مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 20 نوفمبر 2019 11:05 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الخميس 06 يونيو 2019 07:31 مساءً

جبهة ثره ..بسالة الأبطال وصمود القيادة..

نشوة مابعدها نشوة..وسعادة غامرة تتملك وأنت تتخطى منعطقاتها، وإصرارنا على التقدم أكبر قدرٍ ممكن رغم الخطر المحدق،ورغم إنتشار القناصة الحوثيين على سفح السلسلة الجبلية التي يتمركزون فيها..

تسابقك روحك لتعانق اولئك الأبطال الذي يرابطون في النسق الأول والخطوط الأمامية وخط التماس مع العدو، وتسمع منهم عن تلك العزيمة التي تملء جوانحهم وتستعمر قلوبهم أجمل إستعمار..

كنا ندرك تماماً أن التقدم نحو الخطوط الأمامية للعدو يعد محاولة إنتحار،لاسيما وأن الحوثيين يتمركزون في سفوح السلسلة الجبلية بثره ويرصدون كل شاردة وواردة وكل التحركات،ولكن حينما نتذكر الأبطال والرجال المرابطين في الجبهة نتناسى أنفسنا تماماً وأكملنا زيارتنا بسيارتنا نحو المقاومين في الجبهة لنعانقهم عناقاً (أخوياً) صادقاً كأقل ما يمكن أن نقدمه لمن يرابطون ليل نهار لحمايتنا والتصدي للحوثيين بصدورهم وأرواحهم،ولنقول لهم أنتم درعنا المتين وحصننا الحصن وقلبنا النابض وعيننا (الساهرة)..

سرنا نحو الجبهة برفقة الوفد الإعلامي الذي يتقدمه مدير عام إعلام أبين الدكتور النشط المتقد حيوية ونقاء وصدق ياسر باعزب ومديرا إعلام لودر ومودية جهاد حفيظ وأنور الصوفي والكاتب المخضرم منصور العلهي والناطق الإعلامي للجبهة محمد جمال والمصور الرائع والجميل حكيم جهاد،سرنا ونحن ننظر يمنة ويسرة مستمتعين بذلك المنظر الرباني البديع لجبة ثرة وتلك الغيوم المتناثرة هنا وهناك وتحيط بالجبال وتعانقها من كل مكان..

وهناك التقينا بالقيادة التي تمثل القيادة الحقيقية المجردة تماماً من (الشطح) والغرور والبطولة الهلامية، وتقول بلسان الحال والمقال والمكان والزمان نحن هنا بأرواحنا وأجسادنا وفي المقدمة فأين أنتم،هناك كان القائد طه حسين الذي جسّد القيادة الحقيقة للجبهة بشكلها الحقيقي والذي يتوجب على الجميع الإحتذاء به من قبل كل القيادات في كل الثغور والمواقع، فلا سيارات مصفحة فارهة ولاحراسات مقنعة متعددة،و لا زهو أو خيلى في السير والحديث..

في جبهة ثره تدرك تماماً معنى البطولة الحقيقية والنضال الحقيقي لأبطال لايفصلهم عن العدو سوى بضعة أمتار ومتارس بالكاد تغطي رؤوسهم وأجسادهم، مع أنهم قد نذروا أرواحهم لله ثم لحماية الوطن..

جبهة ثرة والخمس سنوات العجاف التي عاشتها ولاتزال تعيشها والغموض الذي يكتنف ملفها من قبل القيادة السياسية العليا ومنطقتها العسكرية وتحالفها المبجل، بينما هي تنتظر الدعم والإسناد كي تحرق أقدام من وطئها من الحوثيين الغزاة ولن تبقي لهم ولن تذر..

تحية بحجم الكون الفسيح لكل أولئك الأبطال الأشاوس في جبهة ثره لصمودهم الأسطوري ونضالهم المستميت منذ سنوات..

6 يونيو 2019م

تعليقات القراء
389529
[1] شي غريب وعجيب
الخميس 06 يونيو 2019
مسفر | بيحان
استقرب واتعجب الجنوبيين وصلو الا مناطق خافة الزيود وكيف استصعب عليهم تحرير مكيراس



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: انفجار عنيف يهز حي الصولبان
عاجل: شهود عيان انسحاب قوة من شقرة باتجاه شبوة
توجهات لإغلاق الطريق الرابط بين الجنوب والشمال
عاجل :قتيل وثلاثة جرحى في انفجار بسوق قات المنصورة
يد العطاء السخيَّة لمحافظ لحج " تُركي " تصل إلى الفنانة الشَّعبية الكبيرة " لُوْل سعيد نصيب الكَيَّال "
مقالات الرأي
قال المندوب الأممي إلى اليمن "مارتن جريفت"، الثلاثاء، أثناء لقائه بالرئيس هادي: (نأمل البناء على زخم "اتفاق
لا يوجد أي مُبرر لتلك الأساليب التي تمارسها الحكومة وبشكل متعمد مع سبق الإصرار وذلك من خلال عدم صرف الرواتب
توجد منازعة حقيقية، بين أبناء عدن والقادمون إليها, من شتى المناطق والقبائل الجنوبية،   الذين أحتلوها
صدق أو لا تصدق أن خزينة بنك عدن المركزي تحتوي على مبلغ يفوق 200 مليار ريال يمني والجيش والأمن بدون رواتب منذ عدة
صباح يوم الاثنين، عاد رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك إلى العاصمة المؤقتة عدن رفقة عدد من الوزراء، كأولى
    - سام الغُباري    في هذه اللحظة التي يُثبّت الحوثيون دعائم سلطتهم العنصرية على مناطق سيطرتهم في 10
  هنا أستحضر  قبل سرد المقال  أبلغَ ما قيل في ذمّ الفساد,(إذا استطعت إقناع الذباب بأنّ الورود أفضل من
يحكى ان رجلا أعرابيا كان يملك جوادا أصيلا ورائعا ومن شدة روعة ذلك الجواد ان لفت إنتباه جار صاحبه مما دفع به ان
    ✅كشفت صحيفة نيويورك تايمز الامريكية عن اجتماع سري تم عام ٢٠١٤م وكان عنوان الاجتماع : من العدو ؟ فاتفق
    لاتملك الشرعية من السلطة إلا اسمًا مستعارًا فقط،ولايملك الانتقالي من الثورة إلا شعارات جوفاء؛
-
اتبعنا على فيسبوك