مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 07 أبريل 2020 11:54 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
ساحة حرة
الأربعاء 11 سبتمبر 2019 06:59 مساءً

لاتجعلوا كهرباء عدن عرضة لخلافاتكم

استبشر اهالي عدن خيرآ بالوعود بعد نفاد كميات المستشفيات التي تزود الكهرباء ولكن الأهالي يريدون استقرار في تموين الكهرباء بما تحتاجه من وقود لتسيير عملها بعد أن تخلت الحكومة عن التزاماتها بتوفير الوقود ديزل والمازوت وتركت الكره في ملعب الانتقالي والذي استطاعت الخروج من المازق بتوفير كميات لمده مؤقتة ولكن كهرباء في عدن تطلب استقرار في استمرار تزويدها بالوقود ويتم إخراجها من المماحكات ولعبه السياسة كما أنه على دول التحالف تحمل المسؤولية في هدا الجانب وضع حلول دائمة وبالضغط على الحكومة للالتزام بواجبها وكذلك تقديم المشتقات والتي دول التحالف تملك كميات ضخمه منها ولن يضرها شئ اذا قدمت كميات الوقود التي تحتاجها كهرباء عدن وقد فعلت في السابق فلماذا في الوقت الحاضر تتخلى عن تعهدها بدعم الكهرباء وإدارته الجائرة التي اصبحت تستجدي الوقود من الحكومة وأصبح ألاهالي عدن يطالبون الانتقالي بالحلول خاصة بعد الأوضاع الجديدة التي برزت في عدن والذي أصبح الانتقالي يتحمل جزء من المسؤولية بالرغم أنه لايستلم اي إيرادات من عدن وكلها تذهب في خزينة البنك المركزي وتتصرف بها الحكومة بدعم المناطق الأخرى خارج عدن في الوقت التي البنك في عدن فموارد عدن لايستفاد منها لمدينه عدن وهنا يكمن الفساذ في أداء الحكومة والكيل بمكيالين لذلك يجب الإتفاق مابين الحكومة والشرعية الانتقالي ودول التحالف لتجنيب ملف الكهرباء من اي خلافات سياسيه ولاتجعلوها عرضه لخلافاتكم والتي انعكس تلك الأوضاع على عمال الكهرباء وإدارته التي لاتجد حتى مايسد رمقها من الرواتب التي دائماً تتأخر ويتم التماطل في تسديدها من المالية التي جعلت من ملف الكهرباء وسيله ضغط ولكن يتحملها الأهالي اللذين لو صلحت الكهرباء لبادروا بدفع الفواتير أو ذلك مانتمناه لكهرباء عدن في المستقبل القريب العاجل وعلى الماليه أن تتحمل المسؤولية بجداره وتوفي بالتزاماتها أمام الكهرباء عدن ولاننسى ان على دول التحالف الاهتمام بحاجة سكان عدن الى كهرباء مستقره خاليه من الانقطاعات الكثيرة وذلك ليس بكثير على سكان عدن اللذين تحملوا فوق طاقتهم من المعاناة ولكن حر عدن لايرحم المرضى ونزلا المستشفيات وكبار السن فهل يسول الستار على مٱساة كهرباء عدن



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
ونحن نستقبل ليلة عظيمه من ليالي ربنا سبحانه وتعالى ... هذه الليلة هي ليلة النصف من شهر شعبان التي ورد في الاثر
ناضلنا وقاومنا ولازلنا نحن منتسبي وانصار المقاومة العدنية  والذي كانت نواة وعماد واساس المقاومة الجنوبية
 اجتاحت موجة كورونا الكثير من دول العالم وأكثر انتشارا لها هو في الدول المتقدمة علميا وحضاريا وثقافيا
الإنتحار هو اقل وصف لمن اقترب من حدود الضالع فهناك رجال لاترى إلا سحق اي تهديد وعدوان مهما كانت قوته وجبروته
قرارات لا يتم متابعة تنفيذها كان الافضل ان لا تصدر حتى لا يأخذ بقرارات تليها بالاستهانة والاستخفاف والمقصود
توطئة : بعيدا عن الكرونا التي تجتاح الغرب وأمريكا واحترازات الشرق ، والتي أخذت كل الانظار والاعلام عن كل
أثبت للعالم مدى إنتشار فيروس كورونا و علاقته بالإرهاب الذي يضرب البلدان بين الحين و الآخر في محاولة لزعزعة
عدن غالية  يرخص لها  اي شيء, عدن  والجنوب في قلوب من  أحبوها  وتمنوا الخير لها  ولم  تغلب
-
اتبعنا على فيسبوك