مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 22 أغسطس 2019 06:19 مساءً

  

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

السلطة المحلية بسقطرى ترفض تشكيل أي أحزمة او نخب عسكرية .. وتعتبر أي تشكيلات خارج نطاق الشرعية مساس بأمن وأستقرار الجزيرة

الاثنين 27 مايو 2019 03:56 صباحاً
(عدن الغد) - خاص

 

رفضت السلطات المحلية بمحافظة أرخبيل سقطرى، أي تشكيلات عسكرية وأمنية من خارج نطاق الشرعية، 

وذكرت وسائل اعلامية أن أجتماع لقيادة السلطة المحلية بالمحافظة برئاسة محافظ المحافظة رمزي محروس وبحضور وكيل سقطرى رائد الجريبي، ومدير أمن المحافظة العميد على أحمد الرجدهي ،ومدير عام مديرية حديبوه وقلنسية وعبدالكوري ، جدد الأجتماع رفضه المطلق لأي تشكيلات امنية او نخب أو أحزمة مسلحة او أي مسميات أخرى خارج مؤسسات الدولة ولا تخضع للسلطة الشرعية  

 

وأعتبرت السلطة المحلية بسقطرى أن وجود التشكيلات العسكرية خارج نطاق الدولة يعتبر، تهديدا لسلامة وأمن واستقرار المحافظة، 

 

يأتي ذلك عقب حالة توتر سادت الجزيرة بين السلطة المحلية في سقطرى وأطراف محسوبة على المجلس الإنتقالي جراء وصول دفعة من المجندين من معسكرات تدريب في الأمارات وعدن مطلع الشهر الجاري

 

 تقول المصادر أنهم دفعة أولى ضمن دفع أخرى سوف تصل تباعا إلى الجزيرة في سياق رغبة إماراتية لتشكيل حزام أمني في الأرخبيل ، على غرار تلك التشكيلات العسكرية في عدن وشبوه ومحافظات أخرى

وهو مايثير مخاوف السلطات المحلية الرافضة لأي تشكيلات خارج نطاق الشرعية

 

في امر دفع بالسلطات الشرعية في المحافظة على التأكيد في أكثر من مناسبة رفضها لمثل هذه التشكيلات .

هذا وقد ناقش اجتماع المكتب التنفيذي الأحد، برئاسة محافظ الأرخبيل رمزي محروس، القضايا المتعلقة بحفظ الأمن واستقرار المحافظة 

 

واستعرض الإجتماع التقارير المقدمة من اللجان المشكلة لضبط الاسعار في المحافظة وعن سير الأداء والانجازات المحققة والصعوبات التي واجهت سير العمل ومقترحات تجاوزها.


المزيد في أخبار وتقارير
تقرير حقوقي يكشف عن 2726 انتهاك ارتكبته مليشيات الحوثي في صنعاء
كشف تقرير حقوقي لمنظمة شهود لحقوق الإنسان اليوم ، عن ارتكاب مليشيات الحوثي الانقلابية 2726 حالة انتهاك لحقوق الإنسان في عموم مديريات محافظة صنعاء خلال النصف الأول من
مجلس الوزراء يواصل اجتماعاته للوقوف أمام أحداث التمرد في عدن
واصل مجلس الوزراء عقد اجتماعاته للوقوف أمام تطورات أحداث التمرد التي تقودها مجاميع مسلحة تابعة لما يسمى المجلس الانتقالي الجنوبي في العاصمة المؤقتة عدن والمدعومة
القوات السعودية تعيد انتشارها في محيط قصر معاشيق (صورة)
اعادت القوات العسكرية السعودية انتشارها في محيط قصر معاشيق يوم الخميس. وقال شهود عيان لصحيفة عدن الغد ان القوات السعودية تقدمت صوب البوابةالثانية لقصر




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
فيديو لهجوم مسلح استهدف القوات السعودية في عدن
عاجل: اندلاع اشتباكات مسلحة بين قوات سعودية ومسلحين بمحيط قصر معاشيق
مسلحون يغتالون طبيبا شهيرا بعدن
عاجل : مسلحون يداهمون مطعما بعدن وسط إطلاق نار كثيف وهروب جماعي للمواطنين
تفاصيل لقاء جمع بين قيادات المجلس الانتقالي ونائب وزير الدفاع السعودي
مقالات الرأي
الحرب والسلام  ظاهرتان يمكن تفسيرهما، والبحث في وجودهما من عدمه والاسباب والتأثيرات , والدواعي الوطنية
  ✅يجب ان نقرا في مشروع تحرير واستقلال الجنوب المشهد جيدا ولا تاخذنا الحسابات الغير دقيقة فنصل إلى نتائج
تتنازع الخطوب معسكر المناهضين للمشروع الحوثي المدعوم من إيران في اليمن، ويهدر الصراع بين مكونات الشرعية
بالنسبة لي ، الآن فقط اتضحت الصورة :( الإنتقالي يملك الضوء الأخضر ) .الشيء الوحيد الذي لم يتضح بعد هو :هل هذا
المجريات المتسارعة في اليمن عمومًا تقول إنها ستة أقاليم ، ستة أقاليم بشكل أقليمين، ولكنها منتفخةٌ
لم يكن أحد يتمنى أن تصل الحكومة الشرعية في اليمن إلى هذه النقطة من نكران الجميل لما قدمته وتقدمه الإمارات
كتبنا قبل نصف شهر عن سقوط الشرعية بعد تصريح المستشار عبدالخالق وقلنا إن الإمارات اطلقت الرصاصة الأخيرة على
حتى بعد هذه «الانفراجة» الأخيرة فإنه غير مستبعد أن يظهر «المجلس الانتقالي» مجدداً إنْ بهذه الصورة
قلنا إن الشيخ سلطان البركاني بيكون مختلف عن شلة الفنادق؛ طلع الرجال مثل هادي وعلي محسن؛ شل غرفة ورقد؛ وهات يا
من وجهة نظرنا ان احداث عدن، قد الغت -- عمليا -- شعار ( استعادة الدولة )، الذي ظل مرفوعا من قبل ساسة واعلام
-
اتبعنا على فيسبوك