مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 25 أغسطس 2019 05:01 صباحاً

  

عناوين اليوم
أخبار عدن

ناطق المنطقة العسكرية الرابعة يدين اقتحام منزل العميد المزنبر ونهب محتوياته

الاثنين 12 أغسطس 2019 07:02 مساءً
عدن (عدن الغد) خاص




علق ناطق المنطقة العسكرية الرابعة الإعلامي محمد النقيب على حادثة اقتحام منزل العميد الخضر المزنبر مدير دائرة شؤون الأفراد بوزارة الدفاع ونهب محتوياته بما فيها نهب أجهزة الكمبيوتر الخاصة به والتي تحتوي على بيانات قاعدة البيانات لوزارة الدفاع.

حيث قال الإعلامي محمد النقيب في منشور على صفحته على الفيس بوك ورصده محرر صحيفة (عدن الغد)  عنونه ب(الاسف لا يزيل سواد الوجه) والذي جاء فيه ما يلي :

الاسف لا يزيل سواد الوجه

من بين القيادات التي تشرفت بالكتابة عن وطنيتها وبوصفها نموذج للكادر القيادي النوعي كان العميد الخضر صالح مزمبر مدير دائرة شؤون الافراد بوزارة الدفاع، واعتقد ان من يعرفه سيضرب يده على رأسه وهو يقرأ اسفي وادانتي لما تعرض له منزله من اقتحام ونهب سيارته وطقمه وسلاح مرافقيه والاهم نهب اجهزة الكمبيوتر الخاصة به والتي تحتوي على بيانات قاعدة البيانات لوزارة الدفاع.

إن من اقترف هذه الجريمة قد وضعنا في موقف محرج ومخزي امام رجل لم يقف يوما ضد إرادة شعبنا الجنوبي ، قائد نزيه وجامع لكل الناس في خدمته، متفاعل مع كل مستجد جنوبي بضمير الوطنية الجنوبية ويدرك الكثير من قادتنا ذلك ولا اعتقد انهم قد تناسوا تعاونه اللا محدود في ترقيم وتجنيد هذا الكم من شباب المقاومة الجنوبية كإستحقاق ودون تمييز او إنتقاء رغم التوجيهات الفوقية الاخونجية بحرمان هذا اللواء او تلك المنطقة

وحتى لا ينسى هؤلاء القادة نذكرهم بلجان التحقيق التي صدرت بقرارات من مكتب القائد الاعلى وليس من القائد الاعلى نفسه او بالاصح ممن ترأسوها مدير المكتب العقيلي وابراهيم حيدان للتحقيق مع العميد الخضر مزمبر لا ليش سوى انه تجاوز توجيهات الحرمان التام للالوية المحسوبة على المجلس الانتقالي وخاصة الحزام الامني والاسناد والدعم .

الاسف لا يزيل سواد الوجه .. تحركوا لإعادة الاعتبار


المزيد في أخبار عدن
في يومها الرابع ..قوات الحزام الامني بعدن تواصل حملة منع السلاح وتضبط عددا من الاسلحة الغير مرخصه والذخائر
تواصل قوات الحزام الامني لليوم الرابع حملتها الامنية لمنع حمل السلاح بالعاصمة عدن. ووفقاً للتوجيهات الصارمة من قائد الحزام الامني " وضاح عمر عبدالعزيز " قامت القوات
دوي انفجار واطلاق نار بالقرب من دار سعد
هز انفجار عنيف حي دار سعد قبل قليل. واعقبه اطلاق للنار استمر لدقائق.  وقال سكان محليون لصحيفة عدن الغد ان اطلاق النار كان كثيف للغاية.
مؤسسة الطلاب بعدن تقر منتصف أكتوبر موعداً لاستقبال طلبات الرعاية للطلاب المتفوقين بجامعتي عدن وأبين
أقر اجتماع مجلس ادارة مؤسسة الأمل التنموية للطلاب المتفوقين بالعاصمة عدن اليوم السبت (٢٤ أغسطس ٢٠١٩م)، بدء استقبال طلبات الترشح لبرنامج الرعاية الداخلية للمؤسسة




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
سياسي جنوبي: هكذا سقطت مدينة عتق بيد الشرعية
من هو القيادي في القوات الحكومية الذي ظهر في مبنى المجلس الانتقالي بعتق؟
العرب اللندنية: معركة شبوة تحدد مصير علي محسن الأحمر
عاجل : قتلى وجرحى بكمين لقوات من الحزام الأمني بأبين كانت في طريقها إلى عتق
حسن باعوم يصل محافظة المهرة ويصدر بيانا سياسيا هاما
مقالات الرأي
على مر تاريخ اليمن الحديث والقديم، كانت الحروب والصراعات بمختلف أطرافها ومراحلها على قضيتين رئيسيتين. الحكم
قضية الجنوب اليمني في أبسط تعريف لها هي قضية دولة تعرضت للمؤامرة والعدوان. عدوان قاد إلى بسط السيطرة على
معركة جديدة أخرى، ذات حسابات ضيقة، دارت رحاها اليومين الماضيين في مدينة عتق عاصمة محافظة شبوة (شرق اليمن) بين
الى كل الشرفاء ..الى كل الامجاد . الي كل قبائل ابين ..لن ترضى ابين ان تكون مهمشة معزولة محرومة
كان الغرب وأمريكا وأوربا يدركون تماما ان علي عربي اذا تحصل على هامش ديمقراطيه وحريه سوف يهرول للشارع ولن يعود
 وصف البعض احداث ماجرى مؤخراً في عدن هو إنقلاب ثاني ضد الشرعية اليمنية بعد إنقلاب الحوثيين عليها وذهب
  #قلنا لهم بدري وكررناها الاف المرات فقالوا انتم متخاذلين وباحثين عن مصالحكم الشخصية#قلنا لهم لاتحملوا
  كتب : حسين حسن السقاف أستاذ السياسة في حضرموت , يتميز بقيم قل أن تجدها في الكثير من السياسيين .الحلم ,
  سألت أحد الأحبة عن الوضع في تعز قبل كتابة هذا المقال، فأخبرني عن توقع هجوم من قبل الإمارات على تعز.فقلت له:
 لن يمروا ‏المهم من يضحك الضحكة الأخيرة ورب العرش لن تكون شبوة إلا مع الجنوب العربي فهي العمق وإن كانت
-
اتبعنا على فيسبوك