مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 24 يوليو 2019 01:45 صباحاً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
السبت 15 يونيو 2019 11:47 صباحاً

في صفوفنا إعلاميون مشعوذون

حشد كبير من أهل الصحافة والإعلام في صفوفنا نستطيع القول أن معظمهم من أصحاب الصف الثاني أو الثالث او ما بعد الثالث يكتبون الأخبار أو التقارير أو المقالات أو التحقيقات الصحفية بمضامين محشوة بعبارات وجمل لا تستند إلاّ على أوهام في أذهان كتابها وما تنتجه قرائحهم دون أن تكون مستندة إلى معلومات حقيقية عاشها الكاتب واستنبطها من أرض الواقع، إنما التقطها من معلومة بسيطة سمعها أو شاهدها ثم أخذ القلم وبدأ في كتابة السرد وتقديم مادته للنشر بحسب ما يريد وليس بحسب المنطق والموضوعية التي ترتكز على المعلومات والأحداث الصحيحة وعلى عناصر يجب توفرها في الخبر أو المادة الصحفية المقدمة.

للأسف الشديد لقد أصبح ما يقدمه هؤلاء من إعلاميين وصحفيين أداء ومستوى هابط يبعث على الاشمئزاز والحسرة لأنهم يعملون على قاعدة الإكثار من المواد والتقليل من المضمون والجودة، أصبح اهتمام الكاتب يتركز فقط على وضع عنوان جاذب يلبي حاجته الخاصة أو جوعه المادي دون اعتبار لمحتوى موضوعه أو تدقيق لما يتضمنه من أخطاء لغوية وإملائية التي حدث عنها ولا حرج وكأنه في أولى مراحل تعليمه الأساسي.
كتابات كثيرة لا تتطابق مع الصورة الحقيقية في الواقع ، يتخللها الكثير من تشويه الحقائق يعرف كتابها مسبقا أن لا رقيب أو حسيب يمكن أن يحاسبهم عليها ولا قانون مهنة سيحكمهم، وهم أنفسهم ضاربون بعرض الحائط الالتزام بأبجديات العمل الصحفي والأخلاق والقيم الصحفية التي في نظرهم باتت شيئا من الماضي.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
السعودية تضع المجلس الانتقالي أمام خيارين .. فما هما !
شهود: شاحنات سعودية تحمل مدرعات واطقم في طريقها الى عدن
نازح يقتل ابنته بالضالع البالغةمن العمر 8سنوات.. والسبب لايصدق!
نجل صالح يعلق على حادثة اقتحام منزل القيادي قشيرة والتمثيل بجثته
لأول مرة دبلوماسي يمني يكشف تفاصيل العلاقات الدولية مع الرئيس السابق " صالح "
مقالات الرأي
أسئلة كثيرة تراود المراقب حول ما يراه من تسابق دولي للبحث عن سبل تطويق الأزمة مع إيران في حين تراوح الأزمة
في السبعينيات - أيام الحماس الثوري الفياض - شن الدكتور حسن مجلي نقدا لاذعا على المبدعين الكبيرين السيد حسين
كنت اليوم بمعية الزميل جمال لقم في زيارة لصديق بعاصمة محافظة أبين مدينة زنجبار ولأول مرة شعرت براحة نفسية
  نعمان الحكيم اخيرا يتبين الامر بجلاء ان الموت يترصد لنا: اطفالا .. شيوخا.. نساء ورجالا..مرضى..جرحى حرب
    سمير رشاد اليوسفي    لم تحرص جماعة الإخوان المسلمين قبل ثورة 1962 على تكوين خلايا تنظيمية في اليمن؛
نحن دائما متواصلين ومتابعين لكل ما يقوم  به الرئيس "علي ناصر محمد " من جهود طيبة وعمل بنية سليمة تجاه
في يوليو ميلاد أمة يتجدد بتجدد أنينها وحسرتها على فقدان قائد الثورة جمال...!؛ إن ثورة 23 يوليو 1952 التي انطلقت في
لست من محبي التشفي والشماتة، لكن بعض الحقائق تظل من الصلادة والعناد بما لا يمكن إخفائها أو تجاهلها، بل وما
بدأ الحوثيون في ٢٠٠٤ أعمال العصابات بقتل رجال الأمن في صعدة، ومنذ ذلك التاريخ ونحن نقول إنهم عصابة، وهم
  *حضرموت اﻷصالة والحضارة واﻷمانة والعلم والقوة والتسامح والريادة والتاريخ والعلماء واﻷدباء والشعراء
-
اتبعنا على فيسبوك