مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 14 يوليو 2020 12:36 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
ساحة حرة
الثلاثاء 11 يونيو 2019 09:20 مساءً

قرارات منحتها الحكومة لأسر الشهداء لم نرى شيء منها

نرفع مناشدات إلى الحكومة في تطبيق القانون رقم 5 لسنة 93 والذي يعطي الأولوية في مجال التعليم والعلاج والقبول في الجامعات والوظائف الحكومية والعسكرية 

لكن لم نرى هذا القرار طبق شيء منه على أرض الواقع سواء وعودا ونسمع جعجعه ولا نرى طحيناً ..

إلى متى هذه القرارات ستبقى محصنة في الإدراج ومماطلة وبهذله طوال الأعوام عاما مضى وعاما قادم ونحن نتعلق بهذا الوعود عسى أن نشوف شيء بسيط يتنفذ يومآ ما تجاه اسر الشهداء الذي ضحوا بفلذات اكبادهم في سبيل الوطن وتحريره من ايادي إيران وشلتها اللعينة الذي لاتعرف السلام ولآ الحرية سواء القتل والتشريد .

اسر الشهداء وبالذات في المنطقة الرابعة حرمآ متواصل وبهذلات مستمره بعكس المناطق الأخرى وبالذات مأرب .. حصلت اسر الشهداء في مأرب افضل من المنطقة الرابعة وحصلت على مكانه عالية في حقوقها وتسهيل كل الامور لذوي الشهداء هناك.

بالكعس مانشوفه هنا في المنطقة الرابعة الذي احرمت أهالي الشهداء من حقوقهم البسيطة الذي كفلها لهم هذا الوطن في سبيل تضحايتهم الشجاعة ، لكن مانراه ان في متسلقين باسم الشهداء وحرموا أسرهم من أبسط الحقوق .

افيقوا من نومكم العميق الذي اهلك أهالي الشهداء وسبب لهم معاناة مستمرة

اطلقوا حقوقهم الذي كفلها لهم الوطن والارض تجاه مشوار حياتهم في سبيل الشهاده وتجنيب البلاد من كيد إيران وشلتها اللاعينه

فتضحيات الشهداء فسحت لأشخاص التسلق على الكراسي الذي لاتستحقها
فقد فتحوا جمعيات بأسم حقوق الشهداء وصرف الأراضي وتوحيد وحدة سكنية لاسرهم ، ولم نرى شيء لهذا الموضوع الذي بدأ بصرف كروت باسم الأراضي سواء جمع مال للجمعيات وتعذيب أسرهم طالعين نازلين .

من العيب والقباحة الذي وصلتوا لها الم تستحوا على نفوسكم ويكفي تسلق باسمائهم ... من الافضل ياحكومة أن تذهب جميع المستحقات والمنح الذي تخص اسر الشهداء إلى مكاتب الشهداء في المحافظات وتقسيمها بين اسر الشهداء بالتساوي
لان مكاتب الشهداء في المحافظات هي الأجدر بحل جميع الإشكاليات والمعوقات الذي تواجهه أسرهم .

اما انكم تفكوا جمعيات باسم زعطان وفلتان وبالاخير ولاشيء من العيب أن تظل هذا الجمعيات اسمآ ولم تقدم شيء في خدمتهم ..



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
يحرص معظم اليمنيين عند الاستيقاظ من النوم وقبل ان يتوجهوا لاعمالهم على احتساء الشاهي الملبن... ولا يكتفون
أن تعود وتقول لي أفتقدك تكون قد نكأت كل الجراح التي لم تجف بعد ترسم على خدي دمعة بطعم الشوق ، والندم أن تعود
  الحياة دروس ، ومشكلتنا مع الحياة ودروسها أننا لا نفهم أهم وأعظم هذه الدروس إلا في وقت متأخر ، وربما بعد
يلعبوا بنا زبط ترس وكأننا في ملعب من ملاعب الحواري الشعبية زمان أيام كنا نلعب مجموعة من الأطفال ومقسمين فرق
من أكبر وأخطر المعضلات والتي نعاني منها اليوم في مجتمعنا، هي عملية تغييب العقل بعملية ممنهجة وموجهة وفي غاية
  عذِبونا وعذِبونا حارِبونا في اقواتنااحرِمونا من معاشاتناعذِبونا واقتلونا وافعلوا ماطاب لكم فنحن
    بداية ذي بدئ تحية تقدير واحترام لمن أداروا الأزمة بنجاح ومن هنا نرفع لهم الشكر والتقدير لكافة موظفي
هن اللواتي برائحة زهرة البُن والقهوة معجوناتوهن كل الجمال والجمال يسرق جماله من هؤلاء الفاتناتالعُدينيات
-
اتبعنا على فيسبوك