مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 11 يوليو 2020 11:06 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
صفحات من تاريخ عدن

منطقة العيدروس .. ومشروع المياه في عدن الجديدة.

السبت 29 يونيو 2019 11:02 مساءً
عدن ((عدن الغد)) خاص

 

لعبت عدن دوراً خالداً في رسم صفات الوجه الإنساني لها وانعكاسه على طبائع سكانها, فكان المسئول من أبناء عدن يقوم بواجبه لخدمة الناس بكل إخلاص وتفان، ويعتبر ذلك من أساس عمله الذي من أجله تبوأ لمنصبه. ومع الأزمة الخانقة التي تمر بها منطقة شعب العيدروس أو كما كانت تُسمى بوادي العيدروس، ومن تحول إسمها إلى (عدن الجديدة) بعد أن قام المهندس البريطاني (ونتر) في أربعينيات القرن الماضي بالإشراف على بناء المجمعات السكنية الجديدة وصارت مدينة جديدة ومتكاملة.

 

ولحل مشكلة نقص الماء في منطقة شعب وجبل العيدروس, تقدم الحاج أبوبكر كُعدل للمجلس البلدي بمشروع لحل وتيسير مشكلة الشرب للآلاف من سكان هذه المنطقة, وقامت الجهات المختصة في المجلس البلدي بالعمل في هذا المشروع على قدم وساق حتى الإنتهاء منه. 

 

وفي العاشر من ديسمبر 1959م، بحفل بهيج برعاية منصب عدن فضيلة السيد زين العيدروس، تم تدشين هذا المشروع الإنساني الكبير لتوصيل خدمة المياه لأهالي منطقة شعب وجبل العيدروس، بحضور أعضاء من المجلس البلدي وهم؛ (محمد علي باشراحيل) و (أبوبكر كُعدل) و (فضل محمد صالح القعر) وعدد كبير من الشخصيات العدنية وأعضاء من المجلس التشريعي, وبحضور جمع غفير من أهالي مدينة عدن، الذين غمرتهم الفرحة والسعادة بإفتتاح هذا المشروع الإنساني الذي أنهى معاناته من نقص في المياه وعبروا عن إمتنانهم وتقديرهم لصاحب المشروع الحاج أبوبكر كُعدل وقدموا له هدية رمزية.

 

هكذا كان المسؤولون والقائمون على شؤون هذه المدينة من أبنائها، يعملون على خدمة مدينتهم ويسهرون على راحة سكانها ليل نهار ويتسابقون فيما بينهم لتقديم أرقى الخدمات لرفع شأنها فتباركت بهم وبها أرتقوا إلى مصاف الدول المتقدمة.

 

بلال غلام حسين

 

29 يونيو 2019م


المزيد في صفحات من تاريخ عدن
المجلس التشريعي في عدن.. لمحة تاريخية، عن قضية عدن
بداية الأمر: ساعد تأسيس الجمعية العدنية عام 1949م في ظهور قضية عدن. وكان الصحافي الكبير، والسياسي العدني، وقائد التنويرفي عدن، الأستاذ محمد علي لقمان، رحمة الله
نقابة البنك المركزي تصدر بيان بشأن اعتقال الزميل احمد دحدح
اصدرت نقابة البنك المركزي المركز الرئيسي عدن بياناً هاماً بشأن اعتقال زميلهم في البنك المركزي فرع المكلا احمد سعيد دحدح وذلك اثناء نقل حاويات النقود الى البنك
"ثــنــائـيــة بن ســعــد والجابري " في غربة سفر .. والصعود جهاراً على إيقاع المعاناة
كتب الناقد الفني والباحث الفنان/عصام خليدي   قـدم الفـنان الكـبير محـمد سـعد عبـدالله في (أخـــر البوماته الغنائية في بداية التسعينات) ثلاثة أعمال جديدة متميزة


تعليقات القراء
393864
[1] اه من منك يا مياه عدن
الأحد 30 يونيو 2019
ابن شعب العيدروس | عدن
الآن ومند خمس سنوات .رجع الحمير وفي الدبب الصفر تبع الزيت ،يثم نقل المياه في شعب العيدروس.انزلوا وشوفوا باعينكم.وكاننا في قريه يثمر جلب الماء بالضرب وعلى ظهر الحمير.وهذا الحال من حرب ٢٠١٥ ولم تعمل مؤسسة المياه حل لمنطقة شعب العيدروس



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
مصر تتصدر والسعودية تتفوق على إسرائيل.. قائمة بأقوى جيوش المنطقة وفق أحدث إحصائية
عاجل: صدور قرار رئيس الجمهورية بتعيين قائد للواء 35 مدرع
من ذاكرة الفن: فنان صاحب أشهر الأغاني.. بابور جباني لـ انته تبــــاني وديني عدن ساني
الوالي: قتال المليشيات حول قاعدة العند امس يظهر لنا كم هي الامور متدهورة
مستشار رئيس الجمهورية يدعو زعيم جماعة الحوثي إلى "السلام"
مقالات الرأي
    عادل الأحمدي    بعد نحو ١٦ عاما من أول تمرد مسلح للعصابة الحوثية، وبعد أنهار الدماء التي سالت منذ
لو ان قيادة المجلس الانتقالي التقطت الفرصة الذهبية التي جاءتها مجانا وعلى طبق من ذهب، وسارعت الى اقتناص
  همدان العليي عيّن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا خاصا له إلى
تعلمون يامعالي وزير الكهرباء بما حل بكهرباء المنطقة الوسطى (لودر) بمحافظة ابين من تخريب تسبب في خروج العشرة
فعلا وحتى اللحظة لا يلوح في الأفق اي توافق ملموس في الرياض من خلال الحوار الدائر هناك بين المجلس الانتقالي
لايوجد اختلافا كبيرا في  قراءة الاحداث الجارية في شمال  اليمن وجنوبه ، والتي تؤكد توافقها في التفاصيل
  ترددت كثيراً حول الكتابة تحت هذا العنوان وغيره من العناوين التي تحمل بين طياتها حنين (البسطاء) للدولة
الصراع اليمني عامة ولسنوات أخذ حيزا كبيرا في التحليل وحتى التكهن في كونه صراعا يعبر عن مدى تضارب مصالح الخارج
سألني صديق.. هل اتفاق جدة في صالح الشرعية أم في صالح الانتقالي؟ أولا - من المؤسف أن يطرح مثل السؤال وكأن هذا
زمن نفاق وتزلف ، زمن لا مكان للشريف والعفيف فيه، تفسخ المجتمع وإنحط وأصبح الناس وراء صاحب المال وهم يعلموا
-
اتبعنا على فيسبوك