مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 01 يونيو 2020 01:17 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

من المُستفيد في حرب اليمن وازمته؟

حرب اليمن
الثلاثاء 22 أكتوبر 2019 04:56 مساءً
(عدن الغد)خاص:

كتب/ناصر علي:
تدخل اليمن في عامها الخامس ومع أستمرار واندلاع الحروب فيها بكافة محافظاتها ، وفي ظل أوضاع إنسانية كارثية، وصلت البلاد على إثرها إلى حافة المجاعة والأوبئة والأمراض والقتل والدمار والخراب وغيرها.


وعن مُصير الأزمة اليمنية ،تساءل العديد من المحللين والسياسيين اليمنيين عن الأزمة التي اجتاحت بلادهم منذُ عدة أعوام بعد الغزو الحوثيعفاشي عام 2015م على المحافظات اليمنية التي راح ضحيتها مئات الالاف من المواطنين الأبرياء..فيما لازال العديد من الجرحى طريحين الفراش ويصارعون الألم يوماً بعد آخر.


وطالب الجرحى اليمنيين في الهند الحكومة بتسهيل إجراءات عودتهم إلى أراضي الوطن بأسرع وقت ممكن بعد أن تقطعت بهم السُبل في العودة إلى البلاد, ويأملون أن يتم معالجة مشكلة العودة, والبحث عن دولة عربية لكي يعودون عبرها, ويقترحون على الحكومة أن تنسق مع السودان الشقيق من أجل العودة إلى بلادهم.


وشهدت المحافظات اليمنية في الآونة الأخيرة أكبر كارثة إنسانية في العالم العربي ، بعد أنتشار الأمراض الخبيثة مثل الكوليرا والدفتيريا وغيرها من الأمراض الأخرى التي لم يتم الكشف عليها من قبل الأطباء..ويؤكدون الأطباء أنها بسبب أمراض تعود إلى تزايد بركة مياه الصرف الصحي "المجاري" وتشكل خطراً كبيراً على المواطنين وأطفالهم.


وتعاني كافة المحافظات اليمنية ، من تدهوراً سريعاً للأوضاع ،حيث إن البلاد تُنزلق نحو كارثة إنسانية واقتصادية كبرى لم تشهدها البلاد قط.


وأعلنت منظمة الصحة العالمية، رصد 913 حالة وفاة بوباء الكوليرا في اليمن، منذ مطلع العام 2019 حتى نهاية سبتمبر الماضي.


وتواصل مليشيات الحوثي المتمردة سيطرتها على شمال اليمن بالكامل ، وتشهد تلك المحافظات في ظل سيطرتهم فوضى أمنية عارمة منها القتل والاعتقالات بغير وجه حق والتصفيات للشيوخ والقبائل والشخصيات الاجتماعية ولأي شخص يُعارضهم فيما يريدون فعله.

 

وتضررت منازل الكثير من أبناء المحافظات الشمالية للقصف المُتعمد من قبل المليشيات الانقلابية المدعومة إيرانياً منذُ اندلاع الحرب في اليمن حتى اليوم مازال المواطنين في تلك المحافظات يواصلون نزوحهم إلى المحافظات الجنوبية.

 

ونزح الكثير من أبناء المحافظات الشمالية إلى المحافظات الجنوبية للابتعاد عن الحروب والصراعات السياسية وويلات الحروب ، فيما تفاجأوا بانقلاب آخر في المحافظات الجنوبية والذي قام بتنفيذه المجلس الانتقالي على الشرعية.


وتفاقمت أزمة النزوح في الجنوب مع تزايد أعداد النازحين بعد تصاعد القصف بشكل كبير في محافظاتهم التي أتوا منها، بالإضافةً إلى ارتفاع أسعار اﻹيجارات في المناطق التي لجأوا إليها..حيث أن الكثير منهم لم يعثرون على سكناً لهم إلى الآن ، وذلك بسبب ظروفهم الحرجة التي لم تسمح لهم باستئجار منزلاً لهم، ولجأ عدداً منهم إلى السكن في المُخيمات حتى يتم دحر مليشيات الحوثي من مناطقهم ليلجؤون إليها.


المزيد في ملفات وتحقيقات
باحث يمني يكتب : باب المندب.. غرائبية الاسم ولعنة الموقع
يمثل باب المندب رابع أهم ممر مائي في تجارة النفط؛ إذ تمر عبره 7% من هذه التجارة. وهو، إلى جانب ذلك، عمود فقري في التجارة العالمية؛ إذ تمر به في السنة 21 ألف قطعة
"عدن الغد " تنفرد بنشر مذكرات ( عدن التاريخ والحضارة ) للرئيس علي ناصر محمد : الحلقة ( الحادية عشر )
تنفرد ( عدن الغد ) بصحيفتها الورقية وموقعها اللالكتروني بنشر أبرز وأهم المذكرات االتي سبق لــ" عدن الغد " أن قامت بنشر ها ( ذاكرة وطن - والطريق إلى عدن - والقطار .. رحلة
د.مرام الجفري تروي قصة وفاة د. حسين الجفري واللحظات الأخيرة من حياته .
روت د.مرام صالح الجفري قصة وفاة د. حسين الجفري واللحظات الأخيرة من حياته . ما حدث بالتفصيل ؟! خالي د.حسين الجفري كان يعاني من اعراض ل كوفيد 19 من اواخر رمضان وتم عمل




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
قوات اريتيرية تسيطر على جزيرة حنيش
شيشة وسيارة اسعاف بساحل ابين.. صورة تثير غضب الشارع العدني (Translated to English )
الكشف عن تفاصيل جديدة في واقعة إحباط محاولة اغتيال محافظ حضرموت
بلاغ للنائب العام بشأن تجميد التحقيق مع مدير كهرباء عدن مجيب الشعبي وآخرين
نزوح الاسر من عدن يتواصل
مقالات الرأي
نذُمُّ الكهرباء وهي بريئة، ولا عيب فيها، وإنما العيب في القائمين عليها ممن لا يحسون بمعاناة الناس في صيف عدن
حرب أبين وأزمة الصراع (الجنوبي الجنوبي) في نسختها المطورة جارية التحديث و (التحريك) وفي أتم الأستعداد لأعادة
 من المؤسف جدا أن نجد إصرارا للمضي قدما في محاربة السكان المستهلكين في قوتهم من قبل مجموعة من الشركات وفي
  مصطفى نعمان   حين استعيد المشهد الذي صاحب التوقيع على (اتفاق الرياض) في 5 نوفمبر 2019 فمن الضروري مقارنته
    عدن التي وهبت الحياة للجميع ولم تفرق لا في العقيدة ولا الجنس ولا اللون ولا التوجه القبلي والسياسي ،
يروج إعلام الإنتقالي مغالطة مفادها أن هناك من يعمل على توظيف ملف الخدمات سياسيا" ضده  بينما العكس تماما" هو
اليمنيين العالقين في الخارج , تقطعت بهم السبل في الغربة , وليست كأي غربة , غربة موحشة , وباء يهددهم , وحضر يضيق
    بينما لا يزال وباءُ كورنا المستجدُ (كوفيد -19) يواصل انحساره العالمي وبينما تسخر حكومات العالم جهودها
يشهد هذا الاسبوع أعلى نسبة وفيات في مختلف محافظات الجمهورية وخاصة في العاصمة الموقتة عدن والعاصمة التاريخية
هذه هي ابين الخير والعطاء،ابين العزة والصمود ابين موطن الرجالات والساسة ،ابين اللي عانت وتعاني ودفعت كل غالي
-
اتبعنا على فيسبوك