مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 16 ديسمبر 2019 02:03 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الثلاثاء 13 أغسطس 2019 02:18 مساءً

معركة الخميس السلمية

 

✅ معركة اليمننة في الجنوب العربي واحدة وان اختلفت مشاريعها ومنابرها ، ف‏لا يهمها هزيمة المشروع الصفوي وان اظهروا للجوار رغبتهم بهزيمته فذلك على سبيل التقية ففي كل منهم "حوثي صغير " لا يتمنى فقط اجتياح الحوثي للجنوب العربي بل ان تجتاح إيران بلدان الجوار العربي فالاغلب الاعم اما طائفيين شيعة او عصبويون شيعه او مصابون بعقدة ووهم " كنا وكنا في عصور اجدادنا الحجرية "
الحوثي لدى كل من يدعون مقاومته من اليمنيين مثل الارهاب مشروع من مشاريعهم لامساك الجنوب العربي وبعبع لابتزاز الجوار الذي لاتهمهم اخوته ولا امنه انما يهمهم ابتلاع ماله

وهذا تاريخهم

✅‏هجوم الحوثيين على جبهة يافع في أعقاب انتصار القوات المسلحة الجنوبية مشروع الإرهاب والتكفير اليمنيان في عدن يؤكد واحدية مشاريع اليمننة الحوثي /الإخواني/ الإرهابي وان لا فرق بينهم إلا أن كل مشروع يريد أن يستقطب قطاعات من الأنصار المؤمنين تتفق عقائديا وكل مشروع وان جهة واحدة تنسق ادوارهم مهما كان اختلافهم
وان عدوهم واحد سواء في دول التحالف العربي او في الجنوب فان اشتد الضغط على أحدهم في جبهة انتصر له الآخر في اخرى ادوار متبادلة لاغراق التحالف إلعربي

✅ يجب ان تكون معاركنا في الجنوب متكاملة ، معركة السلمية ومعركة المقاومة ، ومعركة السياسية ،.معركتنا السلمية يوم الخميس القادم ضرورة فعندما لا تتاح وسائل قياس الرأي العام انتخاب/ استفتاء/ ...الخ لإيضاح صورة وحقيقة ما يجري يصبح قياس الرأي العام بالتظاهر السلمي مؤشر رئيس لتوجهات الرأي العام والجنوب العربي في هذه المعركة يحتاج هذا المؤشر يبعثه للعالم الذي يحدد للعالم اتجاهاته

✅لو ان لدى مشاريع اليمننة من ارهاب او اخوان او فساد في الجنوب العربي قاعدة شعبية تؤيد اليمننة فيه لما ترددوا في استنهاضها والضغط بها لكنهم يفتقدونها لذلك لجأوا للخيار العسكري في يافع بإعطاء رسالة سياسية ان كل اليمننة ستصطف مع الحوثي وهم لن يصطفوا خاصة في الجنوب فان اتفاق قيادات مشاريع اليمننة والتنسيق بالخفاء وخدعها لاتباعها من أبناء الجنوب والدخول الى عقولهم واستقطابهم من خلال الحمية والغيرة على الدين وانخداعهم لا يعني بالضرورة انصياعهم إذا انكشف ذلك جهارا لانصارهم في الجنوب وانهم مجرد " حمار يحمل أسفار لليمننة " لذلك يستخدمون معهم التقية في التعامل واستقطابهم

✅ إن تظاهرة الخميس القادم السلمية في عدن معركة سلمية توازي وتعضد معارك المقاومة والمعارك السياسية في الجنوب

١٣ /اغسطس /٢٠١٩م

صالح علي الدويل

تعليقات القراء
403541
[1] العربي الفندراري قا تقحقح على الأرض بسواعد رجال المكالف بنات زايدناقص
الثلاثاء 13 أغسطس 2019
سلطانوف زمانوفسكي | الحوجارية تاعيز البيلاد
7كل شيء هالك إلا وجه اليمننة الميمونة، وستذهب كل مسمياتكم أدراج الرياح، وستذكرون ما أقول لكم.

403541
[2] صدقت وأنت على الدوام صادق
الثلاثاء 13 أغسطس 2019
علي طالب | كندا
صدقت وأنت على الدوام الصادق يا الدويل . ياليت التحالف يعلمون وان كانوا يعلمون !!!!

403541
[3] الجنوب العربي الفيدرالي قد تحقق على الواقع بفعل رجال الرجال رغم أنف المحتل اليمني البغيض المتخلف وأدواته القذرة.
الثلاثاء 13 أغسطس 2019
جنوبي حر | دولة الجنوب العربي الفيدرالية
الجنوب العربي الفيدرالي قد تحقق على الواقع بفعل رجال الرجال رغم أنف المحتل اليمني البغيض المتخلف وأدواته القذرة.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
جابر: لهذا السبب تأخر تعيين محافظ ومدير لأمن عدن؟
قيادة نقابة المعلمين الجنوبيين تصل حضرموت وتؤكد ان الاضراب شامل الفصل الثاني
قيادي في الحراك الجنوبي يدعو صراحة للوقوف إلى جانب الحوثي
عرض الصحف البريطانية.. الأوبزرفر: "أغضبتني أكاذيب أونغ سان سوتشي وأردت الهجوم عليها"
لماذا عصفت الاستقالات بالمجلس الانتقالي؟
مقالات الرأي
كذب الخبر العيان وان الخبر لكاذب وان العيان لأصدق .. وليس الخبر كالعيان ,على أنغام صوت عندليب أبين "عيدروس
في لحظة تكريم ايوب التي اقل مايقال عنها انها رد اعتبار للحالمة و لليمن ... وقف  الصرح التعزي الشامخ ( ايوب
عدن مربط الفرس فإن تم تجاوز الصعاب بوضع اليد اولاً على مكامن الخلل والشروع في تشخيص الحالة ووضع المعالجات
في البداية أود الإشارة إلى أن هذا المقال التنويري ليس موجها لأي شخص أو حاكم ولكنه ضمن بعض المتفرقات التنويرية
انتهت الفترة الزمنية المحددة في اتفاقية الرياض لتعيين مدير أمن ومحافظ لعدن وكذا انتهت فترة عودة القوات إلى
من خلال حواراتي مع أعضاء وقيادات الأحزاب السياسية المختلفة وخصوصا التجمع اليمني للإصلاح، دائما ما نتوصل
4قد لا يعرفه الكثيرون الشيخ محسن السليماني رئيس السلطة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي في شبوة ، ومن لا
كان شعبنا في الجنوب يتطلع إلى حل جذري لقضيته وكان يعتقد بأن قد حط ثقته في كيان المجلس الانتقالي مستفيدا من
لربع قرن ظل الباحثون الأسلاميون في أقطار عربيه شتى مشغولون حول تداعيات قضية ومفهوم "الحاكمية" في الأسلام ..
المواقف السياسية عرضة للتغيير حسب مقتضيات لحظتها الراهنة , بينما المواقف العقائدية ليست كذلك , لأن السياسي
-
اتبعنا على فيسبوك