مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 19 سبتمبر 2019 12:55 صباحاً

  

عناوين اليوم
حوارات

مدير شرطة التواهي لـ ( عدن الغد) : هدفنا ضمان أمن وأمان المواطن ونطالب وزارة الداخلية بتعزيز قدراتنا

الخميس 11 يوليو 2019 07:28 مساءً
عدن (عدن الغد ) خاص :

 

أشاد النقيب نبيل عامر مدير مركز شرطة التواهي في العاصمة عدن بدور المواطن تجاه استتباب الأمن في منطقة التواهي وانخراطه وشراكته في معاضدة قوات الشرطة من خلال تعاونه في الإبلاغ عن أي إختلالات أمنية.
وقال في مستهل لقاء صحفي مع ( عدن الغد) لابد أن يُسخّر جهاز الشرطة في خدمة المواطن، ولابد أن يشعر كل مواطن بالاطمئنان والأمان ما دام التواجد الأمني الفعال قريب منه وفي الميدان وهذا ما نسعى دائماً إلى تحقيقه.

أجرى اللقاء / فضل عبدالله الحبيشي

ـ كم عدد إدارات شرطة التواهي ؟
= خمس إدارات هي الإدارة العامة، البحث، السجن، الإمداد وغرفة العمليات.

ـ كيف هي الأوضاع الأمنية حالياً في التواهي ؟
= الأوضاع عموماً جيدة ومستقرة وتحت السيطرة، ونحن بشكل مستمر موجودون في أوساط الناس وقريبون من المواطنين وننزل بين الحين والآخر إلى الميدان لتفقد الأوضاع.

ـ كم عدد الجرائم في منطقة التواهي خلال الستة الأشهر الماضية ؟ وما هي أبرزها؟
= من واقع سجلاتنا بلغت إجمالي القضايا خلال النصف الأول من هذا العام 27 قضية موزعة ما بين قتل وهتك عرض بالإكراه وفعل فاضح وإيذاء عمدي وخيانة أمانة وتهديد وسب وإضرار بالمال الخاص وانتهاك حرمة مسكن وانفجار قنبلة بإهمال.. أما القضايا المقيدة في سجل البلاغات والمحالة إلى النيابات المختصة 24 قضية وعدد القضايا غير المنجزة أي رهن التحقيق فهي قضية واحدةً والمحالة إلى البحث الجنائي (2 قضية) وفيما يتعلق بالقرارات والأحكام المتخذة من النيابة كانت مجموعة من القضايا بما فيها المحالة إلى المحكمة ورهن التحقيق والتي صدر فيها أحكام وخلافه.

ـ كم عدد المتهمين بالقضايا المضبوطين في نفس الفترة؟
= إجمالاً عددهم 58 منهم 6 إناث، وعدد المتهمين الهاربين 5 أفراد ضبطنا منهم 3 أفراد وما زلنا نتعقب الاثنين الباقيين، وأود الإشارة هنا إلى أنه لا توجد لدينا قضايا مجهولة كما أننا ضبطنا عدد 2 سلاح آلي عطفة في قضايا قتل .. وبالنسبة لتنفيذ أوامر الضبط والأحكام المنفذة هناك 150 أمر قبض و24 تكليف استدعاء و5 أوامر قبض خاصة بالمحكمة.

ـ هل هناك قضايا يتم حلها عن طريق الصلح في مركز الشرطة؟
= نعم.. قضايا كثيرة من هذا النوع وبلغت في الأشهر الستة الماضية 32 قضية، بينما بلغ عدد القضايا المحالة إلى إدارة البحث الجنائي م/ عدن 8 قضايا ما بين قضايا اشتباه وسرقة ومخدرات.

ـ مشكلة إطلاق النار في الهواء تعتبر مشكلة مؤلمة للجميع، هل ما زالت قائمة في التواهي؟ وما هي إجراءاتكم حيالها؟
= عملنا بكل قوة على ضبط هذه المشكلة في التواهي وبنسبة 100% لكن 20% سببها القادمون من خارج منطقة التواهي خاصة في الأعراس ، وبحسب توجيهات مدير الأمن في عدن يتم ضبط العريس في مثل هذه الحالة وكذا مطلقي النار.

ـ يشكو العديد من المواطنين الذين يتم استدعاءهم من كثرة العساكر المسلحين بالآليات أثناء استدعائهم، ماذا تقولون في ذلك؟
=بالنسبة لمنطقة التواهي لم يتقدم مواطنون بمثل هذه الشكاوي ضدنا، وعساكر المركز يتعاملون مع المواطن المطلوب باستدعاء رسمي أو أمر تكليف بالحضور وفي حالة تخلفه تقوم إدارة التحري بمتابعته وضبطه خارج منزله، وعندما لا يتم ذلك يجري تحويل المحضر والقضية إلى النيابة لاستخراج أمر قبض قهري.

ـ ما هي مساعيكم لتأهيل كوادر الشرطة؟
= هناك خطة تأهيل وضعها مدير الأمن في عدن اللواء شلال علي شائع بموجبها رفعنا أسماء وفقاً لتخصصاتهم وتم التحاق بعضهم بدورات تدريبية تأهيلية في مجالي التحقيق والتحري، إضافة إلى تنظيم لقاءات خاصة وطوابير صباحية لكوادرنا يجري خلالها التوجيه والتوعية بكيفية التعامل اللائق مع المواطن.

ـ هل لديكم شرطة نسائية للتعامل مع القطاع النسوي والمطلوبات أمنياً؟
= نعم لدينا شرطة نسائية في مجالات التحقيق والضبط والتفتيش وفقاً للقانون.

ـ كيف هي علاقاتكم مع الجهات ذات العلاقة؟
= هناك علاقات تعاون وتنسيق مع رئيس اللجنة الأمنية مدير عام مديرية التواهي وكذلك مع لجان الأحياء فيما يخص قضايا المجتمع ، كما يتم إرسال رسائل ومذكرات رسمية إلى أئمة وخطباء المساجد للتوعية في خطب الجمعة، ولا يفوتني هنا أن أنوه بالدور الذي تقوم به تلك الجهات وكذا أئمة المساجد في التعاون المثمر مع شرطة التواهي.

ـ هل من كلمة أخيرة تود قولها؟
= نعم.. نتقدم بالشكر والتقدير للأخ اللواء شلال علي شائع مدير أمن عدن على جهوده وإشرافه المباشر واهتمامه بأنشطتنا الأمنية والمجتمعية ومتابعته المستمرة لضبط الأمور وكل ما يتعلق بأعمالنا ودعمه المتواصل لنا، وبالمناسبة فقد حققنا الكثير من الإنجازات على صعيد مهامنا رغم الإمكانيات المحدودة والضئيلة.. ومن جانب آخر أدعو من هذا المنبر الإعلامي (عدن الغد) الجهات المختصة في وزارة الداخلية إلى دعم الإدارة العامة لشرطة عدن بما فيها شرطة التواهي دعماً يتماشى مع واجبها الوطني الذي يعزز القطاع الأمني ويرفع مستوى الأداء ويحقق للشرطة القيام بمسؤولياتها بصورة أفضل ويقوي دورها الريادي في المجتمع.


المزيد في حوارات
"عدن الغد" تلتقي مدرب نادي هلال لهية الجديد بشبوة وتنفرد بأول حوار صحفي معه
  حاوره الإعلامي :عبدالرحمن منصر مهدي جعول  اسم كبير لمدرب قدير في كرة القدم  استطاع جعول ان يحقق لنفسه وللفرق التي دربها سمعة طيبة بالاضافة الى تحقيقه
جباري: الحكومة تتعرض لضغوط... وساعات تفصلنا عن عدن (حوار)
بعد خمس سنوات من الحرب في اليمن، جماعة الحوثي من جانب والحكومة الشرعية والتحالف من جانب آخر، لا تزال الأوضاع تسير من نفق مظلم إلى نفق آخر أشد ظلمة نظرا لتشابك وتعقد
بعد ان ذاع صيته في عموم عدن: أحمد الأسد شاب يجيد طباخة الفوفل الملبس ويقدم طلبات لمختلف المناسبات (حوار)
في الحياة لا بد أن تقوم بعمل الأشياء الغريبة حتى تضمن النجاح والتميز...أحمد الأسد أحد شباب عدن الذي لم يتجاوز عمره ال20 عام وجد نفسه محاط بالظروف الصعبة لهذا البلاد




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: دوي انفجار واطلاق نار بالمعلا
وفاة مدير امن ميناء المعلا دكة متأثرا بجراح اصيب بها في المعارك الأخيرة
مذيع شاب يعلن مغادرته قناة عدن الحكومية
عاجل: اطلاق نار كثيف بالمعلا
الحوثيون والقاعدة يتبادلون 115 أسيراً
مقالات الرأي
إيران سعت ومازالت تسعى منذ خمسينيات القرن الماضي إلى تغيير ديمغرافية المنطقة من خلال  إيفاد الفرس
  محمد جميح 1-عندما يؤكد الناطق باسم التحالف العربي أن هجوم أرامكو جاء من الشمال، وأن إيران تقف وراءه.
هل تصدق؟ المملكة لاتسمح بتحرير صنعاء   ✅غرد الاخواني محمد جميح:   "‏لا تزال ‎#السعودية تمتلك القدرة
  القضية الجنوبية اليوم لم تعد قضية داخلية يتسيدها الخطاب الشعبوي كما كان عليه الحال قبل العام ٢٠١٥ بل قضية
  هل الهجوم الذي استهدف يوم السبت الماضي منشأتي نفط تابعة لشركة أرامكو السعودية بعشر طائرات مسيرة قيل انها
إن كان ثمة من دور في الجنوب يتم الإعداد له وستلعبه شخصيات بارزة تنتسب لحزب المؤتمر الشعبي العام في قادم
فلتعلم علم اليقين شقيقتنا الكبرى المملكة العربية السعودية أن سياستها وخططها الإستراتيجية وتحالفاتها في
تمضي تونس السلام بشعبها العظيم الذي قاد أول حركة تغيير مدني سياسي في الوطن العربي بشكل سلمي إلى مصاف التحولات
  العنف نتاجًا طبيعيًا لثقافة الصراع المتأصلة في العقلية الجمعية للمجتمع اليمني القائمة على فلسفة الغلبة
كلما تخطى مجتمعنا مرحلة صعبة من الصراع , عملت اطراف اخرى على جرهِ الى صراع جديد , وكلما تداوت جراح غائرة في جسد
-
اتبعنا على فيسبوك