مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 22 يناير 2020 01:25 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الاثنين 15 يوليو 2019 09:12 مساءً

في حُبّ صنعاء


=========

ما زالت صنعاء تحتفظ بأسرارها، وتبسطها بغَنَجٍ آسر وبعنفوانٍ باهر. القادم اليها يهتزُّ لها برعشة الدهشة، والمقيم فيها يراها كل يوم لأول مرة.
وما تزال صنعاء كنزاً عصيَّاً على الانكشاف، وبحراً في الوعي بلا ضفاف، وقمراً يرسل أشعته في نسيج الروح خيطاً من ألقٍ زاهٍ شفاف.
لم أكن يوماً لأتخيَّل أنني سأعشق مدينة أخرى غير مدينتي الأولى، عدن..
ولم أكن يوماً لأُصدِّق أنني سأقيم في مدينة أخرى غيرها، اقامة الوجدان لا العنوان..
حتى جاء يوم تطلَّب الحدث الوحدوي أن أغادر عدن صوب صنعاء. فغادرت على مضض، وأقمت على مشقَّة. وبرَّرت حينها لنفسي أن الوظيفة تقتضي، وأن الواجب يُحتِّم، أن أهجر حضن حبيبتي الرابضة عند خاصرة البحر إلى أحضان مدينة لا تعرف لغة البحر قط.
كيف لي أن أتصوَّر اقامتي في مدينة بلا بحر ولا ميناء ولا ضفائر مجدولة على شاطىء منسرح الرمال والشجون والذكريات؟ لا أظن أنني سأقوى على هذه الاقامة لأيام معدودات!
كيف لي أن أهجر كل ذلك الجمال والدلال والدفء العدني الحميم؟ وأستبدله بوحشة الجبال وقسوة الشتاء ورعونة اللحظة المنفلتة بين خليط كئيب من التماع الجنابي واحتشاد القبائل، وانسدادها بين ربطة القات ورابطة "الديوان"!
لكن صنعاء قالت لي قولاً كريماً، ومسَّدت على قلبي، وربَّتَت على كتفي، بحنان لم أكن لأقوى على مقاومته. فإذا بي أصاب بمسٍّ من سحر أو جنون. وإذا بي أرجع إلى عدن يوماً فلا أُطيل البقاء، وأتحيَّن الأوقات والأسباب للعودة إلى أحضان صنعاء.
"نقِّلْ فؤادك حيث شئت من الهوى
ما الحُبّ إلاَّ... للحبيب الثاني".
هل يصحُّ تعديل البيت الشعري على هذا النحو؟
وهل سيتقبَّل الجد النبيل أبو تمّام مني هذا المساس بقوله الأثير؟
لقد أدركت يومها كلاماً بدا غامضاً لأول وهلة، أخبرتني به امرأة استثنائية ذات لحظة استثنائية، قالت إن المرأة الأخرى غالباً ما تكون أكثر روعة بل أقوى زلزلة من الأولى. لأن للأولى سطوة الرحلة، أما للأخرى فبصمة الاقامة. فما بالك بالاقامة في حضن امرأة تضمَّخت ببخور التاريخ.. فاختزلت تاريخ البخور.
هل لعدن أن تتهمني بالخيانة؟
هل لشواطئها ونوارسها وقوارب الصيد في ساحلها وملاعب الصبا في حواريها ومدارج الشباب في ضواحيها أن تتهمني بالخيانة؟
وهل لأصدقاء الطفولة وصديقات الرجولة وأساتذة الدروس الأولى ورفاق الدروس الأخيرة.. والمقهى والملهى والحديقة والمحطة والدار والجريدة؟
إن القلب وما يهوى، والروح وما تريد، وما العقل إلاَّ منقاد إلى حيث يستقر القلب وتستوطن الروح..
وفي صنعاء أقام القلب خيمته، وأرخى غيمته، وكتب ثيمته.
هذا ليس مقالاً في مدح صنعاء.. إنما هو بيانٌ في حُبّ صنعاء.

تعليقات القراء
397408
[1] مرحبا صاحب مقال ااا زلزلت القبيله زلزالها
الثلاثاء 16 يوليو 2019
بن رشيد | الشتاات
الاخ حسن صاحب المقال الشهير في صوت العمال اا زلزلزلت القبيله زلزالها بعد احتجاج الاحبه في يافع امام بيت سالم صالح محمد عند اقالة ناجي عثمان محافظ عدن نتيجه لسقوطه في انتخابات المجلس المحلي -كانت دوله بكل ماتحمله الكلمه من معنى هل يتحفنا الاخ حسن بكتيب عن مقالاته ايام الزمن االجميل ؟



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: مقتل المتهم بقتل قائد اللواء أول مقاومة بالضالع
عاجل: اطلاق نار كثيف بكريتر
اليافعي: الجنوبيون يرحبون بتعيين طارق صالح وزيرا للدفاع
الموس:هذا ما كشفته حادثة مارب
مسؤول في الشرعية يكشف عن موعد تعيين محافظ لعدن
مقالات الرأي
أعظم ما أنبتت هذه البلاد!هم شهداء مأرب وجرحاهاهم زهرة اليمن الكبير وشوكة عنفوانهشهداء جنوبيون في مأرب
    في عدن انهيار سعر صرف الريال اليمني امام الدولار والريال السعودي يتواصل يوما بعد آخر. هذا الوضع شبيه
المشروع يتمثل في اقامة دوله اتحادية  ويبدو ان الرئيس السابق علي عبدالله صالح رحمه الله  كان قد استشعر
    أحمد سيف حاشد   • من كان يتخيل أنه سيأتي يوم نشاهد فيه عدن بلا ميناء..!! وأن مرسى صيانه السفن يتم
يقولون عندما تختلط عليك الامور او تراها على غير حقيقتها فاصعد الى قمة ترى كل مايجري لتعرف الحقيقة ، وكذلك
الإدعاء بان التحول اللافت الذي شهده خطاب الانتقالي عقب توقيعه اتفاق الرياض مع طرف الشرعية جاء حينها بمثابة
    في عام 2000 كنت أسأل هل ياترى ساأعيش بعد هذا العمر حتى أصل الى عام 2010 ؟؟   وقبل أن أرد على سؤالي دارت
بدون مقدمات أو عبارات إنشائية, أو مداخل عن أهمية تنفيذ اتفاق الرياض أودُ الدخول في الموضوع بصورة مباشرة
من يتابع الحملة الشعواء التي يشنها بعض الإخوان المهيمنين على قرار الحكومة الشرعية اليمنية ضد دولة الإمارات،
  جراح الوطن لن يداويها إلا ثبات المواقف وصدق الانتماء والإخلاص في القناعة بأن الأوطان أكبر من أي تجمعات او
-
اتبعنا على فيسبوك