مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 07 ديسمبر 2019 12:11 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
من هنا وهناك

أول طائرة ركاب كهربائية.. تظهر في باريس

الأربعاء 19 يونيو 2019 06:41 مساءً
(عدن الغد) متابعات

شهد معرض باريس الجوي الثلاثاء الظهور الأول لطائرة كهربائية قادرة على التحليق لما يصل إلى 650 ميلاً وعلى متنها تسعة ركاب، تستهدف الشركة المصنعة لها تسيير رحلات على مسارات إقليمية مثل العاصمة الفرنسية إلى مدينة تولوز بجنوب فرنسا.

وقالت إيفييشن إيركرافت إن الطائرة "أليس" هي نتاج إعادة تفكير جذرية في الكلفة والتجربة والأثر البيئي للسفر الإقليمي.

وأصبح أثر السفر الجوي على البيئة محط تركيز رئيسياً للمدافعين عن البيئة والمهمتين بقضية تغير المناخ، وتبحث شركات الطيران منذ فترة طويلة عن سبل لمواجهة الانبعاثات الضارة والحد من تكاليفها من خلال تصاميم جديدة وتكنولوجيات أنظف.

وقال بار يوهاي الرئيس التنفيذي للشركة "طائرتنا أليس، إذ تعمل بجزء بسيط من تكاليف الطائرات التقليدية، ستعيد تعريف كيف يمكن للناس السفر إقليمياً وستؤذن بعصر جديد من الطيران أهدأ وأنظف وأقل كلفة".

وأوضحت الشركة أنها ستستهدف المسارات المزدحمة مثل: من باريس إلى تولوز، ومن أوسلو إلى تروندهايم في النرويج ومن سان هوزيه إلى سان دييغو في الولايات المتحدة.

وقالت إن أول زبون تجاري لها سيكون "كيب إير"، وهي واحدة من كبرى شركات الطيران الإقليمي المستقلة في الولايات المتحدة، إذ تخدم 35 مدينة هناك وفي الكاريبي. وجاء في بيان أن لدى كيب إير خيار شراء "لعدد في خانة العشرات" من طائرات أليس.

وفي أعقاب رحلات تجريبية هذا العام واعتمادها في 2021، قالت إيفييشن إنها تعتزم البدء في شحن الطائرة للاستخدام التجاري في 2022.


المزيد في من هنا وهناك
30 نوفمبر خروج مستعمر وغياب وطن | شعر لصالح الداعري
  نوفمبر اليوم جانا عود لنا من جديدددددددددفيه استلمنا الوطن بعد قتال شديدددددددددلكنه سلب مننا واليوم قد هو فقيددددددددددحكامنا مارحمونا ظلوا يعصودنا
نصائح بسيطة تطيل عمر بطارية هاتفك
من المعروف أن فصل الشتاء ببرده وأمطاره لا يؤثر في نشاطنا اليوم فحسب، بل يؤثر في كل شيء حتى بطاريات الهواتف المحمولة؛ إذ يضطرأصحاب الهواتف في أوقات كثيرة إلى شحن
10 سنوات سجناً لرجلين باعا كنزاً يعود لزمن «الفايكنغ»
حُكم على رجلين بريطانيين عثرا على خبيئة يبلغ عمرها 1100 عام بالسجن لسنوات لعدم إبلاغهما بعد العثور عليها، وقيامهما ببيعها للتجار تدريجيا.منذ أكثر من ألف عام، دُفن




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
وثيقة: التحالف هدد بقصف قوات هادي في شقرة
عاجل:طيران حربي يلقي قنابل ضوئية في سماء عدن
تعز : قتل طفلة في التاسعة من عمرها بثلاثين طلقة نارية في شرعب
ظهور رواية جديدة حول مقتل العميد عدنان الحمّادي.. ما الذي حدث خلال الدقائق الاخيرة؟
معلومات شحيحة عن واقعة إطلاق نار بجولة فندق عدن خلفت قتيلين (تفاصيل)
مقالات الرأي
سأبدأ معك أيها القارئ، إن الحياة التي نعيشها تنقسم الى حياة واقعية وحياة وهمية,  فلا أدرى الى متى يستمر
      ✅‏ذكر انجرامس وهو مندوب سام انجليزي انه بعد اتفاقية ١٩٣٤م لرسم حدود الجنوب العربي بين بريطانيا
الصحافة مهنة مهمة للغاية وموهبة وامانه لقول الحقيقة والإبلاغ ويمكن اعتبارها إتقان ورغبة في التواصل مع ما
عادت الحكومة الشرعية إلى العاصمة المؤقتة عدن لتسيير الأعمال المتعثرة منذ مغادرتها في شهر أغسطس المنصرم..
  كما يعلم الجميع نص اتفاق الرياض الموقع بين حكومة الرئيس الشرعي عبد ربه منصور والمجلس الانتقالي الجنوبي
  لا يضاعف الشعور بالمرارة والحسرة في أعماق النفوس مِــن إبقاء الوضع في عدن كما هو على حاله من دمار المباني
كم رئيسا التقاهم الرئيس هادي خلال 2019 ..السنة التي توشك أن تلفظ أنفاسها؟كم سفيرًا قابله؟ وكم وزيرًا أجنبيا
جميل جدا ان نتحدث عن تعيينات وقرارات تعزز التوجه والرغبة بضم القيادات الشابة الى رئاسة المجلس الانتقالي؛ بل
الحقيقة ان عدن عاشت صراع مرير ضد الاستلاب , استلاب ثقافي وتاريخي وحضاري , استلابا مدنيتها  , باعتبارها
تحل علينا الذكرى الرابعة على رحيل الأب الروحي لكل العدنيين الفقيد اللواء الشهيد/ جعفر محمد سعد، والذي افتتحت
-
اتبعنا على فيسبوك