مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 22 نوفمبر 2019 12:53 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الاثنين 21 أكتوبر 2019 06:43 مساءً

هل تجرؤ قيادة مؤتمر صنعاء على مقاطعة الحوثيين؟

بقلم / عبدالفتاح الحكيمي.


كما كان يقول المذيع الشهير محسن الجبري في برنامجه التلفزيوني الشهير (صور من بلادي) جميل جدا , حتى صور الحمير والقطط والدواجن التي كانت تمر أمام الكاميرا فجأة بالمصادفة أكثر من جميلة لأنها من بلادنا والاعتزاز بها أكثر من جميل بل ورائع للغاية..
ونقول لمحمد علي الحوثي(جميل جدا) أيضا بمناسبة تعقيبه(الدستوري) أمس بشأن قرار الأمانة العامة للمؤتمر الشعبي العام مقاطعة أعمال الحكومة والبرلمان والشورى احتجاجا على إطلاق الحوثيين للمتهمين بمحاولة اغتيال الرئيس صالح وتفجير جامع دار الرئاسة.
هكذا قال في تغريدته لصادق ابو رأس والراعي :
وأنتم بحكم اليمين الدستورية لا يحق لكم ذلك فالجمهورية اليمنية تحتاج للاحتكام للمؤسسات وليس الى المواقف الارتجالية) وعادها مؤسسات أيضا فعلا خصوصا بعد حملة ترقيم عربيات (جواري) الباعة المتجولين وفرض ضرائب تصريح عمل على اصحابها 7000 ريال , ولجنة إحصاء الدواجن والخرفان في اقفاص وحظائر البيوت لأخذ الخمس وحق السيد وغيره .. حتى اللصوص يفرحوا بحلف اليمين واليسار أيضا , يعني إن الانقلاب على الشرعية كان يتماشى مع اليمين الدستورية .. ولم نسمع بأن الانقلابات الدموية دستورية في اي بلد في العالم إلا عندنا , وكأن المجلس السياسي (الانقلابي المشترك) دستوري جدا لم يعكر شرعيته إلا موقف الطرف الثاني في الانقلاب الذي أعلن امس مقاطعته للشريك التي نشك في استمرارها.
عموما اسعار الثيران مرتفعة هذه الأيام لأن المؤسسات الدستورية عديدة ( برلمان , مجلس شورى , حكومة , مجلس سياسي) , نقترح إجراء مناقصة عامة (قانونية) لشراء عقائر لمنع التحايل على فوارق سعر الشراء !!.
ليس المهم إن قيادة المؤتمر اتخذت قرار مقاطعة شريك الانقلاب , بل المهم هو استمرار القرار الذي تأخر طويلا جدا حتى لا يطعن نفسه بنفسه ويفقد ثقة قواعده وأنصاره.
خطوة متأخرة جدا بسنوات ضؤية (فاتت جنبنا).. لأنهم يدركون أنه لا سلطة فعلية لهم مؤثرة على الأرض إلا في حلقة بعض الوظائف الإدارية الحكومية الوسطى المشلولة عمليا , وأن ابو راس والراعي واضرابهم مجرد رهائن لدى دولة (المؤسسات) والمتقطعين للبلاد والعباد.
ولعل الذريعة التي تروج لها قيادات مؤتمرية ضعيفة في مقاطعتها للشريك , تفتقر إلى الكياسة والمنطق , وهي إطلاق الحوثيين لمعتقلين(اصلاحيين) متهمون بتفجيرات دار الرئاسة ومحاولة قتل صالح وآخرين .. الخ .. مقابل إفراج الإصلاحيين عن أسرى حوثيين من عيار ثقيل .. والأسوأ إقحام تسمية (الإخوان المسلمين) للاشارة إلى هوية المشتبه بهم(الافتراضية) لأنها دليل تهافت وضعف الحجة والدليل الجنائي وما تحمله من بغض مفتعل والتهرب من توجيه الإتهام ومقاضاة قتلة الرئيس صالح الاصليين انفسهم على يد تفاريش(رفاق) الانقلاب .. إلا اذا كان ذلك قد يكشف أصابع متورطة أخرى !!.
أكثر من ثمان سنوات لم تقدم أدلة جنائية كافية لاتهام الشبان الخمسة , عدا إمكانية الإدانة واصدار أحكام ضدهم ..
فبقاء الشبان وراء القضبان طوال هذه المدة دون أدلة عبث وظلم وجريمة ينبغي ادانتها , لأن حياة الابرياء لا تتسع للمكايدات وإسقاط الفشل والعدوانية على الآخرين وتصفيتهم لأن المتواطئين في الحادثة كثر.
إذا كان محاموا ومترافعوا صالح وغيره عجزوا عن إثبات الاتهامات فعلى ذمة من يظل المتهمون كل هذه السنوات ؟..
والتعامل مع المتهمين كأسرى كثير في حقهم أيضا , لأنه لو توفرت أدلة إدانتهم لما فرط صالح أو انتظر قرابة 7سنوات في حياته دون تحريك القضية , ما يدل استحالة الوصول إلى حكم إدانة بات قاطع.
وهنا من حق المتهمين الآن استباق رفع قضايا إعادة اعتبار ومقاضاة من رفعوا ضدهم دعاوى (كيدية) لقطع التربص البليد بهم لأن قيادات بحجم رموز اللجنة العامة للمؤتمر تورطت دون وعي منها(ربما) في التحريض على أشخاص لا توجد ولو قرينة او شبهة ضدهم.
أما استغلال موضوع الصفقة بين الحوثيين وحزب الإصلاح للتخلص من اعباء شراكة سياسية وادارية(شكلية ديكورية) فخطوة جيدة ولو متأخرة جدا كان ينبغي تزامنها مع مقتل رئيس المؤتمر .. والافضل أنهم يشهرون ذريعة أخرى لفك الارتباط (الشمالي الشمالي) كالمطالبة بجثمان صالح والتحقيق في مقتله والتوجه للقضاء فعليا لا هنجمة فارغة وشريط أخبار قناة اليمن اليوم ويمن فيوز.
أظهرت قيادة المؤتمر في محك الاختبار غباء سياسيا لا يوصف في اتخاذ قرارات كبيرة مستقلة لأول مرة في حياتها السياسية منذ غياب صاحب القرار والسلطة في الحزب( زعيم الكل في الكل) فاختارت الذريعة الخطأ في التوقيت الأكثر فداحة , لأنها أرادت أن تقول فقط إنها ضد أي تقارب محتمل بين أنصار الله وحزب الاصلاح مع يقينها بخسارة قضية جامع دار الرئاسة بعد تعذر الأدلة كل تلك السنوات !!.
مش مشكلة صديق .. ندرك وضع قيادة ( تحت التمرين) تحاول اتخاذ قرارات مستقلة لأول مرة في حياتها ولو كانت قرارات تجديف سياسي كارثية بحق الآخرين(المتهمون).
مع احترامي قيادات مؤتمر صنعاء كمثل (المتزوج الذي يمارس العادة السرية) تفتقد إلى جسارة المواجهة الشجاعة مع الآخر وتتغافل عن الوجع الحقيقي مع سلطة الأمر الواقع الجاثمة على الصدور والنهود في صنعاء!!
الأحرى بهم التوجه إلى القضاء لرفع قضية ضد الحوثيين وليس التحريض الأحمق على الشبان الخمسة , فذلك سلاح العاجز.
أفضل ما فعلته قيادة المؤتمر بعد مقتل الزعيم مباشرة 4 ديسمبر 2017 م هو مراوغة همجية الخصم وتحاشي الصدام معه .. اما الآن بعد التقاط الأنفاس واعادة ترتيب بعض الاوراق و( التموضع ) لا نعتقد إن مقاطعة وتجميد شراكة المؤتمر مع قتلة زعيمهم عابرة , وفيها اختبار أخير لمصداقية اسقلالية إرادة القرار السياسي والتنظيمي لقيادة حزب كادت تذروه الرياح , وقع في كنف خصم غشوم يقط الأخضر واليابس .. فأي تراجع عن قرار مصيري كهذا أو مهادنة (بيعة من الباطن) هي مسمار أخير في نعش وحدة المؤتمر الداخلية.
بصرف النظر حول مدى خطأ الذريعة البلهاء التي ساقوها لتجميد الشراكة , فلا يحتاجون الآن خطوة (ريوس) الى الخلف إلا إذا كان في الأمر صفقة مقابلة من الباطن لضرب ما تبقى المؤتمر !!.
فأما الثبات على الموقف او المخارجة بمزيد من دفىء أحضان دولة المؤسسات الثورية( نسبة إلى الثيران) , أو أن كل طرف من الشركاء يلبج يمين دستورية من عنده إن ما حصل لا يفسد للود قضية فهامان وفرعون إخوة بعضهم من بعض.
وأنا لمنتظرون ..

تعليقات القراء
417152
[1] الحكيمي حاولنا في موضوع آخر تصحيح مفاهيمه وتصويب ريشة قلمه الذي انغمست في محبرت المناطقيه !!!!!!!!!
الاثنين 21 أكتوبر 2019
حنظله العولقي/ الشبواني | مغترب في دياره!!!!
الانسان زانه الله بالعقل عن بعض الحيونات، لكن بعض الاشخاص يعيش بمخ وعقلية الحيوان، ومن هولاء الذين استفاقوا على اطلاق 5 متهمين اعتقلتهم اجهزة عفاش على قضية جامع النهدين!!!!!!! وبعد اكثر من 5 سنوات تم اطلاق سراحهم ظمن صفقه تبادل كما يقول الحوثي، ابو راس والشقف الذي معه في زنبيل عفاش العتيق قامت قيامتهم لماذا؟؟؟ قد تكون بعض الاسماء تنزل وتعرف الناس من اين بدأت القصه!!!!!! عفاش قتلته قوات الحوثي في2017م على ما اذكر وهي اعترفت بقتله والاسباب التي ادت الى قتله مفهومه وواضحه!!!! فكيف يثأر ابو راس ويزعل على اطلاق متهمين وينام على قتل مباشر لذلك الشخص وبالاعتراف صوت وصوره!!!!! فان كان القصد الذين قُتلوا الى جانب عفاش في المسجد فبأمكان اهاليهم اقامة دعاوي عليهم في المحكمه بصوره فرديه،، ونحن العوالق لدينا قضية وهي الشروع في قتل صاحبنا علي مجوّر واحراق اجزأ حساسه فيه!! وفي الوقت المناسب با لقدم دعوى في ذلك الى النيابه والمحاكم،، انما بو راس يزبد ويرغي على متهم لعفاش، ويسكت عن من قتل عفاش ذاته.... أمر محير ولاشك!!!! مطلوب من الحكيمي الذي وجد له طريق عندنا ان يقول لنا ماهي السالفه؟؟؟ اما كلامه الآخر عن الضرائب والاتاوات عليه ان ينظر خارج الشبابيك ماذا يدور في الجوار ،، ويبلع لسانه/؟ حنظله العولقي

417152
[2] كلام بالفاضي
الثلاثاء 22 أكتوبر 2019
راجح | ابين
الي يعترض ضد الحوثي وهو داخل صنعاء لايمكن يكون الاعتراض حقيقي فلايعقل كما يعرف الجميع الحوثيين ان يسمحوا من يعترض على احكامهم واوامره الا يكون اعتراض هو من وافق عليه الحوثي مسبقا وهذه اشيء مسلم به ولايحتاج الا ادنى اجتهاد



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
شلال علي شايع يخلع على نفسه صفة جديدة تخلى عنها قبل سنوات
ظهور جديد لاحمد علي عبدالله صالح برفقة طارق محمد صالح
عاجل: قتيل وجريح في هجوم مسلح استهدف شرطة الممدارة
البسط على اجزاء من شرطة خور مكسر بعدن
عاجل : الاعلان رسميا عن بدء فتح مطار الريان
مقالات الرأي
العميد الخضر الشاجري، يخجلك بتواضعه الجم، فعندما تجلس مع هذا الرجل تجده موسوعة في كل شيء، فلو جلست معه، فيجب
مما لا شك فيه بأن السلطة الشرعية اليمنية المعترف بها دوليا كانت شرعية (منفية) على الأراضي السعودية و لا نفوذ
كثيرة هي الشخصيات الجنوبية التي أفرزتها المرحلة و اصبح لها شأن و تمتع بالشهرة الواسعة في أوساط الجنوبيين
الاتفاق وما ادراكما الاتفاق.. عظموه  وعصدوه ومتنوه، بينما هو مجرد خطوة لاختبار الإرادات وأحداث بوابات أو
من غير المنطقي ان يسمح لبيوت الفيد التجارية الشمالية ان تعود لتستولي على اقتصاد وثروات وموارد  الجنوب بحجة
    عبدالجبار ثابت الشهابي عمال النظافة في مدينة التواهي الآمنة المسالمة كغيرهم من عمال النظافة في
سياسة الدولة المتعلقة بالمرأة يعتمد مضمونها وفعاليتها على فهم جوهر القضية النسائية والأيديولوجية المتعلقة
في تاريخ كل أمة , أيام مجيدة ومشرقة قادتها إلى العزة والكرامة , حيث تظل هذه الأيام خالدة في ذاكرة الزمن
يدور جدل سمج ومقرف حول إشكالية لا قيمة لها ولا أهمية تتعلق بما نص عليه اتفاق الرياض حول عودة رئيس الحكومة خلال
تاريخ الأمم والشعوب مليء بالقصص والأحداث المثيرة تستفيد منها الأجيال اللاحقة فتأخذ من الإيجابيات فتستفيد
-
اتبعنا على فيسبوك