مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 15 سبتمبر 2019 08:53 مساءً

  

عناوين اليوم
احوال العرب

إيران تتأرجح بين التهدئة والتصعيد وتوفد مبعوثاً إلى 3 دول خليجية

وزير الخارجية العراقي محمد علي الحكيم ونظيره الإيراني محمد جواد ظريف في مؤتمر صحافي مشترك في بغداد أمس (إ.ب.أ)
الاثنين 27 مايو 2019 06:09 مساءً
(عدن الغد) متابعات:

تأرجحت إيران بين خطابي التهدئة والتصعيد في مواجهتها الحالية مع الولايات المتحدة. فمن جهة أبدت تقبلها لمبادرات تخفيف التوتر وأوفدت مبعوثاً إلى ثلاث دول خليجية، ومن جهة ثانية رفضت التفاوض.

 

وأكد وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، في مؤتمر صحافي مشترك عقده مع نظيره العراقي محمد علي الحكيم في بغداد أمس، أن «طهران تريد أفضل العلاقات مع دول الخليج، وترحب بجميع مقترحات الحوار وخفض التوتر». وفي لقاء مع رئيس البرلمان العراقي محمد الحلبوسي، أكد ظريف أن بلاده لا ترغب في أي تصعيد عسكري وأنها على استعداد لتلقي أي مبادرة تساعد على خفض التصعيد وتكوين علاقات بنَّاءة مع جميع دول الجوار.

 

في غضون ذلك، وصل عباس عراقجي، نائب ظريف، إلى سلطنة عمان في مستهل جولة تشمل قطر والكويت تهدف إلى اختبار قنوات الاتصال الأميركية.

 

في المقابل، رفض نائب قائد «الحرس الثوري» علي فدوي، أمس، إمكانية التفاوض مع الإدارة الأميركية، وقال إن المفاوضات «لا فائدة منها ولا ثمرة».


المزيد في احوال العرب
مستشارة البيت الأبيض: مستعدون للتحرك في حالة أي هجوم إيراني على السعودية
قالت مستشارة البيت الأبيض، كيليان كونواي، الأحد، إن وزارة الطاقة الأميركية مستعدة للسحب من الاحتياطي النفطي الاستراتيجي، مشيرة في مقابلة مع شبكة "فوكس نيوز" إلى أن
الناخبون بتونس يتوافدون على مراكز الاقتراع لاختيار رئيس جديد
يواصل التونسيون التصويت في انتخابات رئاسية يصعب التنبؤ بنتيجتها، اليوم الأحد، فيما تسيطر المشاكل الاقتصادية للديمقراطية الوليدة على اهتمامات الناخبين. وفتحت
طهران: اتهامات بومبيو افتراء هدفه تشويه صورة إيران
دانت طهران اتهامات وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو لها بالوقوف وراء الهجوم على منشآت نفطية سعودية، ووصفتها بأنها افتراء هدفه تشويه صورة إيران.   وقال المتحدث




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء العرب
عزمتُ على الرحيل لخرق ما يتراءى للآخرين بالأمر المحال، لتنفيذ أنجع حل ، بمواجهة مباشرة مع وكلاء الضلال ،
ان الكشف عن إقامة المئات من الوحدات الاستيطانية الجديدة يهدف لتعزيز الاحتلال وترسيخ وجوده، تمهيدا لضم الأرض
مقال لم اكتب عنوانه بل ما نشرته صحيفة واشنطن بوست الامريكية للكاتب ماكس بوت كاتب الأعمدة في الصحيفة حيث حذر
أصبح الغالبية العظمى من الرجال أشبه ما يكونون بالدجاجات البياضة، ورحم الله زمان فتل الشوارب والعيون
هل حقاً بدلت الحكومة الإماراتية موقفها من دعم مقاطعة إيران، وانسحبت من التجمع الخليجي السعودي والبحريني،
حالة الغليان الذي نعيشها هذه الفترة في منطقتنا العربية، تجعل الكل يأخذ الحذر من كل ما هو دائر ويحاك في مثل هذه
علي قاعدة الموت للعرب ولا لدولة فلسطينية تتسارع الاحزاب الاسرائيلية المتطرفة داخل المجتمع الاسرائيلي لخوض
ان الارهاب الاسرائيلي الذي تقوده عصابات المستوطنين بحق الشعب الفلسطيني هو ارهاب دولة منظم واليوم الاحتلال
-
اتبعنا على فيسبوك