مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 18 سبتمبر 2019 06:46 مساءً

  

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

مواطنون لعدن الغد: خدمة شركة "عدن نت" حلم صعب المنال في ظل احتكار بيعها بالسوق السوداء (تقرير)

السبت 17 أغسطس 2019 10:31 صباحاً
عدن(عدن الغد)خاص:

 

تقرير: عبداللطيف سالمين.

 

 

مضى عام على تدشين عمل شركة الانترنت الحكومية "عدن نت" والتي انتظرها المواطنين انذاك على أحر من الجمر اعتقادا منهم انها ستأتي لتغطية عجز الانترنت في المدينة ومواكبة السرعة الحديثة التي وعدت الشركة بتقديمها ولا تتواجد في شركة يمن نت التي كانت تغرد وحدها في فضاء الانترنت وتغطيتها في اليمن.

 

ولكن تبخرت احلام المواطنين سريعا للحصول على هذه الخدمة جراء احتكارها بمودم نت باهظ التكلفة وعدم الحصول عليها سوى في السوق السوداء باسعار تفوق سعرها الحقيقي-الباهظ الثمن- وتصل ضعف السعر الرسمي 300% وأكثر من ذلك.

 

وأتت السوق السوداء لتضاعف من صدمة المواطنين الراغبين بالظفر بهذه الخدمة بسعر اقل من السعر المرتفع الذي فرضته وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات لمودم "هواوي" الذي من خلاله يتم الارتباط بخدمة الانترنت "عدن نت" الذي تحتكر الشركة عملية بيعه واستيراده وتبلغ تكلفته 50 الف ريال وهو السعر الذي قارنه المواطنين بنظيره في يمن نت الذي لا يكلف اكثر من عشرة الف ريال ومتاح في متناول الجميع وفي كل الاسواق.

 

وتجاهل وزير الاتصالات لطفي باشريف حينها تنفيذ توجيهات رئيس مجلس الوزراء الاسبق احمد عبيد بن دغر الخاصة بمنع ربط بيع الشرائح  بشراء مودم من الشركة، ومباشرة البيع للراغبين بالحصول على شرائح انترنت فقط لاستخدامها على هواتفهم التي تحوي خاصية الـ 4G.

 

وبالرغم من امتلاك الاتصالات فروع ومراكز في كافة مديريات محافظة عدن وحصرت شركة عدن نت بيع الخدمة في مكان واحد وبكمية محدودة في البداية

 

ومن تم توقف بيع الخدمة نهائيا ولا يمكن للمواطنين دخول مكان البيع الا بواسطة وعوضا عن بيعها للمواطنين تقوم الشركة بعملية السمسرة وبيع المودمات في السوق السوداء والذي لا يتوانى الناشطون فيها عن طرح اسعار خيالية يعجز المواطن البسيط عن تحمل تكلفتها.

 

-شكاوي المواطنين من امتناع الشركة البيع.

 

شكا مواطنون من امتناع شركة عدن نت طرح مودماتها للبيع للجمهور رغم توفر كميات كثيرة منها مبرمجة وجاهزة.

 

وقال مواطنون  انهم تفاجئوا بأن أطراف في شركة عدن نت تقوم ببيع المودمات بشكل خفي وبأسعار خيالية وصلت الى 200 الف ريال ولفئة معينة.

 

واضافوا ان بيع المودمات يتم بشكل خفي وعبر الوساطات والمحسوبية لأطراف معينة وباسعار خيالية.

 

وعبر المواطنون عن استيائهم من هذه الأساليب الرخيصة التي شوهت سمعة الشركة وادارتها ووضعتها أمام المساءلة.

 

وكان وزير الاتصالات قدد كرر وعوده للمواطنين مسبقا ان شركة عدن نت ستطرح مودماتها للبيع للجمهور وبسعر 40 الف ريال فقط للمودم وهو الأمر الذي لم يتم حتى اللحظة مع استمرار تردي الخدمة وضعفها.

 

وتساءل احد المواطنين: من وزير الاتصالات حاليا

ومن مدير عدن نت بالوقت الحالي ولماذا لم تتوفر المودمات للمواطنين بعد اقالة بن دغر وفي عهد معين مطالبا المجلس الانتقالي بوضع الحد لهذه المهزلة كونه المعني في اوضاع المدينة في هذه الفترة.

 

واضاف: يوجد اكثر من ١٠٠ الف مودم داخل الشركة

وتباع  في سوق سوداء باسعار خرافية .

ولكن بصراحه نلوم الشخص الدفيع الذي يساهم بانتشار السوق السوداء بشكل عام كان ب عدن نت او البترول او الديزل او ايآ كان انت طالما تشتري من الفاسدين تعتبر فاسد زيهم وتساعدهم بالاستمرار بعملهم .

 

-شركة حكومية دون رقابة مباشرة من الحكومة.

 

وتستمر المشكلة  في ظل عدم رقابة الحكومة والاشراف المباشر علي وزارة الاتصالات وعدم وجود رقابة من الجهاز المركزي وفتح حسابات خاصة ببنوك تجارية لتوريد الايرادات وعدم توريدها للبنك المركزي رغم توجيهات رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك باغلاق الحسابات الخاصة للوزارات وتوريد الايرادات للبنك المركزي التي لم تجد اي تنفيذ علي ارض الواقع من قبل عدن نت ورفض توجيهات رئيس الوزراء ببيع شرائح النت بدون مودمات.

 

واكد مصدر لعدن الغد ان سبب الفساد الذي يطال الشركة كونها لاتخضع لرقابة مباشرة من قبل الحكومة التي لا يوجد بيدها سوي توجيهات فقط. بالاضافة الي غياب دور الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة الغير موجود علي الواقع في مراقبته للوزارات ورفع التقارير عنها ويقتصر عمله علي الاجتماعات وصرف المستحقات لهم دون تحقيق نجاح ملموس في تلبية رغبات المواطنين اللذين ضاقت بهم السبل في طلب هذه الخدمة التي باتت للكثيرين اشبه بحلم صعب المنال.


المزيد في ملفات وتحقيقات
ماهي قصة مملكة الجـبل الأصفر ؟!! "ملكـة بـلاصاحب" بين مصر والـسودان!!
مـمـلـكـة الـجبـل الأصفر أو دولـة الـجبـل الأصفر اسمٌ تداولـتـه وسائل الإعلام الـعربية والـعـالمية بشكلٍ كبير ، لكن أسئلة كبيرة تدور في أذهان كل ما تقع عينه أو
محاط تعبئة المياه المعدنية في خنفر .. رقابة ضعيفة ومحاط لا توجد لديهم تراخيص لمزاولة المهنة
  تقرير: ماجد أحمد مهدي ضعفت الرقابة على المياه المعدنية في مناطق خنفر خلال فترة الحرب الأخيرة التي تشهد محافظة أبين والمحافظات المجاورة مما خلق حالة من عدم الثقة
رجال سطروا تاريخ بيحان الحديث..الرشدي أيقونة كفاح تشهد له معارك التحرير
من بيحان التي كانت كغيرها من المدن اليمنية التي طالتها مدافع وقذائف العدوان الحوثي في العام 2015 , والتي صمدت فيها وقاومت برجالها الأبطال كل أصناف الإجرام من قصف




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
تقرير دولي يكشف ملابسات مقتل الرئيس اليمني السابق "صالح"
عاجل: دوي انفجار واطلاق نار بالمعلا
ناطق الحوثي يهدد الامارات
لقاء دولي يدعو تمكين ابناء عدن من ادارة شئون مدينتهم 
المودع يوجه خطاب حاد لأحمد بن فريد وجمال بن عطاف يرد بقوة
مقالات الرأي
هل تصدق؟ المملكة لاتسمح بتحرير صنعاء   ✅غرد الاخواني محمد جميح:   "‏لا تزال ‎#السعودية تمتلك القدرة
  القضية الجنوبية اليوم لم تعد قضية داخلية يتسيدها الخطاب الشعبوي كما كان عليه الحال قبل العام ٢٠١٥ بل قضية
  هل الهجوم الذي استهدف يوم السبت الماضي منشأتي نفط تابعة لشركة أرامكو السعودية بعشر طائرات مسيرة قيل انها
إن كان ثمة من دور في الجنوب يتم الإعداد له وستلعبه شخصيات بارزة تنتسب لحزب المؤتمر الشعبي العام في قادم
فلتعلم علم اليقين شقيقتنا الكبرى المملكة العربية السعودية أن سياستها وخططها الإستراتيجية وتحالفاتها في
تمضي تونس السلام بشعبها العظيم الذي قاد أول حركة تغيير مدني سياسي في الوطن العربي بشكل سلمي إلى مصاف التحولات
  العنف نتاجًا طبيعيًا لثقافة الصراع المتأصلة في العقلية الجمعية للمجتمع اليمني القائمة على فلسفة الغلبة
كلما تخطى مجتمعنا مرحلة صعبة من الصراع , عملت اطراف اخرى على جرهِ الى صراع جديد , وكلما تداوت جراح غائرة في جسد
عندما غرّد طارق صالح، نجل شقيق الرئيس الراحل، عن مرض هادي قام الأخير ووضع كاميرا أمامه ثم تحدَّث إلى شعبه.
  بالقدر الذي يستحق الإحترام والمؤازرة الشعبية، السياسيون الأعزاء الذين برزوا مؤخرا وهم يصدعون بالرأي
-
اتبعنا على فيسبوك