مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 16 يونيو 2019 12:31 مساءً

  

عناوين اليوم
ساحة حرة
الأربعاء 12 يونيو 2019 07:03 صباحاً

(يوم الربوع)

 

يوم الربوع على قرن كل فاسد هكذا كانت المقالة القديمه تقول وقد توافق معها اليوم حديث المفوضية الجنوبية لمكافحة الفساد وبالتوافق مع النقابات الجنوبية التي حسمت امرها وقررت اقتلاع الفاسدين من كل مرفق ومؤسسة حكومية والذي كانو سبباً في تدهورها وتدميرها وضياع حقوق الموظفين والعاملين فيها
موعدنا اليوم للوقوف صفاً واحدا مع الاتحاد العام لعمال الجنوب وتمكينه من استلام مقره.

لنبدأ المرحلة الجادة لاقتلاع الفاسدين من الوكلاء ومدراء عموم المرافق الايراديه والخدمية بطريقة صحيحة وقانونية في إقالة الفاسدين والذين يمارسون الفساد سوى بالتوظيف بطريقة المحسوبية والأقارب والعبث واهدار المال العام وليس بحسب الخبرة و الشهاده والكفاءه والنزاهة.

والمفوضية الجنوبية المستقلة لمكافحة الفساد ستكون حاضرة باعضائها مع هذه الدعوة ولن تكون المفوضية الا مع الكادر النزيه والمؤهل والوطني والشريف ولا مجال للفاسدين والذين سيشهد على فسادهم نقابات و موظفين و عمال مرافقهم.


يوم الربوع على قرنكم يوم الربوع يوم الأزفة يوم العاصفة يوم الطوفان الذي سيقتلع الفسدة الذين دمرو وعبثو بهده المدينة(عدن) واستغلو مناصبهم ومواقعهم وسخروها لمصالحهم الشخصية مستغلين علاقتهم ببعض اصحاب القرار او النافذين.

اقتربت الساعة واقترب الحساب ومايصبط الحناء إلا بيد من تحنى ويوم الربوع على قرنكم ومن دحين كل واحد يجهز كشف حساب وإلا يشل قندله من بدري قبل الطوفان.

يوم الربوع على قرنكم فقد فار التنور.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
بعد أن اختفت كل المساحات البيضاء وضاقت المتنفسات والحدائق العامة وملاعب الأطفال نتيجة للبسط الوحشي على كل
  مدير التربيه والتعليم بردفان ومديرعام المديريه قد سبق واصدرا امراً باقالة نائب مدير التربيه حسب اللوائح
بالرغم من زيارتي إلى عدن الحبيبة كانت لايام قلائل الا أنني أحسست بحجم الالم والمعاناة التي تلازم سكانها
السياسة فن ومن لايعرف فن السياسة يكوى بنارها ، من يريد أن يحكم الجنوب عليه أن يجيد ذلك الفن السياسي المحاط
في ظل توقف معركة تحرير الحديدة  وفق اتفاق السويد ، توجد فرصة ذهبية لتحرير محافظة إب يجب استغلالها في ظل
نقل الينا الاحتلال اليمني بوحدته ثقافة لم يكن يعرفها الجنوبيين منذ الخمسينات وهي المناطقية والعنصرية فما من
معظم افراد الشعب اليمني يتحدثون عن دور الامارات غير الواضح في اليمن..! فمنهم من يقول بان ابوظبي تعمل على إعاقة
في مثل هذة الأيام من كل عام تشهد يافع واليمن حركة مزدهره بقدوم المغتربين لقضاء أجازاتهم وزيارات أهليهم
-
اتبعنا على فيسبوك