مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 12 ديسمبر 2019 04:33 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

حرب94م والهيمنة الشمالية على الجنوب (الحلقة الأولى)

السبت 20 يوليو 2019 05:12 مساءً
كتب/ الباحث احمد بن وهاس

إن الحرب الظالمة التي شنت على الجنوب عام 94م من قبل نظام  صنعاء والذي كان شريكا  في تحقيق وحدة اليمن مع النظام في الجنوب وإعلان قيام الجمهورية اليمنية في مايو من عام 1990 م  قد أفرزت جملة من الأعمال والممارسات السيئة على الشعب في الجنوب مما دفع الكثير منهم لتعبير عن رفضهم لهذه الممارسات  بمختلف الأشكال والأساليب منذ أن وضعت الحرب أوزارها  وقد كلل ذلك النضال بقيام الحراك الجنوبي السلمي في 7 يوليو عام 2007 م وما لحق ذلك من تغيرات دراماتيكية في الصراع داخل بنية النظام في صنعاء .. وما افرزه ذلك الصراع من حرب عدوانية على مناطق الجنوب والذي جوبه بمقاومة جنوبية مستميتة أدت إلى تحرير الجنوب من القوات والهيمنة الشمالية في صيف عام 2015 م .. و كمساهمة منا في توثيق  مرحلة من المراحل التاريخية التي مر بها الجنوب تحت حكم نظام صنعاء   وحفاظا على تضحيات ومآثر أولئك الرجال الذي ناضلوا ضد الظلم والذل والاستبداد والتهميش  التي عانى منه شعبنا سيقوم موقع عدن الغد من تاريخ 20/7/2019م بنشر حلقات متتالية  للباحث والناشط الجنوبي احمد بن وهاس  بأسماء الشهداء والجرحى والمعتقلين الجنوبيين الذي تم توثيقهم  للفترة الممتدة من 1996م وحتى عام 2014م .. ولا يفوتنا أن نشير إلى هذا الجهد الذي قام به احمد بن وهاس هو جهد فردي لتوثيق فترة مهمة من نضال شعبنا في الجنوب لتعريف الأجيال الحالية  والقادمة بتلك التضحيات وأصحابها .. 

الحلقة (1)

فيما يلي جداول توضح أسماء الشهداء والجرحى لسنة 1996م وحتى 2008م  بداية شهر ابريل  2008 م    

جدول ( 1 ) :

جدول ( 2 ):

الجداول التالية توضح بعض من تعرضوا للإصابة والجروح من الجنوبيين على أيدي القوات الشمالية:

 

جدول ( 1 ):

جدول رقم ( 2 ) :

*نرجو ممن سيقوم بالاقتباس أو استخدام البيانات المنشورة الإشارة إلى موقع صحيفة عدن الغد وتاريخ صدورها واسم الباحث ..  

 

 

 


المزيد في ملفات وتحقيقات
تقرير خاص لرويترز- مسؤولون سابقون بالبيت الأبيض ساعدوا دولة خليجية على تأسيس وحدة تجسس
في الأعوام التي أعقبت هجمات 11 سبتمبر أيلول، حذر ريتشارد كلارك، خبير مكافحة الإرهاب الأمريكي، الكونجرس من أن البلاد تحتاج لقدرات تجسس أكثر اتساعا لمنع وقوع كارثة
تقرير.. صحافيون معتقلون في ظروف صحية قاسية
تقرير منظمة DARAJ أفاد أحدث تقرير لنقابة الصحافيين اليمنيين، بأن 18 صحافياً وإعلامياً ما زالوا مختطفين، أغلبهم منذ أكثر من أربعة أعوام، و15 منهم لدى جماعة
التحالف اليمني لرصد انتهاكات حقوق الانسان يؤكد مقتل واصابة أكثر من 38 ألف مدني خلال خمسة أعوام
أصدر التحالف اليمني لرصد انتهاكات حقوق الانسان" تحالف رصد"، اليوم الثلاثاء، تقريراً حديثاً عن انتهاكات حقوق الانسان في بلادنا، بمناسبة الذكرى الحادية والسبعين


تعليقات القراء
398495
[1] ابن وشبوه خونه شكرا يامثلث
السبت 20 يوليو 2019
علاء | عدن لنجعلها بلا وصايه
لايوجد اسم من شبوه وابين فماذا يدل ذلك .تحيه للتسامح والتصالح ..



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
جميح يُعلق على تكريم شلال ووزير حقوق الإنسان يرد
قتلى وجرحى في كمين مسلح استهدف رتل عسكري من الجيش في مديرية المحفد بأبين
عضو في الانتقالي يقدم استقالته
مدير إدارة الميزانية بوزارة الداخلية يرفع مذكرة إلى الميسري ويكشف تعرضه لتهديد
محافظ شبوة يرفع بلاغ إلى رئيس الجمهورية بشأن القوات الاماراتية في بلحاف
مقالات الرأي
  تعددت التسريبات مؤخراً حول تسمية محافظ عدن في المرحلة القادمة وتضاربت الأنباء من مؤيدي كل اسم ومعارضيه
    اليدومي، جلاد "الأمن الوطني" الشهير، يعتقل المواطن اليمني يحيى بن حسين الديلمي في مأرب منذ أشهر دون
  أيام، قليلة تفصلنا عن الآحتفاء بزيارة العيدروس كان زمنا جميلا تعلمنا فيه وترعرعنا بكنف عادات متنوعه
  سيئون الطويلة  لم تعد حاضرة وادي حضرموت فقط بل هي حاضرة الوطن جميعا حافظت على مركز الدولة ومسمى الدولة
عمر الحار عادت المخاوف بمحافظة شبوة الى الواجهة اليوم و من جديد اثر التصرف العدواني الارعن لشريك الأصغر في
باسل الوحيشي    استحق فتحي بن لزرق جائزة أوتاد المختصة في أمور الفساد بجدارة مع زميليه أكرم الشوافي ونور
 -- مشروع الأخوان المسلمين مشروع جهنمي ، ويتّضحُ لكل ذي بصيرة أنهم الممسكين فعلاً بخناقِ السلطة الشرعية ،
ما أكثر من نشاهدهم على الأرض وما أقل من يدخلون التاريخ من اوسع الابواب وأنها حتمية التاريخ ان هناك داخلون
غصة الم تقتلني و مدينتي عدن تنهار , وتفقد مقومات العيش الكريم والحياة والاستقرار , جريمة تلي جريمة , تفصل
صدق الشاعر في قوله عن ظلم الاقارب (( وظلم ذوي القربى اشد مضاضة  … على المرئ من وقع الحسام المهند )) لقد
-
اتبعنا على فيسبوك