مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 23 يوليو 2019 09:29 مساءً

  

عناوين اليوم
ساحة حرة
الخميس 13 يونيو 2019 06:55 مساءً

شرعية هادي .. وسقوط الأوراق الصفراء

شرعية هادي شرعية مكتسبة من الشعب، وبمباركة أقليمية ودولية، شرعية هادي كشجرة تأصلت جذورها في الأرض، وفروعها في السماء، ولا ضير إن سقطت منها بعض الأوراق الصفراء التي انتهى عمرها السياسي، فالورقة إذا أصفرت سقطت، وستنمو بدلاً عنها ورقة جديدة خضراء يانعة تسر الناظرين.

فصدقوني هادي رب شرعيته وهو العارف كيف يهذبها، وكيف يرويها، وكيف له بمتابعتها لتنمو، فلا تقلقوا على شرعية هادي، فهادي عمل في أحلك الظروف، ومن بين مدلهمات الحرب، والتآمر خرج هادي لينتف ريش الخصوم، فجعلهم كطائر بلا ريش، ضعاف لا يستطيعون ملء حويصلاتهم، أو الحصول حتى على حبة قمح، واليوم شرعية هادي قد قطعت الشوط الكبير في طريق الدولة الاتحادية، والجميع يعلم أن هناك أطرافاً كثيرة في الشارع السياسي الشمالي لا تحبذ فكرة الأقاليم، ولكنها لا تريد البوح بذلك جهاراً، لأنها تعيش على أمل أن يفشل هذا المشروع الذي ألجمهم به هادي وما عليهم إلا السكوت، أو تجرعه بمرارته، أو البوح برفضه، وإن رفضوه فما على هادي إلا الدعوة لحوار جديد وبصورة جديدة وبمفهوم جديد لشكل الدولة، وهم في الحقيقة بين أمرين أحلاهما مر، فلو وافقوا على شكل الدولة الاتحادية جاعوا، وإن رفضوها ضاعوا، فلا تقلقوا على شرعية هادي، فهادي منذ تسلمه السلطة، لا يسير إلا وفق خطط مرسومة، فكلما مر بمرحلة من المراحل، قال الشارع هنا ستنتهي شرعية هادي، ولكن كل يوم يمر على شرعية هادي يشتد فيه عودها، ويقوى، وتمضي في طريق بناء الدولة غير مكترثة بالأوراق المتساقطة.

لا بد للأوراق الصفراء من السقوط، ولا بد من نمو أوراق جديدة، فلا خوف ولا قلق على شرعية هادي، ففخامته يعمل ويدري ما يعمله، فلا تظنوا الرجل جاهلاً بما يدور حوله، ولكنه يعمل وفق توازنات للمرحلة، ويعطي لكل مرحلة ما تستحقه، فهذه المرحلة التي يمر بها الوطن مرحلة تحتاج لسياسة، وسياسيين لهم خبرة، ودراية بما يدور تحت الطاولة أكثر من معرفتهم بما يدور فوقها، فاللعب على الأوراق السياسية ميدان هادي الفسيح الذي لا يُبارى فيه، واللعب على الورقة العسكرية بالنسبة للمشير هادي يعتبر سهلاً وفق الخطط العسكرية التي درسها هادي وتشربها، ونال عليها أعلى الشهادات في أفضل، وأرقى الأكاديميات العسكرية العالمية، فلا تقلقوا على شرعية هادي.

سيتكلم المتكلمون حول استقالة وزراء في شرعية هادي، وسيتحدث المتحدثون، وسيحلل المحللون، وستذهب تحليلاتهم أدراج الرياح، فالرئيس هادي سياسي داهية، ولكل خطوة يخطوها الكثير من التوقعات، والكثير من الحلول، فلو استقالت الحكومة الليلة، فعند هادي البديل، فالقادة الكبار لا يعدمون الحلول، فلا تقلقوا على شرعية هادي، فسقوط الأوراق الصفراء أمر طبيعي.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
في الوقت الذي تعيش فيه معظم مديريات محافظة عدن حالة من الركود وربما الاهمال من خلال ما نشهده من طفح للمجاري في
جيل جديد يجترح البطولات ويصنع الانتصارات ليكتب في جبين التاريخ حروف مآثر من نور، ويحيك ظفيرة الحرية من وسط
لايسعنا في بداية هذا المقال ألا أن نشكر فخامة الرئيس المشير/عبدربه منصور هادي على القرار التاريخي بتعيين
يعتقد السطحيون أن الحوثيين يبعثون رسائل من خلال جرائمهم بحق أعوانهم، أو أن صراع الأجنحة الدموي قد بدأ، وقلد
الكثير من الجنوبيين نجدهم لا ينظرون إلى الوضع اليمني بشكل عام والجنوبي بشكل خاص، وإلى طبيعة وحقيقة ما تجري
للاسف بعض ممن لهم إطلاع ببواطن الأمور الخفية يحاولون إخفاء الأهم في جوانبها كانت سياسية أو عسكرية أو أمنية
مليشيات الحوثي تواصل ارتكابها الجرائم بحق المدنيين العزل دون رحمة أ وتمييز بين صغير أو كبير بين رجال أو نساء
أحمد طمرور فنان تشكيلي من أبناء مديرية لودر ، شق طريقة إلى عالم النجومية بخطى ثابتة فكان له ما أراد ، جمع بين
-
اتبعنا على فيسبوك