مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 16 سبتمبر 2019 03:39 مساءً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الاثنين 19 أغسطس 2019 11:14 صباحاً

عدن والانتقالي

 

كما يبدو للجميع بأن حلم المجلس الانتقالي قد تحقق و أصبح الحاكم الفعلي لعدن بعد فرض شرعيته بقوة السلاح ودحر شرعية هادي بمساعدة دول التحالف فهل بات الانفصال غاب قوسين أو ادنى ام ان في الاكمة أمر آخر
السؤال الذي يطرح نفسه وبقوة لماذا لم يعلن الانفصال الى هذه اللحظة.
فهل المعركة من أجل الوصول للسلطة والمشاركة فيها ام من أجل استعادةدولة الجنوب .
ام ان المعركة الجنوبية الجنوبية هي استحضار الماضي والتخلص من بعض رموز الجنوب في شرعية هادي لتحل محلها دماء جنوبية اخرى

وهل كان هذا يحتاج إلى سفك الدماء الجنوبية ايهاء الرفاق؟
لنستحضر الماضي في هذا المعركة الذي راح ضحيتهاء خيرة من حملوا هم الجنوب
الم يكن الشهيد اكرم الحييد من اول طلائع الحراك الجنوبي هو والشهيد جلال الذي نالتهم سهامكم الباحثة عن الجنوب في احشائهم
لترديهم قتلى
أي عذر ستخرجون لنا  به اليوم بعد سفك الدماء الجنوبية واي شرعية ستتمسكون بها  اليوم بعد أن شردتم اخوانكم الجنوبيون لقد بات الأمر واضح بأن الحرب هي حرب مناطقية بحتة استحضر فيهاء الحقد الدفين ليظهر لنا العنصرية التي لم تفارق قلوبكم عندماء لاحت لكم الفرصة في الضغط على زناد بنادقكم لتفرقوه في صدور اخوانكم من المحافظات الجنوبية الآخرى
عليكم التخلي وحل جلباب الماضي الذي اقرغكم وواغرتم الجنوب به ماهكذا يارفاق تدار شؤن الدول انضجوا بفكركم كي ينضج الشعب معكم
اليوم انتم تتحدثون عن حوار
أي حوار ستجروه مع شرعية انتم من انقلب عليها
هل تظنون بأن هادي سيخرج على شعبه وسيعلن بأن عدن عادت إلى أحضان الشرعية كما فعلها في عمران
قد يفعلها هادي كما فعلها عندما تخلص من القشيبي
فهل فعلا أراد هادي التخلص من الميسري كما يقال.
الميسري الذي حمل هم الشرعية على عاتقة في احلك الظروف الصعبة
اين العهود التي قطعتوهاء على انفسكم؟

من تصالحنا تسامحنا
دم الجنوبي على الجنوبي حرام.
كل هذة الشعارات التي سقطت في أول فرصة لاحت لكم للوصول للسلطة انا لست بعنصري ولكن سلوككم هوا من اجبرني على الحديث في هذا الخصوصية الحساسة التي تحاولون إخفائها إلا أن تصرفات البعض منكم تظهرها في تعاملهم اليومي
ايهاء الرفاق
الوصول للسلطة كان لايحتاج الى كل هذا الدماء في ظل شرعية مهترئة يقودهاء هادي.
فهناك طرق سلمية كانت كفيلة بأن تبلغكم مرادكم في المشاركة في السلطة دون عناء ومشقة وسفك الدماء

 

فهاهي عدن اليوم بين ايديكم فهل تستطيعوا ادارتها وهل ستقبل بكم وكم من الوقت ستبقون مسيطرين عليها سنترك الجواب للداعمين لكم على حساب شرعية هادي
هادي الذي يخسر كل يوم مناصرية بسبب صمته

حسين البهام

تعليقات القراء
404326
[1] المسامحه
الثلاثاء 20 أغسطس 2019
ابو عبدالكريم | عدن
على الانتقالي ان يبدأ العمل البناء المسامحه اشراك في السلطه للجنوبين من جميع المناطق وعدم فرض المناطقيه طبعا نستني حزب الإصلاح إلى من تاب منهم



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: بيان سياسي هام صادر عن نائب رئيس مجلس الوزراء الميسري ونائب رئيس مجلس النواب عبدالعزيز جباري ووزير النقل صالح الجبواني
مسؤول حكومي: الرئيس اليمني يدعو الإمارات للخروج من بلاده خلال أيام
محمد جميح يعلق على البيان المشترك للجباري ووزيري النقل والداخلية.. ماذا قال
عاجل: مقتل جندي في هجوم مسلح بجولة الرحاب بالعريش
اول تعليق للمجلس الانتقالي على بيان وزراء في الشرعية
مقالات الرأي
عبدالله الحضرمي تبنى الحوثيون عملية البقيق وقالوا انهم استهدفوا الموقع بعشر طائرات مسيرة ، وأعلنت واشنطن أن
نعمان الحكيم لها من اسمهامايرفعها عالياتسامقاوشموخا واعتزازا..وسبحان الله ان يجعل من الاسرة تتنبا بحسن
طوال الفترة المنصرمة - تحديداً من ٤ مايو ٢٠١٧م وحتى اليوم - فقد أثبتَ المجلس الإنتقالي الجنوبي بأنهُ لاعبٌ
نجح الفُرس بحلتهم الجديدة -جمهورية إيران الخُمينية- في فرض طوقٍ محكمٍ على السعودية يبدأ من لبنان فسوريا مرورا
ستظل الأحقاد والكراهية مستمرة عاما بعد عام متى ما استمرت أسباب الحروب قائمة. أن كنتم دعاة سلام حقيقيون، أليس
  مُنحت الفرصة ذات يوم لعدن وفوتتها على نفسها فتحولت من مدينة كبرى الى قريةومُنحت الفرصة لمارب فتمسكت بها
كنا قد أشرنا في تناولة سابقة إلى أن كل ما بناه علي عبد الله صالح من قوات عسكرية كان مجموعة ألوية ووحدات وفيالق
ثلاثة مشاريع في اليمن ولها أهداف وطنية والأخرى مطامع خارجية وللتوضح اكثر حول الازمة اليمنية وما وراء
  عمر الحار . أصدر ثلاثة من صقور الشرعية وقياداتها ورجالها المخلصين الليلة بيان سياسي هام لابناء الشعب
الضربات المتوالية التي توجهها ايران من خلال الدرون الذي جرت العادة ان ينسبة الحوثيون اليهم. في حين تقول
-
اتبعنا على فيسبوك