مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 23 يناير 2020 12:54 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الأربعاء 26 يونيو 2019 11:01 صباحاً

البوديجارد اللئيم..

 

ما إن يتبوأ أي شخصية منصباً ما ، حتى يتهافت عليه النطيحة والمتردية والمزدرية ، ويطلبون وده بعد أن كانوا خصومه، أكان ذا شأن أو دون ذلك..!.

المهم الجميع يتسابقون لإرضائه والفوز بصحبته وشيء من الريالات الهزيلة التي سيصرفها لهم، فلا يهم المبادئ ولايهم الدين ولاتهم الأخلاق..

حتى إن بعضا منهم قد يعمل (ماسح) أحذية لهذه الشخصية ويفني كل وقته من أجل استرضاء سيده ورب نعمته،ولو تطلب الأمر أن يبيع أغلى مايملك لفعل ذلك دون تردد،ودون تفكير أو تراجع، فمقاومته تضعفه أمام ذلك الفتات الهزيل والريالات البائسة..

يشطح وينطح ذلك (البوديجارد)،ويصرح وينعق ويتشدق بما لايعي أو يدرك، فالأهم والمهم أن تظل صورته في (ناظري) سيده ناصعة البياض صارخة الجمال،وأن يحافظ على مكانته التي صنعها لذاته..

مُفتن .. كاذب .. دجال .. بوق.. كل هذه الصفات لاتهمه بل إنه مستعد لتجاوز كل المعقول وغير المعقول وغير المنطقي من أجل ذلك (الألف) الريال الذي يأتيه نهاية كل شهر والالتصاق بسيده أثناء جلسة قات هستيرية يفقد فيها (البوديجارد) كل شيء..

يعمل البوديجارد بجد واجتهاد وتفان لخلق العدوات بين سيده وباقي (الخلق) ويذكي نار المشاكل ويؤجج الصراع ويستغل أي ثغرة أو مشكلة ليسيء لهذا،ويشوه ذاك، ويطعن في ظهر ذلك، ويقول في خصومه وأعدائه مالم يقله (مالك) في الخمر..

يجعل من سيده المسكين (سُلمًا) يصعد من خلاله لغاياته وأهدافه وطموحاته مهما بلغت دناءتها وحقارتها وخساستها، فينفث سمومه ويغمد خناجره في ظهر من يخالفونه ويعرفون تماماً من هو..

ويظل ذلك السيد مجرد مطية (يركبها) أتباعه ومعارفه ومن ينظوون تحت طائلته، حتى إذا سقط وتبدد ملكه وزال (مجده) تركه الجميع وبات لاشيء، وماضيًا تولى وأطلالا تحكي مجدًا زائفاً وحكاية غباء استغلها المنافقون..

فيتحول الأتباع ويتنكر (البوديجارد) ويتنقل كالذباب من مكان إلى مكان ليبحث عن (جيف) أخرى ليقع عليها وتنطلي عليها أفكاره وشيطنته وقذاراته وخساسته، وتستمر حكاية (المفتنين) والأفاكوكين والزائفين،ويستمر غباء الأسياد والقيادات ويصدقون أن من (يطبل) لهم يعشقهم ويحبهم،بينما هو يبحث عن أهدافه وغاياته وطموحاته (النتنة)..

دام عز الشرفاء وخسئ الكاذبون..



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
مراسل قناة الجزيرة في اليمن:هذه حقيقة ما يحصل في جبهة نهم
عيدروس الزبيدي يُغادر عدن صوب ابوظبي
الميسري يفتح ملف الهجوم على قوات الحماية الرئاسية بمأرب
خلاف بين زوج وزوجته يودي بحياة الزوج بعدن
اجراءات جديدة تفرضها الحكومة لوقف ارتفاع اسعار العملة المحلية ( وثيقة )
مقالات الرأي
أعلن المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن، مارتن غريفيث، الخميس، أنه قدم ثلاثة مقترحات لمجلس الأمن الدولي،
  لن تستطيع الامارات ..ولا السعودية ..ولا الدوحة ..أن تشتريني بالمال ..لسبب بسيط فأنا لست بضاعة ..معروضة
-----------------------لن يهتم الحوثيون لأمر اليمن .. لا لحاضره ولا لمستقبله .كل ما يعنيهم هو تأمين مكانتهم في السلم
لا أعتقد بأن هناك ما يبرر حرمان المعلمين من حقوقهم المشروعة في الحصول على ما يستحقونة من الدرجات الوظيفية
  لم ينتبه العزيز فتحي بن لزرق في غمرة انبهاره بمنجزات محمد عيديد لكمية الذباب الساكن في افواه محدثيه بفعل
  للليل في «عدن» حكاية أخرى، وشكل أبهى، ومعنى مختلف .. إنه مهرجان للفرح والمرح والسمر والبهجة والأنس
  مشروع طريق العر- وادي العرقة بمكتب الناخبي يافع .. مشروع حيوي هام يربط قرى منطقة وادي العرقة كلها بمديرية
الوعي هو القوة الحقيقية في بناء الاوطان , دون وعي نقع فريسة للخذلان والانكسارات التي لا ترحمنا , بالوعي نعرف
ﻓﻲ ﻇﻞ ﺍﺳﺘﻤﺮﺍﺭ إﺿﺮﺍﺏ المعلمين في المحافظات الجنوبية ﻭﺗﻤﺴﻚ "نقابة المعلمين والتربويين الجنوبيين"
أعظم ما أنبتت هذه البلاد!هم شهداء مأرب وجرحاهاهم زهرة اليمن الكبير وشوكة عنفوانهشهداء جنوبيون في مأرب
-
اتبعنا على فيسبوك