مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 20 أغسطس 2019 01:19 صباحاً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الأربعاء 17 يوليو 2019 09:36 صباحاً

هل سيفعلها أبو مشعل..؟

لن أعدّد في خصال الرجل وحُسن سجاياه،ولن أكتب فيه نثراً أو شعراً أو أدباً، فصيته سبقه،وماضيه يحكي بطولاته ويخبر عن ذاته..

ولكنني سأتطرق في مقالي إلى موضوع الأمن الذي تقلده وبات مهمته وشغله والإختبار الذي سيحدد نجاحه أو فشله في ظل اللأدولة أو الدولة الهشة المتهالكة،وفي ظل مليشيات وتحزبات وجماعات وتوجهات وكلٌ بما لديهم فرحون..

وسأضع هناء سؤال يحتدم في أذهان الكثرين وأدمغتهم المحشوة بالتناقضات والوعود العرقوبية التي ملئت الدنيا وبتنا نسمعها ليل نهار ثم تغدو مجرد حبر على ورق وضحك على الذقون..

مفاد سؤالي هذا..هل سيفعلها أبو مشعل ويحقق لأبين غايتها وهدفها في إرساء دعائم الأمن وتثبيته مع أنه شبه متواجد بفضل الله ثم قوات الحزام التي باتت تنتشر في كل جبل وواد وسهل ومدينة وطريق،إلا أنها حتى اللحظة لا تمثل الدولة ذات الأركان والركائز والدستور، وإنما هي مؤقتة ربما تنقضي بمجرد أن تعود الدولة للواجهة..

الرجل بدء نشيطاً متفاعلاً مع كل القضايا ومتفائلاً بغدٍ باسم جميل،يسود فيه الأمن وتستعيد مرافقه وإدارته موقعها الصحيح في هذه الدولة وتزاول عملها وتمارسه بصدق وضمير وأمانة وإقتدار،وتقول بملء الفم (نحن هنا)،ولا غرابة في تفاعل الرجل وإيمانه المطلق بقدراته الشخصية وطموحاته التي جعلت منه ناراً على علم،وعرفه القاصي والداني ومن لم يعاشره..

هل سيفعلها أبو مشعل ويصنع من اللأدولة دولة بدايتها الأمن الذي بات مفقوداً منذ أن تهاوت اركانها وماتت ضمائر منتسبيه وقاداته وبات همهم الأول أن يربحوا مبالغ طائلة،ويجنوا ثروات كبيرة،ويشيدوا مبانٍ سامقة، ويركبوا سيارات فارهة..؟

هل سيفعلها الرجل ويشكل نسجياً مجتمعياً وشعبياً مع كل الأطياف التي يغني كل منها على ليلاه،ويجعل من الجميع درعاً حصيناً وحصناً منيعاً لأبين،وعيناً ساهرةً،ويداً طولى تبطش بكل من يعبث بأمن أبين وسكينتها..؟

خطوات الرجل منذ بدايتها صحيحة .. سليمة .. جميلة.. وننتظر أن تتبعها خطوات أخرى فعلية يكون بدايتها تطبيق مبدأ الثواب والعقاب ونهايتها أن ترى مرافق أمنية قائمة على قدميها،وليس مبانُ خاوية على عروشها يتنتاصف قادتها (الكعكة) ويقتصون رواتب الجنود دون وجه حق يذكر..

لن أحمّل الرجل فوق طاقته ولن أطلب منه المستحيل،فهو لا يملك عصا (موسى) وليس لدية قدرات الرجل (الخارق)، ولكن كلي أمل في الله ثم في شخص أبي مشعل وكل الشرفاء وممن بعشقون أبين أرضاً وإنسان..

دامت أبين بخير..ودام عز الوطن..



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
إعلامي سعودي يصارح اليمنيين ويطالبهم ألا يغضبوا منه .. فماذا قال ؟
عاجل: قصف صاروخي يستهدف عرض عسكري بمأرب
توضيح هام من الشيخ طارق الفضلي
هاني بن بريك يهاجم كاتب سعودي والأخير يرد
رويترز: بحث نقل صلاحيات الرئيس هادي الى نائب جديد وتوتر الوضع في عدن يؤجل قمة سعودية ترمي لتشكيل حكومة يمنية جديدة
مقالات الرأي
أحد الصحفيين من أبناء عدن كتب أنه مجبر لمغادرة عدن وتركها بعد أوامر القبض عليه من قوات عيدروس.الطبيعي أن شخص
—-اشتكى الكثير من التجار من قيام نقطة بمنطقة المناقل تابعة للكتيبة الثالثة بقيادة المدعو علي التام
طيلة الأعوام الخمسة من عمر الحرب اليمنية وقفت الشقيقة السعودية من معاناة وأزمات الجنوب المفتعلة موقف
      *لا أريد أن أعلّق على انتصار المجلس الانتقالي الخاطف في عدن... ولا على إثبات قدرته على تأمينها من كل
قرأت مقالة نشرتها صحيفة الشرق الأوسط السعودية لرئيس تحريرها السابق عبدالرحمن الراشد، يتحدث فيه عن أزمة عدن،
يمر وطننا الجنوب الحافل دوما بكل ما هو جديد بمخاض عسير ومستقبل محفوف بالكثير من الارهاصات والمخاطر. فغالبية
  ما تناقلته وسائل الإعلام وشبكات التواصل الاجتماعي، من أخبار عما سمي بقرارات لوزيري الداخلية والنقل بوقف
في لحظة مخيفة مضت الأسبوع الماضي وجدنا أنفسنا أمام أزمة خطيرة أخرى في المنطقة، وربما حرب أهلية أعنف في جنوب
  تحصل المجلس الانتقالي (الذي يمتلك قاعدة شعبية كبيرة في الجنوب) على "منحة" (إقليمية ودولية) بتمكينه من
  كما يبدو للجميع بأن حلم المجلس الانتقالي قد تحقق و أصبح الحاكم الفعلي لعدن بعد فرض شرعيته بقوة السلاح
-
اتبعنا على فيسبوك