبلغ يفوق 200 مليار ريال يمني والجيش والأمن بدون رواتب منذ عدة
صباح يوم الاثنين، عاد رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك إلى العاصمة المؤقتة عدن رفقة عدد من الوزراء، كأولى
    - سام الغُباري    في هذه اللحظة التي يُثبّت الحوثيون دعائم سلطتهم العنصرية على مناطق سيطرتهم في 10
  هنا أستحضر  قبل سرد المقال  أبلغَ ما قيل في ذمّ الفساد,(إذا استطعت إقناع الذباب بأنّ الورود أفضل من
-
اتبعنا على فيسبوك