مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 12 ديسمبر 2019 02:14 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الأربعاء 26 يونيو 2019 04:57 مساءً

الحد في اليد مش في السكين

في مثل شعبي، أظن لم يسمع به الكثير، يقول (الحد في اليد مش في السكين)..

ومعناه: أن اليد هي من تتحكم بالسكين، والتأثير الذي تفعله السكين مرتبط باليد الممسكة بها، فإذا كانت اليد قوية كان للسكين تأثير عميق، والعكس..

 

لدى المجلس الانتقالي الجنوبي قوة عسكرية كبيرة لا يستهان بها.. وتأسس المجلس - حسب قول قياداته - لاستعادة دولة الجنوب..

ودائما ما نسمع تصريحات لتلك القيادات بأننا على الأرض، ونحن المسيطرون عسكريا.. فلماذا لا يفرض المجلس الانتقالي أمراً واقعاً ويستولي على المؤسسات ويعلن استعادة الدولة الجنوبية؟!

سيقول لي أنصاره إن حربنا الحالية مع الحوثيين، والتزمنا لدول التحالف بالشراكة معهم في القضاء على المخطط الإيراني في المنطقة والذي تنفذه جماعة الحوثي..

طيب لماذا أسستم المجلس الانتقالي وتمردتم على شرعية الرئيس هادي، ولم تنتظروا حتى القضاء على الحوثيين؟!

 

جماعة الحوثي فرضت أمراً واقعاً وسيطرت على الدولة ولم تعر مجلس الأمن الدولي ولا قراراته أي اعتبار، وها هو العالم ينظر إلى الحوثيين كسلطة أمر واقع..

 

سؤال آخر للمجلس الانتقالي: لماذا لا تشترطون على دول التحالف بأن استمرار شراكتكم لهم في محاربة الحوثي مرتبطة بالسماح لكم بالسيطرة العسكرية والإدارية على المحافظات الجنوبية؟

 

فعلاً (الحد في اليد مش في السكين).. وكما نقول في اللغة الدارجة : (اللي مش حقها مش حقها).



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
جميح يُعلق على تكريم شلال ووزير حقوق الإنسان يرد
قتلى وجرحى في كمين مسلح استهدف رتل عسكري من الجيش في مديرية المحفد بأبين
عضو في الانتقالي يقدم استقالته
القوات الأمنية بشبوة تتخذ إجراءاتها و توقف قوات تابعة للإمارات وتفتشها 
بماذا علق الربع على مقابلة الصالح ومنصور في الاتجاه المعاكس بالجزيرة
مقالات الرأي
  تعددت التسريبات مؤخراً حول تسمية محافظ عدن في المرحلة القادمة وتضاربت الأنباء من مؤيدي كل اسم ومعارضيه
    اليدومي، جلاد "الأمن الوطني" الشهير، يعتقل المواطن اليمني يحيى بن حسين الديلمي في مأرب منذ أشهر دون
  أيام، قليلة تفصلنا عن الآحتفاء بزيارة العيدروس كان زمنا جميلا تعلمنا فيه وترعرعنا بكنف عادات متنوعه
  سيئون الطويلة  لم تعد حاضرة وادي حضرموت فقط بل هي حاضرة الوطن جميعا حافظت على مركز الدولة ومسمى الدولة
عمر الحار عادت المخاوف بمحافظة شبوة الى الواجهة اليوم و من جديد اثر التصرف العدواني الارعن لشريك الأصغر في
باسل الوحيشي    استحق فتحي بن لزرق جائزة أوتاد المختصة في أمور الفساد بجدارة مع زميليه أكرم الشوافي ونور
 -- مشروع الأخوان المسلمين مشروع جهنمي ، ويتّضحُ لكل ذي بصيرة أنهم الممسكين فعلاً بخناقِ السلطة الشرعية ،
ما أكثر من نشاهدهم على الأرض وما أقل من يدخلون التاريخ من اوسع الابواب وأنها حتمية التاريخ ان هناك داخلون
غصة الم تقتلني و مدينتي عدن تنهار , وتفقد مقومات العيش الكريم والحياة والاستقرار , جريمة تلي جريمة , تفصل
صدق الشاعر في قوله عن ظلم الاقارب (( وظلم ذوي القربى اشد مضاضة  … على المرئ من وقع الحسام المهند )) لقد
-
اتبعنا على فيسبوك