مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 20 سبتمبر 2019 04:45 صباحاً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
السبت 25 مايو 2019 09:20 مساءً

فنون المراوغة في محادثات السلام


انعكاس الصورة الحقيقية التي تواكب المسيرة الانقلابية منذ بداية المؤامرة على الرئيس هادي ومخرجات الحوار الوطني الشامل باتت بالنسبة للعديد من اليمنيين مكشوفة طالما وزعيم ميليشيات الحوثي يدندن بها منذ أول خطاب في ظهوره المشؤوم وحتى يومنا هذا
استخدمت ميليشيات الحوثي حيلة المكر والخداع والمراوغة في مزاعم لدعوات السلام في كل خطوة تقوم بها الميليشيات ضمن المخطط المدروس ايرانيا ,يعلم الجميع ان قبل الانقلاب الحوثي كانت اليمن تتجه نحو دولة جديدة عقب مؤتمر وطني جمع كل المكونات والاحزاب السياسية اليمنية والتي انتهاء بنجاح وموافقة كل الاطراف على تنفيذ مخرجاته ,وفي اعقاب ذلك ظهرت ميليشيات الحوثي وأوجدت خلافات في دماج تحت مسمى تظهير صعدة من التكفيرين وايجاد السلام
حاولت الحكومة وضع حل لتلك الفوضى ولم يرفض الحوثيون قبول المشاورات مع الحكومة لوقف معركة دماج حتى تنطلي علينا اكذوبة التفاهم والحوار فيما الحقيقة تكشف انتشار الحوثيون عبر تلك الوسيلة الشبيهة بالمسرحية ولم تتوقف تلك الميليشيات عن نشر الفوضى والخراب في ظل وضع أمني مستقر كانت تشهده البلاد وماهي الا ايام ونسمع دخول الحوثي إلى عمران واستخدم اسلوب الحوار والمسرحيات الهزيلة وسيطر على العاصمة صنعاء في ظل استمرار الخطابات المروجة للسلام ومحاربة الفساد وتنفيذ مخرجات الحوار التي كان يكررها عبد الملك الحوثي في كل خطاب قبل بسط السيطرة على كل المؤسسات الحكومية في صنعاء والانقلاب على الرئيس عبدربه منصور هادي
حاول الرئيس هادي بقدر الامكان احلال السلام وايجاد حلول لمنع اشتعال حرب اهلية في ظل مرحلة حرجة ومنعطف تاريخي كان سيشهده اليمن لو لا الانقلاب ولكن دون جدوى كانت الميليشيات تقبل بالحوار وتوقيع العديد من الاتفاقيات مع الحكومة في ظل استمرار توغل عناصر الميليشيات دون توقف وانتشارهم في المدن اليمنية وصولا إلى بسط كامل السيطرة على العاصمة صنعاء والانقلاب على الرئيس وفي أثناء الانقلاب ذاته كان الحوثيون يروجون للسلام ويوجهون دعواتهم إلى الأحزاب اليمنية للمشاركة في الانقلاب تحت مسمى السلام ومحاربة الفساد
واستمر الحوثيون على هذا الاسلوب الترويجي المخادع في الساحة الاعلامية بينما يعملون في ارض الواقع على الانتشار والتقدم العسكري في ارض الميدان
نحن جميعنا نعلم ان تلك المسرحيات الداعية للسلام من الاسباب الرئيسية التي ساهمت في انتشار الحوثيون وبقائهم حتى يومنا برعاية الامم المتحدة وتدرك الامم المتحدة حقيقة مايجري في اليمن من تحايل وخداع الحوثيون ولكن تتعمد ذلك وتتجاهل بل وتشارك في تلك المسرحيات الهزيلة مع الحوثيون والتي كان اخرتها مشاورات السلام في السويد والتي كان من مخرجاته انسحاب الحوثيون من الحديدة .



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل : مقتل قيادات عسكرية سعودية بارزة واخرى يمنية بوادي حضرموت بأنفجار
الغفوري : هذا ما كان سيحدث لو تمكن الجيش من دخول عدن
في ظاهرة هي الاغرب بتاريخ المدينة : قطيع من البقر يسبح في البحر بعدن (صور)
وزارة الدفاع توقف قائد المنطقة العسكرية الرابعة عن العمل
مسلحون ينصبون كميان لحافلة ركاب بالعبر
مقالات الرأي
احيانآ تخيننا العبارات وعذوبة المفردات والجمل في وصف شيئآ ما قريبآ للقلب والحواس والمشاعر؛ لما لهذا الشي
#ماجدالشعيبي  وضع المجلس الإنتقالي لنفسه هدفان استراتيجيان اراد تحقيقهما جنوبا انطلاقا من موقعة اليمامة
ولم يكن عبد ربه هادي مضطرا، هذه الليلة، إلى تقديم دليل جديد على هذا الانهيار عبر تعيين محافظ للبنك المركزي من
المتابع لحال وواقع مدارس مديرية لودر منذ العام 2010م وحتى يومنا هذا سيصاب بالإحباط والتذمر من واقعها المؤلم
لنكن واقعيين ! تهديدات محافظ محافظة حضرموت بإيقاف شحنات النفط المبرمة سلفا او حتى منع اي صفقات مستقبلية في ظل
لا أعتقد أن هناك جنوبي واحد لم يكن يعلم أن الوزير الميسري كان يقدم نفسه للإصلاح وللمؤتمر وللشماليين بصفة عامة
الوطن هو عبارة عن كلمة صغيرة المبنى كبيرة المعنى، وهو أساس الفخر والاعتزاز. هو الهوية التي يحملها المواطن
تمنح اسرائيل حاملي جنسيتها من الفلسطينيين كامل الحقوق الممنوحة لمواطنيها ، بما في ذلك الجواز الاسرائيلي
 قبل إزاحة  محمد مرسي من سدة الحكم في مصر  والبدء في  التعامل مع جماعة الإخوان المسلمين  من منظور
كتب أحد الأخوة الشباب منشورًا عن النعيم الذي شهده الجنوب في عهد الرفاق،ودللَّ لرخاء ذلك العهد بقوله : ( لم
-
اتبعنا على فيسبوك